loading...

ثقافة و فن

«سخرية أديب وتبرؤ صافيناز».. مشاهير علقوا على أزمة الراقصة جوهرة

مشاهير علقوا على أزمة الراقصة جوهرة

مشاهير علقوا على أزمة الراقصة جوهرة



ملخص

أثارت قضية الراقصة الروسية إيكاترينا أندريف الشهيرة بـ«جوهرة»، الرأي العام، بعد قرار ترحيلها عن مصر جراء اتهامها بنشر الفسق والفجور بسبب بدلة رقص ارتدها في إحدى الحفلات.

شغلت قضية الراقصة الروسية إيكاترينا أندريف الشهيرة بـ«جوهرة»، الرأي العام ومواقع السوشيال ميديا خلال الساعات الماضية، إذ تم إلقاء القبض عليها بتهمة بتهمة نشر الفسق والفجور، بعد تداول مقطع فيديو ترتدي فيه بدلة رقص شبه عارية غير مطابقة للمواصفات الرقابية، تظهر فيها مفاتن جسدها ودون «شورت»، علاوة على استخدام يدها في الإشارة على أجزاء حساسة من جسدها، لإثارة غرائز الشباب، وهو ما أثار ضجة كبيرة.

ودافع محمد صالح، محامى الراقصة الروسية، قائلا إن جوهرة هي الراقصة الأجنبية الوحيدة بمصر، التى تعمل بأوراق رسمية منذ دخولها البلاد، عبارة عن تأشيرة دخول للعمل وليست تأشيرة سياحية، وملف مثبت بوزارة القوى العاملة يحمل رقم 39، فيما يوجد الكثير من الراقصات الأجنبيات اللاتى يعملن داخل مصر بدون أوراق رسمية مثبتة، مؤكدًا أنه سيتم ترحيل موكلته من مصر لأسباب أمنية.

وأضاف المحامي، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج «العاشرة مساء» على قناة «دريم»: «لا توجو مواصفات لبدلة الرقص في القانون المصري، والشروط التي يتحدث عنها الجميع الآن بدعة اختلقتها شرطة السياحة، وأعتقد أن ما يحدث مع موكلتي هو انتقام من إحدى الراقصات الأجنبيات العاملات بمصر، لعدم مزاحمتها لها بالبيزنس الذي يصل إلى الملايين في ظرف شهور».

وقال اللواء رفعت عبد الحميد مدير الجوازات والجنسية الأسبق، إن ترحيل الراقصة الروسية جوهرة سيتم في أقرب وقت، عبر رحلة طيران متجهة إلى روسيا، لأنه لا يتم حجز تذكرة طيران خاصة للشخص الذي يتم ترحيله خارج البلاد، والسفارة الروسية في القاهرة ستتحمل نفقات تسفير الراقصة، وفترة إقامتها قبل الترحيل.

ونستعرض في هذا التقرير أبرز ردود أفعال المشاهير على أزمة «جوهرة»..

وائل الأبراشي

علق الإعلامي وائل الإبراشي، خلال برنامج «العاشرة مساء» على قناة «دريم»، قائلًا: «الراقصات الأجنبيات يتصدرن الساحة الفنية في مصر الآن، ويوجد صراع بين الراقصات جميعًا على كعكة الأموال المتمثلة في الأفلام والأفراح والحفلات، ويمكن للبعض في لعبة الصراع أن يوعز لبعض الجهات لمضايقتهن، ولكن هل فعلًا توجد جهات في مصر تتلقى تليفونًا من أحد للتخلص من راقصة لأنها تنافسها في مجالها؟».

لوسي

في أول مداخلة هاتفية للفنانة لوسي، مع برنامج «ع الرايق» مع ميرنا الهلباوي، على راديو «إينرجي»، بعد إلقاء القبض على جوهرة مباشرة، قالت إن المصنفات الفنية هي المختصة بتحديد مواصفات بدلة الرقص الشرقي، مشيرة إلى أن «المصنفات» لم تشترط ارتداء «شورت» تحت البدلة.

وأكدت لوسي، خلال مداخلة مع قناة «العاصمة»، أن الرقص فن هادف ومحترم، وعلى الجميع الالتزام بهذا المعيار ما دام قرروا العمل كراقصات شرقيات: «بدلة الرقص لها أصول حسب شروط المصنفات الفنية، والكل بيلبس مايوه لكن مستور، لكن إحنا بنشوف ملابس مقززة على صفحات مواقع التواصل، وعلى الراقصات الأجنبيات الالتزام بالملابس بتاعتنا.. أنا مش عارفة ملابس القضية ولا ملهاش ملابس أصلا».

عمرو أديب

سخر الإعلامي عمرو أديب، من الحديث حول أحراز الراقصة، التي شملت «بدلة رقص»، قائلا: «ما هي رقاصة، هيبقى معاها إيه؟ سماعة دكتور؟ رقاصة وبترقص».

وأضاف أديب، خلال برنامج «كل يوم» على قناة «أون إي»: «أنا ببشركوا، إحنا رايحين كده، في ألف سلامة، سكتنا العتبة جزاز والسلم نايلو في نايلو»، مستنكرًا الاهتمام الكبير الذي أولته وسائل الإعلام لخبر التحقيق مع الراقصة الروسية.

صافيناز

انتقدت الراقصة الأرمنية، صافيناز، عدم التزام «جوهرة» بالقواعد والمعايير التي تحددها المصنفات الفنية، بجانب عدم احترامها القواعد والتقاليد العامة في مصر، موضحة خلال تصريح صحفي: «إحنا في بلد شرقي وماينفعش حد يرقص كده، هي مش من موسكو، وبعدين جوهرة دي من بلد فلاحين في روسيا».

وتبرأت صافيناز، من جوهرة، بعد تداول كثيرين عبر مواقع التواصل الاجتماعي صورة تجمعها معها في حفل عيد ميلادها، موضحة: «لم أدعوها لحضور حفل عيد ميلادي، ولكنني تفاجئت بحضورها، ولا تجمعني بها أي صداقة».

سما المصري

أشادت سما المصري، برقص جوهرة، خلال تصريح صحفي، قائلة: «صحتها حلوة الولية ديه، يعني شديدة كده في الرقص وفولتها عالي زي ما يكون لابسها عفريت، بس كلهم كده في الأول بيبقوا شداد وصحتهم كويسة، زي صافيناز كده، وبعدين لما يتشهروا يكسلوا كده ويتدلعوا في الرقص، والشهرة وحشة أوي، بس أنا لو كنت رقاصة ماكانتش هبقى فولت عالي كده، أنا صحتي على قدي لكن هما ما شاء الله حديد».