loading...

أخبار مصر

أزمة ورش سيارات النقل تتفاقم بين الحكومة وسكان صقر قريش

صقر قريش

صقر قريش



رغم تصريحات محافظ القاهرة المهندس عاطف عبد الحميد ونائبه بالبدء في توفير مكان بطريق العين السخة القديم داخل المنطقة الصناعية لنقل ورش سيارات النقل إليها بدلا من انتشارها أسفل العقارات بمنطقة صقر قريش والحي الكندي بالمعادي الجديدة، حيث تقدم سكان صقر قريش بالعديد من الشكاوى للاستغاثة من هذه الورش، فإن الأزمة لم تنته بعد، فالمكان الذي تم اختياره لا يتسع إلا لـ150 ورشة فقط وهو ما أثار حالة من الجدل بين السكان عن مصير باقي الورش، ولم تحدد المحافظة موعد نقل هذه الورش، كما أن اختيار نقل الورش إلى المنطقة الصناعية بطريق السخنة القديم أثار حالة من الغضب بين سكان زهراء المعادي لقربهم من هذا المكان.

عمرو محروس، أحد سكان منطقة صقر قريش قال لـ"التحرير" إن أزمة الورش بدأت منذ سنوات طويلة ولكنها زادت خلال الأعوام القليلة الماضية وتحولت المنطقة إلى ورش للحرفيين بعد تغيير نشاط بعض المحال إلى ورش لتصليح السيارات، لافتا إلى أن أصحاب الورش استولوا على أماكن انتظار السيارات المخصصة للسكان ويحصلون على المياه والكهرباء مجانا، لافتا إلى أن المنطقة لا تخلو من روائح عوادم السيارات والبنزين والغاز والتي تسببت في انتشار أمراض الصدر بين السكان.

وأضاف محروس أن السكان يعانون من استخدام أصحاب الورش العبارات البذيئة، هذا بالإضافة إلى أصوات السيارات وأجهزة كومبرسور الهواء، كما أنهم احتلوا الأرصفة التي تحولت إلى زيوت وشحوم وحشرات، لافتا إلى أن الدكتورة جيهان عبد الرحمن نائبة محافظ القاهرة، أكدت أنه سيتم نقل الورش قريبا إلى مكان مخصص لهم بطريق العين السخنة القديم داخل المنطقة الصناعية، ولكن هذا لن يحل الأزمة، لأن المكان يتسع فقط لـ150 ورشة، وهو ما يثير تساؤلا حول باقي الورش ومصيرها، مشيرا إلى أن بقاء ورشة واحدة في المكان سيساعد على انتشار الورش بكثافة من جديد، لذا لا بد من نقل الورش بالكامل والتخلص منها.

ومن جانبه قال وليد فايد أحد سكان منطقة زهراء المعادي، إن نقل الوش من منطقة صقر قريش إلى المنطقة الصناعية سيتسبب في تحويل الزهراء إلى عشوائيات، فالمنطقة الصناعية قريبة جدا من الزهراء وهذا سيؤدي إلى دخول أكثر من 10 آلاف فرد مع العمالة والسيارات من خلال شوارع الزهراء، وهو ما سيحولها أيضا إلى ورش، موضحا أن هذا القرار أثار غضب السكان وسوف يتقدمون باستغاثة إلى المسئولين بمحافظة القاهرة للبحث عن حلول.

ومن جانبه قال إسلام رأفت أحد سكان منطقة صقر قريش ردا على سكان الزهراء إن نقل الورش سيكون بالمنطقة الصناعية وهي مخصصة لهذا النوع من الحرف، كما أن المنطقة تبعد عن أي تجمع سكني بمسافة 3 كيلو مترات وأن المحافظة أكدت أنها ستنشئ طريقا مباشرا من الدائري إلى المنطقة الصناعية، وإذا تسبب ذلك في ضرر لسكان الزهراء فسيرفضه سكان صقر قريش.

جدير بالذكر أن سكان صقر قريش كانوا قد تقدموا باستغاثة إلى المسئولين بمحافظة القاهرة من ورش إصلاح سيارات النقل المنتشرة أسفل العقارات، مما تسبب في إزعاج السكان ومضايقات أخرى، كما أنها غير مرخصة، وبعد إرسال العديد من الاستغاثات، أعلن المهندس عاطف عبد الحميد محافظ القاهرة، عن قرب إنهاء مشكلة ورش صقر قريش نهائيا بقيام المحافظة بتوفير مكان بديل مناسب لإنشاء مجمع ورش السيارات الحرفية بطريق العين السخنة القديم داخل المنطقة الصناعية التابعة للمحافظة على مساحة 7.5 فدان، حيث كانت مخصصة لإقامة مشروع هناجر لتجميع تجارة الخشب القديم ولم يستكمل المشروع منذ سنوات، وقد قامت المحافظة بإسناده لكلية الهندسة جامعة حلوان، لتطويره وإعادة استخدامه بالأسلوب الأمثل لتجميع كل الورش حيث يضم حوالي 150 ورشة إصلاح سيارات مختلفة، ديزل ونقل وسيارات ركوب كما سيتم إنشاء سوق تجارية لتوفير قطع الغيار ومستلزمات الإصلاح على مساحة 800 متر مربع على ثلاثة طوابق، بالإضافة إلى إنشاء مسجد وكافيتيريا لخدمة الرواد والعاملين بالمنطقة مع تخصيص ساحة كمنطقة انتظار سيارات.

وكان المحافظ قد أكد أن الموقع الجديد داخل نطاق منطقة صناعية، ولن يسبب أي إزعاج للمواطنين، حيث يقع أقرب مجمع سكني على بعد حوالي أربعة كيلو مترات تقريبا، كما سيتم مراعاة تخصيص مداخل ومخارج للمشروع، لا تؤثر على الطرق العامة المحيطة به، كما سيتم مراعاة إنشاء المشروع على شكل معماري متميز يليق بالقاهرة.