loading...

ثقافة و فن

تقليد «عمرو دياب» وأغاني «المهرجانات».. 6 أسباب لنجاح إعلان «بيبسي»

تارا ومالك وسلام

تارا ومالك وسلام



قبل عدة أيام، طرحت شركة "بيبسي" الشهيرة إعلان جديد قام ببطولته ثلاثة من الفنانين الشباب، هم أحمد مالك، وتارا عماد، ومحمد سلام، ولاقى الإعلان انتشارا ورواجا كبيرا على مواقع التواصل الاجتماعية، حتى إنه حقق أكثر من 3 ملايين ونصف المليون مشاهدة على الصفحة الرسمية للشركة بموقع «فيسبوك»، ودفع الجمهور للتعليق عليه، والتأكيد أنه أعادهم لأزمنة مميزة ماضية، إذ اعتمدت فكرة الإعلان على إظهار شكل وثقافة المجتمع في كل فترة، وبيان أساليب وطرق الحياة فيها، رافق كل ذلك أغنية «سكر» للفنان سمير صبري، مع كلمات مختلفة مع كل حقبة زمنية، ونستعرض فى هذا التقرير أسباب نجاح الإعلان..

1- نجاح مالك فى «جاكسون»

استغلت الشركة المعلنة النجاح الذي حققه الفنان الشاب أحمد مالك في آخر أعماله السينمائية "شيخ جاكسون"، والأصداء الإيجابية التي حصدها عن تقديمه دور الشاب المراهق في الفيلم، وتقديمه مجموعة من الرقصات على طريقة نجم البوب العالمي مايكل جاكسون، خاصة أنه يتلقى دروسًا في الرقص المعاصر من المدربة كريمة منصور، وقررت توظيف هذه الإمكانيات في الإعلان، لا سيما أن كل مشاهده فيها رقص على موسيقى أغنية «سكر» التى حققت نجاحا كبيرا عند عرضها فى فيلم «نص ساعة جواز»، وقدمها الفنان سمير صبرى بالاشتراك مع الراحلة شادية.

2- خفة ظل «مالك»

رغم تقديم أحمد مالك مجموعة من الأدوار المميزة بين السينما والتليفزيون، فإنه لم يقدم دورا كوميديا بالمعنى الكامل، وكان الإعلان فرصة ليبرز قدراته فى التقليد، ويظهر فيه بخفة ظله التي تعرف عليها المشاهد في أكثر من لقاء تليفزيوني له، آخرها كان مع الدمية الشهيرة "أبلة فاهيتا" في برنامج "لايف من الدوبلكس".

3- محمد سلام

روح الكوميديا التي يتمتع بها الفنان محمد سلام، أو «فيديو» كما يُلقبه زملاؤه في الوسط، كانت سببًا  في اختيار فريق العمل له، ونجح في تقديم أكثر من شخصية خلال ثوان قليلة هي مدة الإعلان، فضلا عن نجاحه فى عدد من الأعمال الفنية والتى كان أبرزها اشتراكه فى مسلسل «الكبير أوى» مع الفنان أحمد مكى بأجزئه الخمسة، والذى نال من خلاله شهرة كبيرة، وتوالى تعلّق الجمهور به فى عدد من الأعمال التى شارك فيها مثل «لهفة» مع الفنانة دنيا سمير غانم، وفيلم «آخر ديك فى مصر» مع الفنان محمد رمضان، ومؤخرا فى رمضان الماضى بمسلسل «فى ال لالا لاند».

Capture

 4- تارا عماد

رغم أن تارا عماد لم يسبق لها المشاركة في عمل مع أحمد مالك أو محمد سلام، فإنها انسجمت معهما بشكل بدا واضحًا في الإعلان، خاصة أنها تمتلك خبرة في مجال الإعلانات، فكانت بدايتها فيه، وقدمت أكثر من إعلان ناجح، حتى رشحها الفنان محمد عادل إمام للمشاركة في مسلسل «صاحب السعادة»، وكانت هذه بدايتها الأولى فى عالم التمثيل، وقدمت بعدها أكثر من عمل نالت فيه إعجاب الجمهور، منها فيلما «الهرم الرابع، وخير وبركة»، ومسلسل «لمعى القط».

5- أزمنة مختلفة

قدم الثلاثي أحمد مالك، ومحمد سلام، وتارا عماد تاريخ 70 سنة مرت عبر ست فترات زمنية، بطريقة تعتمد على النوستالجيا، ومزجها بالحاضر، عن طريق تقديم مجموعة من الأغانى التى تتنوع بين أفلام قديمة تعلق بها الجمهور فى فترة التسعينيات وصولا إلى أغانى المهرجانات الشعبية التى انتشرت حاليا، وظهرت ملامح تلك الأزمنة واضحة في ملابس وأكسسوارات الشخصيات التي كانوا يجسدونها، وهو ما نال إعجاب جمهور مواقع التواصل الاجتماعى، وجعلهم يفكرون فى الفرق الذي يمكن أن يلحق بالأغانى فى فترات زمنية متقدمة، معتمدين على التطور الكبير الذى يحدث الآن، منها مثلا تصوير الرقصات داخل الاستوديوهات كما كان يحدث في فترة التسعينيات، وأخرى جرى تصويرها في مواقع مشابهة لتلك الأصلية.

Capture

6- زوزو وواما والمهرجانات

استعرض الإعلان أيضًا التغيرات الفنية التي طرأت على الساحة الفنية خلال السنوات الماضية، عن طريق تقديم مشهد من فيلم "رد قلبي"، وسكتش مأخوذ من أغنية «خلي بالك من زوزو» في العمل السينمائي الذي حمل نفس الاسم، وكذلك تقليد الفنان عمرو دياب في أغنية "حمدلله على السلامة"، مرورًا بأغنية «يا ليل» التى قدمها فريق «واما» الذي جذب الجمهور وقت ظهوره على الساحة، وصولًا لأغنيات «المهرجانات الشعبية» التي انتشرت بشكل كبير في الفترة الأخيرة، وظهرت كذلك في عدد من الإعلانات.