loading...

أخبار مصر

«الحكومة لم تشتري».. تفاصيل بيع الغاز الإسرائيلي إلى مصر

الغاز الطبيعي - أرشيفية

الغاز الطبيعي - أرشيفية



كشف مصدر مسؤول بالشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية «إيجاس»، أن الشركة الموقعة على عقد توريد الغاز من إسرائيل هى «دولفين»، ولا علاقة لـ«إيجاس» بهذه الصفقة من قريب أو بعيد.

وأكد المصدر، الذى فضَّل عدم ذكر اسمه، فى تصريحاته لـ«التحرير»، أنه يحق لأى شركة تابعة للقطاع الخاص الحصول على تراخيص لتصدير شحنات الغاز المسال لأى دولة، طبقًا للائحة التنفيذية لقانون سوق الغاز الجديد، الذى أقرّه مجلس الوزراء الأسبوع الماضى، شريطة حصول الشركة على موافقة جهاز تنظيم أنشطة سوق الغاز، الذى يرأسه المهندس طارق الملا وزير البترول.

وأكد أن الدور الرئيسى للجهاز هو تنظيم ومتابعة ومراقبة كل ما يتعلق بأنشطة سوق الغاز وحظر مزاولة أى من الأنشطة دون الحصول على الترخيص، كما يحق للشركات الخاصة المرخّصة الدخول فى صفقات تداول الغاز وشحن ونقل وتخزين وتوزيع وتوريد وتسويق وتجارته بكل صوره.

وأوضح أن شركة «دولفين» حصلت على ترخيص مزاولة النشاط، إضافة إلى شركات أخرى، منوهًا أن «إيجاس» فتحت باب التقدم للشركات الراغبة فى استيراد وتجارة الغاز الأسبوع الماضى، وتقدم أكثر من 6 شركات مصرية وأجنبية.

وتبلغ قيمة الصفقة المنوه عنها فى الصحف الإسرائيلية 15 مليار دولارعلى مدى 10 سنوات، لافتًا إلى أن مصر ستحصل على نسبة من هذه القيمة، مقابل استخدام الشبكة القومية للغاز، إضافة إلى سداد الرسوم الأخرى مقابل هذا النشاط.

ونقلت صحيفة "جروزاليم بوست" الإسرائيلية، اليوم الإثنين، عن الشركة الإسرائيلية المصدرة قولها: إنه سيتم تزويد شركة دولفين المصرية بـ7 مليارات متر مكعب من الغاز سنويًا.