loading...

إقتصاد مصر

صندوق المشروعات الأمريكي: مصر أعادت بناء وضعها الاستثماري سريعًا

الإصلاح الاقتصادى

الإصلاح الاقتصادى



أشاد جيمس هارمون رئيس مجلس إدارة صندوق المشروعات المصري الأمريكي بأداء الاقتصاد المصري بعد تنفيذ الإصلاحات الأخيرة، مشيرًا إللى أن مصر أعادت سريعًا بناء وضعها الاستثماري من خلال تحرير سعر الصرف وتنفيذ خطة صندوق النقد الدولي الهادفة إلى إنعاش الاقتصاد.

وأضاف "هارمون"، في تقرير اليوم الأحد، أنه منذ ذلك الحين، شهدت الأسواق المصرية تدفقًا كبيرًا لحافظات الأعمال الاستثمارية بالتزامن مع انتعاش للاستثمارات الأجنبية المباشرة والتي وصلت إلى 3.4% من إجمالي الناتج المحلي في العام المالي 2017 مقارنة بنسبة 2.1% فيما سبق.

ووصل احتياطي النقد الأجنبي إلى أعلى مستوياته وهو 37 مليار دولار أمريكي مقارنة بـ26 مليار دولار أمريكي في ديسمبر 2016.

وفيما يتعلق بمناخ الأعمال، قال هارمون إن الحكومة المصرية أقرت مؤخرًا قوانين خاصة بالاستثمار والإفلاس في محاولة لتحسين تصنيف مصر كوجهة جاذبة للاستثمار.

وأضاف أن صندوق النقد الدولي في تقريره الأخير للمراجعة الثانية لبرنامج الإصلاح، رفع توقعاته لنمو إجمالي الناتج المحلي لمصر للعام المالي 2017/2018 إلى 4.8% مقارنة بنسبة 4.2% للعام المالي 2016/2017.

وأكد أن استثمارات الصندوق وفرت 700 فرصة عمل في مصر ويزداد هذا الرقم مع نمو حافظة استثمارات الصندوق، لافتا إلى أنه حتى تاريخ اليوم، تم استثمار 130 مليون دولار أمريكي في أربع شركات خاصة وثلاثة صناديق استثمارية.

كما استقطب الصندوق 130 مليون دولار أمريكي إضافية من مؤسسات استثمارية أجنبية، وذلك بواقع دولار أمريكي لكل دولار تم استثماره من صندوق المشروعات المصري الأمريكي.