loading...

ثقافة و فن

فنانون تحدوا الزمن بـ«التجميل».. أحدهم أجرى العملية بدون «بنج»

فنانون أجروا عمليات تجميل

فنانون أجروا عمليات تجميل



ملخص

من أجل أن يحافظوا على صورتهم الجميلة أمام جمهورهم، تحدوا عوامل الزمن وتقدم العمر بمحاولات الإبقاء على جمالهم ووسامتهم ليبقوا شبابًا مهما مرت السنين، فهل نجحوا في ذلك؟

فنانون كثر لجأوا إلى إجراء عمليات تجميلية، إما لإخفاء عيوب خلقية تؤثر على حياتهم العملية، أو للظهور بهيئة معينة تتطلبها أعمال درامية أو سينمائية، ويستعرض «التحرير»، أبرز الشخصيات الذين لاحقتهم أخبار الخضوع لمثل تلك العمليات في التقرير التالي..

نجوى كرم

لم تخجل المطربة اللبنانية نجوى كرم من إعلان لجؤها إلى التدخل الطبي لـ«تعتني» بنفسها، حيث قالت في مقابلة على هامش حفلها في الشارقة بالإمارات:  «بصراحة، استخدمت نوع من البوتوكس أو الفيلر، ولأن وجهي حساس، ظهر شيء من التورم، لكن الطبيب وعدني بأنه سيختفي سريعا».

تامر حسني

بدا المطرب تامر حسني خلال الحلقة المواجهة المباشرة من برنامج اكتشاف المواهب «ذا فويس كيدز» أكثر جمالًا ووسامة عن الحلقات السابقة، وهو ما جعله حديث مواقع التواصل الاجتماعي، على مدار الساعات الماضية، إذ رجح كثيرون إجراء «نجم الجيل» عملية جراحية لإضافة «طابع الحسن» إلى وجهه، الذي ظهر بعد حلاقة ذقنه، بسبب دوره فى فيلمه الجديد «البدلة»، الذي يشاركه فى بطولته الفنان أكرم حسنى.

تامر حسني

ودافعت رابطة محبي ومعجبي تامر حسني، التي تطلق على نفسها اسم «تامر أكاديمي»، عن نجمها بإصدار بيان ترد فيه على «ادعاءات الحاقدين» -بحسب وصف الرابطة-، مؤكدة أن  تامر لم يجر أي عملية تجميلية من أجل تغيير ملامح وجهه من أجل تصوير فيلمه الجديد، موضحةً: «تامر حسني زيه زي أي إنسان معرض دائما لبعض التغيرات في ملامحه؛ بسبب نقصان أو زيادة الوزن التي تؤثر على ملامح الوجه أحيانا، ومن الطبيعي لما وزنه يقل يزداد ظهور طابع الحسن».

أضاف البيان: «قام تامر حسني موخرًا بعمل ريجيم قاسٍ أفقده أكثر من 12 كيلو جرام، ليقوم بدور ضابط في فيلمه الأخير (البدلة)، الذي من أجله قام بحلاقة ذقنه المؤقتة».

 

محمد فؤاد

رغم نفيه الخضوع لعمليات تجميل، إلا أن مواقع إخبارية كثيرة تحدثت عن إجرائه عملية تجميلة لزراعة الشعر، وتجميل وجهه وأنفه، للتخلص من علامات التقدم في السن والظهور بـ«نيولوك جديد».

حسين الجسمي
دفع مرض السمنة المفرطة الفنان حسين الجسمي، لإجراء عملية ربط للمعدة، بخطوةٍ منه لتحسين حالته الصحية، التي باتت مهددة، وعندما علم جمهوره بذلك هنأه على اتخاذ هذه الخطوة الإيجابية، وبعد فترة، عاد الجسمي إلى المستشفى لإجراء عملية شدّ لجسمه ولوجهه، بهدف التخلّص من الجلد الزائد والترهلات التي بدت واضحة.

عمرو دياب
رغم تقدمه في العمر إلا أنه يحاول دائمًا الظهور بإطلالات أكثر شبابية، محافظًا على صلابة جسمه من خلال مواظبته على التدريبات الرياضية، إلا أن تقارير إخبارية كثيرة تحدثت عن خضوعه لعمليات جراحية تجميلية لشد وجهه، وحقن جسده للمحافظة على بنيته الرياضية، بعدما تخطى الـ50 عاماا من عمره.

وفي أغسطس ٢٠١٧، قالت إحدى المجلات الشهيرة، استنادًا على مصادرها الخاصة، إن الهضبة حرص على السفر إلى مدينة دبي قبل موعد حفله -بمناسبة عيد رأس السنة الميلادية- بشهر لإجراء عملية تجميل سرًّا، عبارة عن وخز بالإبر لملء بعض الفراغات وإزالة بعض التجاعيد، التي كانت قد بدأت تظهر على وجهه مؤخرًا.

عمرو دياب

راغب علامة
راغب مطرب حصل على لقب «السوبر ستار»، ويهمّه جدًا أن يحافظ على شكله، ولهذا يجري عمليات تجميل لوجهه للتخلص من التجاعيد، إضافة إلى شفط الدهون في الجسم، وفي سبتمبر ٢٠١٢، نشر مواقع إحدى الجرائد الكبرى، اعترفًا لراغب يؤكد فيه لجوءه لعمليات التجميل، من أجل تعديل بعد العيوب في وجهه وجسده، وذلك في مقابلة إذاعية لم يحددها الموقع، إذ قال: «أقدمت على هذه الخطوة باقتناع تام، أنا مع البوتوكس بشرط أن يكون الهدف منه التصحيح».

راغب علامة

 وائل كفوري
يعد الفنان وائل كفوري، أحد أشهر الفنانين الرجال، الذين قاموا بعمليات تجميلية، حيث قام بواحدة لتعديل شكل«الفم»، الذي كان عريضا بعض الشىء، وهو ما تغير تمامًا بعد العملية التي أجراها، وذلك وفق تقرير نشرته قناة «روتانا خليجية».

عادل إمام
تحدثت تقارير إعلامية كثيرة خلال السنوات الأخيرة، عن خضوع الزعيم لبعض العمليات التجميلية لإزالة علامات التقدّم في السن.

عادل إمام

جوزيف عطية
خضع الفنان الشاب جوزيف عطية لعملية زرع شعر، بعد أن فقد الكثير منه، ما جعله مهدّدا بالإصابة بالصلع، فاعتمد على لوك الشعر الخفيف، وحينما تم سؤاله عن السبب قال في إحدى حواراته ساخرًا: «عايز أبقى موز».

جوزيف عطية

محمد فوزي
في عام 1944، وبعد النجاح الكبير الذي حققه المطرب محمد فوزي، في فيلم «سيف الجلاد»، رشح لتقديم دور البطولة في فيلم «أصحاب السعادة»، قصة سليمان نجيب، لكن قبل التصوير، اعترض المخرج محمد كريم على وجود «فوزي»، لأن شفته العليا غليظة ولهجته ريفية، وتهكم عليه، قائلا: «إنتم جايبين لنا ممثل قارصه دبور في شفته.. ماينفعش يبقي دونجوان والبنات تحبه»، واشترط على «فوزي» مقابل منحه الدور أن يغير لهجته، ويذهب إلى طبيب تجميل لتصغير شفته العليا، وبالفعل وافق فوزي على هذه الشروط.

يوسف وهبي
يعتبر يوسف وهبي أول مصري وعربي يخضع لعملية تجميل في أنفه في ألمانيا دون مخدر، بعد أن وقفت أنفه عقبة أمام تحقيق حلمه بالتمثيل، حيث تم رفضه للعب أدوار كان يحلم بها في بداية مشواره الفني بسبب أنفه.

وقال وهبي، في أحد لقاءاته الإذاعية: «العملية أجريت دون بنج، لأنها كانت أعلى من إمكانياتي المادية»، مؤكدًا أنه شعر في هذه اللحظات بألم فظيع، لكن حبه للفن هو من صبره على الألم، لدرجة أنه بكى من شدة فرحته عندما أعلن الطبيب نجاح هذه الجراحة التجميلية.