loading...

محليات

مدرسة آيلة للسقوط تستعد لاستقبال طلابها بـ«مياه خضراء وأمراض» بالبحيرة

مدرسة آيلة للسقوط في البحيرة

مدرسة آيلة للسقوط في البحيرة



قبل أيام من انطلاق الفصل الدراسي الثاني، تهدد المياه الجوفية مدرسة بسطرة للتعليم الأساسي بمركز دمنهور في محافظة البحيرة، مع ارتفاع منسوب المياه ودخولها الفصول والمكاتب الواقعة في الطابق الأول، مما أدى إلى حدوث تصدعات في الجدران وهبوط في الأرضيات.

IMG_20180130_100258

يقول حافظ محمد، ولي أمر أحد طلاب المدرسة، إن تفاقم الأمور يأتي لعدم حضور المعلمين منذ انتهاء امتحانات الفصل الدراسي الأول، مضيفا: "لو حضر أحد وشاهد المنظر ده كان تدخل وحل الأزمة". 

IMG_20180130_100416

"رائحة كريهة ومياه خضراء" يصف سعد ربيع، معاناة سكان المنطقة في ظل عدم شفط مياه الأمطار التي أغرقت الشوارع، مشيرًا إلى أن المدرسة آيلة للسقوط منذ عام 2014، وأنهم أبلغوا هيئة الأبنية التعليمية أكثر من مرة، لكن دون جدوى.

IMG_20180130_100503

في الوقت نفسه، أعرب عدد من أولياء الأمور عن خوفهم الشديد مع قرب انطلاق الدراسة "أنقذو أولادنا من الأمراض والأوبئة"، ويشير عاطف السيد، إلى غياب دور مجلس قرية زاوية غزال وإدارة المدرسة، واصفا الأمر بأنه "غير آدمي". 

IMG_20180130_100759

من جانبه، وجه الدكتور محمد سعد، وكيل وزارة التربية والتعليم بالبحيرة، مدير إدارة دمنهور التعليمية بالتنسيق مع الوحدة المحلية بسرعة رفع آثار الأمطار وإصلاح مواسير الصرف بالمدرسة، ومخاطبة هيئة الأبنية التعليمية بسرعة رفع أرضية فناء المدرسة.

IMG_20180130_100856

ورجع "سعد" ارتفاع منسوب المياه إلى ارتفاع الشوارع المحيطة بأسوار المدرسة عن سطح الفناء، لافتا إلى أنه جار رفع المياه وإعادة تزيين أسوار المدرسة.