loading...

جريمة

«كنا في مهمة رسمية».. تفاصيل جديدة في تلقي شرطيين بالعمرانية «رشوة جنسية»

no title

no title



تفاصيل مثيرة كشفتها التحقيقات في واقعة تلقي فردي شرطة من قوة قسم العمرانية، رشاوي مالية وجنسية من سيدتين متهمتين بالاتجار في مخدرات مقابل إبلاغهما بمأموريات قد تستهدف القبض عليهما متلبستين.

وكشفت التحقيقات، أن أحد أفراد الشرطة المتهمين كان مُكلفا باستدراج سيدتين احترفتا تجارة المواد المخدرة بأنواعها، وذاع صيتهما بتجارة مخدر الهيروين، وهما زوجة وشقيقة متهم يدعى «جرادة» محبوس بسجن المنيا.

وأشارت التحقيقات إلى أن المتهم الأول مضى في مهمته التي كلف بها لفترة ما، وأبلغ المتهمة بالفعل عن معلومات لمأموريات وهمية لكسب ثقتها بحسب الخطة الأمنية المتفق عليها، كما أجرى عدة اتصالات هاتفية بإحدى المتهمتين بهدف استدراجها، وبزعم أنه صديق أحد التجار الذين تتعامل معه، ويريد شراء كمية كبيرة من المخدر، وبعدها تمكن المتهم من مقابلة إحدى السيدتين أكثر من مرة، ثم قابلهما في محل سكنهما بإحدى الشقق المفروشة بمنطقة العمرانية.

وأضافت أن الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الجيزة، رصدت تحركات غريبة للمتهم خلال الأيام الأخيرة، وتبين تردده على محل سكن المتهمتين واعتياده مقابلتهما دون إخطار قياداته بحسب الخطة الموضوعة لاستدراج إحدى المتهمتين وضبطها متلبسة، وضبط الأخرى لتنفيذ حكم قضائي صادر بحقها في إحدى قضايا الاتجار بالمواد المخدرة.

وتابعت التحقيقات بأن معلومة وصلت إلى أجهزة الأمن بالجيزة أكدت أن المتهم الأول (فرد الشرطة) تقاضى رشاوى مالية وجنسية من إحداهما وتعاون معهما وساعدهما في تجارتهما، فضلا عن وجود تسجيلات لمكالمات دارت بين المتهم الأول (فرد الشرطة)، والمتهمة (زوجة المتهم الهارب) تفيد تورطه معها في رشاوى مالية وجنسية.

وكان مصدر أمني قد أكد أن أمين شرطة وعريفا ارتبطا بعلاقة غير شرعية مع زوجة مسجل خطر مخدرات وشقيقته، مقابل السماح لهما بالاتجار في المخدرات دون مضايقة.

وأضاف المصدر أن تاجر المخدرات كان على علم بعلاقة الشرطيين الآثمة مع زوجته وشقيقته، وممارستهما الرذيلة معهما؛ لضمان إخبارهما بخط سير الحملات الأمنية.

وبحسب المصدر قامت زوجة التاجر وشقيقته بتصوير الشرطيين في أوضاع مخلة بالآداب، وكذا تسجيل مكالمات تثبت إفشاءهما تفاصيل تحركات رجال المباحث، وأنهما سلما المقاطع والتسجيلات إلى أمين شرطة بقسم شرطة بولاق الدكرور، والذي بدوره أبلغ القيادات الأمنية بقطاع غرب الجيزة.

وكشفت تحريات فريق البحث بقيادة اللواء إبراهيم الديب، مدير مباحث الجيزة، والعميد محمد عبد التواب، مدير المباحث الجنائية، صحة المعلومات وتورط الشرطيين، وباستئذان النيابة تم عمل كمين بمعرفة المقدم علي عبد الكريم، وكيل فرقة الطالبية والعمرانية، الذي تمكن من ضبط المتهمين.

بينما قالت المصادر إن اللواء عصام سعد، مساعد وزير الداخلية لأمن الجيزة، أمر بفتح تحقيق عاجل في الواقعة، وعرضها على النيابة.

بينما تكثف الأجهزة الأمنية بمديرية أمن الجيزة من مجهوداتها لضبط المتهمة الهاربة زوجة تاجر المخدرات المحبوس، على خلفية تورطها في تقديم رشاوى مادية وجنسية لأميني الشرطة.