loading...

أخبار مصر

تعرف على مصادر شراء تذاكر كأس العالم روسيا 2018

التحالف المصري

التحالف المصري



ينظم التحالف المصري، الفائز بالحقوق الحصرية لبيع وتسويق تذاكر كأس العالم المميزة بمصر، مساء غدٍ الإثنين، مؤتمرًا صحفيًا عالميًا، بأحد فنادق القاهرة، يستضيف باسكال بورتيس، رئيس مجلس إدارة شركة ماتش هوسبيتاليتي الدولية، المتعاقدة مع الاتحاد الدولي لكرة القدم «الفيفا» على مدار الثلاثة كؤوس عالم القادمة كوكيل ومسوق حصري للتذاكر المميزة للمشجعين حول العالم، وفكتوريا لوبيريڤا، سفيرة كأس العالم وملكة جمال روسيا السابقة.

وقال محمد طلعت، رئيس مجلس إدارة شركة بوك يور ستار، إن تذاكر كأس العالم موزعة على ١١ فئة بأسعار مختلفة لكل فئة، ومقسمة إلى ٤ فئات تذاكر عادية، و٧ فئات تذاكر مميزة، حيث تمثل التذاكر المميزة ٣٠٪‏ من حجم أغلب الاستادات في روسيا، أما الـ٧٠٪‏ المتبقية فتُباع من خلال موقع الفيفا الإلكتروني، واتحادات الكرة في البلدان المشاركة على الأغلب، ولكن يعيبها أن المعروض قد تمت تغطيته بالطلب عدة أضعاف حتى الآن مما يجعل هذه التذاكر غير مضمونة للحصول عليها بالنسبة للمشجعين والشركات.

وأضاف طلعت، أن التذاكر المتاحة التي تُباع من خلال بوك يور ستار، وپرايم تورز، الوكلاء الحصريين لتذاكر كاس العالم في مصر، هي التذاكر الممتازة بجميع فئاتها، وهي متعارف عليها عالميًا باسم «الهوسبيتالبتي تيكتس» وتمثل٣٠٪‏ من حجم تذاكر كأس العالم، والتذكرة تشمل حضور المبارة في كرسي مميز، إضافة إلى الاستمتاع ببوفيه مأكولات ومشروبات قبل وبعد وبين شوطي المبارة، بالإضافة إلى الدخول من أبواب مميزة وبعض المزايا الأخرى حسب كل درجة، وأوضح أن تذاكر الهوسبيتاليتي مقسمة إلى ٧ درجات، تبدأ من ٥٩٥ دولارًا للتذكرة للمبارة الواحدة، وذلك خلال مباريات المجموعات، وتتغير الأسعار إلى الأعلى في كل دور من أدوار البطولة، لافتًا إلى أهمية الحجز المبكر للتذاكر حيث تنفد التذاكر بالفئات الأرخص مبكرًا.

وفي سياق متصل، قال المهندس تامر وجيه، رئيس مجلس إدارة شركة برايم جروب إيجيبت، إنه سوف يتم الإعلان عن باقات تناسب جميع فئات المشجعين بداية من الرحلات لحضور مباراة واحدة أو اثنتين أو الثلاثة مباريات للمشجعين الكرويين المحترفين، مؤكدًا أن الهدف الرئيسي هو أن يجد منتخبنا الوطني الاستادات ممتلئة خلفة بالمشجعين المصريين في جميع المباريات.

وأضاف وجيه، أن تحالف برايم تورز، وبوك يور ستار، قد تعاقد على آلاف الغرف في فنادق الثلاث والأربع والخمس نجوم، وأكثر من ٥٠ طائرة من شركات طيران دولية وداخلية مختلفة لنقل المشجعين من مصر إلى روسيا، وأيضًا الرحلات الداخلية، ذلك بخلاف العروض الأخرى لمباريات الافتتاح والنهائي ودور الـ١٦ ودور الـ٨ ونصف النهائي وعروض جميع مباريات البطولة، وسوف تشمل كل العروض تذاكر المبارة والإقامة والطيران والانتقالات الداخلية.

وأوضح وجيه أن جيلًا كاملًا من المشجعين المصريين قد انتظروا هذه اللحظة التي لا تتكرر بسهولة لتشجيع منتخبنا الوطني في كأس العالم، وأن الشركات المصرية تهدف بالأساس إلى تسهيل وضمان سفر أكبر عدد من المشجعين لمؤازرة المنتخب في مبارياته الثلاث الهامة بالمجموعة الأولى، متمنين أفضل النتائج وتحقيق الإنجاز التاريخي والصعود للأدوار لبعد ذلك لأول مرة.

وعن العروض المقدمة الآن في السوق المصرية، سواء من خلال شركات سياحة أو شركات أخرى، أوضح طلعت ووجيه أن جميعها غير معتمدة، وبالتالي غير مضمونة، وأغلبهم يعتمد على وعود وهمية من شركات سياحة روسية أو أوروبية وسماسرة تذاكر، وأن المشجع الذي يريد ضمان مقعده في استاد كأس العالم يجب أن يتحرى أضمن المصادر لشراء التذاكر والحجوزات من خلال الوكلاء المعتمدين.