loading...

4 عجلات

بتقنية عمرها 180 سنة.. كيف تمنع وفاتك أثناء القيادة؟

صورة أرشيفية

صورة أرشيفية



انشغل صناع السيارات خلال الفترة الماضية، بتطوير تقنيات جديدة لزيادة ترفيه السائق أثناء القيادة، فظهر الواي فاي المُدمج built-in Wi-Fi ونظاما Apple CarPlay ، وAndroid Auto اللذان يزودان السيارة بخصائص مشابهة لتلك الموجودة في الهواتف الذكية.

الشركة اليابانية العملاقة "نيسان"، التي تعد ثالث أكبر صانع للسيارات في العالم، أبحرت ضد التيار السائد حاليًا، لاجئة إلى تقنية قديمة من أجل منع أهم خطر على السائق أثناء القيادة، وهو "الهاتف الذكي".

تقنية من 180 سنة

التشتت أثناء القيادة، واحد من من أكبر قضايا السلامة التي تواجه سائقي السيارات هذه الأيام، وتشير الإحصائيات إلى أنه يسهم في 16% من جميع الحوادث المميتة في الولايات المتحدة، ما يتسبب في وفاة ما يقرب من 5000 شخص سنويًا.

أحد الأسباب الرئيسية لتشتت السائقين، الهاتف الذكي، وربما تكون قد شهدت تسببه في وفاة أحدهم على الطرقات، أو أنه كان سيدفعك أنت نفسك يومًا ما إلى قتل أحد المارة.

وأشارت دراسة خطيرة أجراها معهد AAA لسلامة المرور الأمريكي، إلى أن السائقين في سن المراهقة معتادون على استخدام هواتفهم كلما تلقوا رسالة نصية أو مكالمة أثناء القيادة، حتى إن 50% منهم عبروا عن اعتقادهم بأن ذلك الفعل أمان وليس خطرًا.

"نيسان" حاولت المساعدة على حل هذه المشكلة، من خلال الاعتماد على تقنية طورها عالم الكيمياء والفيزياء الإنجليزي السير مايكل فاراداي في القرن 19 منذ أكثر من 180 عامًا.

التقنية القديمة تسمى "قفص فاراداي"، وهي عبارة عن هيكل فلزي مصنوع من مادة موصلة، تستخدم لعزل ما بداخله عن المؤثرات الكهرومغناطيسية والمؤثرات الكهربائية الخارجية.

خاصية Signal Shield

الخاصية التي طورتها "نيسان" اعتمادًا على تقنية مايكل فاراداي القديمة، تهدف إلى حجب إشارة الهاتف الذكي، بحيث يتم قطعها أثناء القيادة، وبالتالي تقليل عدد الحوادث التي تحدث من جراء التشتت.

الخاصية ببساطة عبارة عن صندوق صغير تم وضعه على مسند السائق بالسيارة، وبمحرد وضع الهاتف داخله، يتم قطع أي إشارة سواء من شبكات المحمول أو البلوتوث أو الواي فاي.

ولإعادة تلقي الهاتف لكل الإشارات المقطوعة عنه، لا يحتاج السائق إلا إلى رفع غطاء الصندوق دون أن يستدير له أو يتشتت أثناء القيادة، كما هو موضح في الفيديو أدناه.

وقال المدير العام لشركة نيسان أليكس سميث، في تصريحات سابقة نشرها موقع Komando، إن استخدام الهاتف أثناء القيادة يمثل مصدرًا للقلق لصناعة السيارات بأكملها والمجتمع، لا سيما مع وجود عدد كبير من أشكال الاتصال التي تغري السائقين للتحقق من هواتفهم مثل الدردشة وإشعارات مواقع التواصل الإجتماعي والرسائل النصية والمكالمات الهاتفية.

وأضاف: "تقنية نيسان الجديدة تقدم حلا محتملا يعطي السائقين خيار منع تشتتهم أثناء القيادة عبر حظر الشبكات عن هواتفهم الذكية".

وتابع: "هذا ليس إجبارًا، بل هو شيء يدور حول مزيد من السيطرة على عجلة القيادة، بعض السائقين في مأمن ولا يستخدمون هواتفهم الذكية أثناء القيادة، لكن بالنسبة لأولئك الذين يكافحون لتجاهل الرنين القادم من هواتفهم، تقدم لهم خاصيتنا حلًا بسيطًا في العالم المتصل الذي نعيش فيه".