loading...

ثقافة و فن

شهيرة: «شادية كانت بتبكي عشان مصر» (فيديو)

شهيرة

شهيرة



نعت الفنانة شهيرة، الفنانة الكبيرة شادية، والتي رحلت عن عالمنا اليوم الثلاثاء، عن عمر يناهز 86 سنة، بعد صراع مع المرض، قائلةً: «كانت حاجة كبيرة أوي في حياتي.. كانت الأم والأخت والصديقة». 

أضافت شهيرة، خلال مداخلة برنامج «الحياة اليوم»، المُذاع عبر فضائية «الحياة»، «الجميع يعلم من تكون شادية، أنا تعبانة من غيرها، من وقت ما اعتزلت وهي متابعة الفن، وحزينة على الأزمات اللي مرّت بها مصر، كانت بتبكي ولما تلاقيني بضعف تقولي اجمدي مصر لن تسقط، كانت بتعشق البلد».

تابعت باكيةً: «شادية كانت بتحب الرئيس عبد الفتاح السيسي جدًا، كانت بتدعيله ومتابعة خطواته، ربنا أكرمها وحسيت بحب الناس لها، ولما الرئيس زارها هو وحرمه كانت حاجة كبيرة بالنسبالها، عرفت إنها في قلوب كل الناس لما الرئيس زارها».

وكانت شادية قد أصيبت بجلطة في المخ، نقلت على إثرها لمستشفى الجلاء العسكري، وذلك قبل نحو شهر، ولم تستقر حالتها الصحية، إذ استمر وجودها في غرفة العناية المركزة، ورافقتها طوال أيام مرضها صديقتها الفنانة المعتزلة ياسمين الخيام، وخلال تلك الفترة، زارها الرئيس عبد الفتاح السيسي وحرمه.

حالة الفنانة الكبيرة الصحية تدهورت بشكل واضح قبل يومين، واليوم عانت من انخفاض نسبة الهيموجلوبين في الدم، ما تسبب في تضاعف حدة أزمتها الصحية، حتى وافتها المنية. 

يذكر أن شادية ابتعدت عن الفن، واعتزلت التمثيل قبل عدة سنوات، تاركة خلفها تاريخ طويل من الأعمال الفنية المتميزة بين السينما والتليفزيون والمسرح وأيضا الإذاعة، حيث تمتعت بأداء خفيف وقدرة على تجسيد مختلف الشخصيات، إلى جانب موهبتها الغنائية.