loading...

ثقافة و فن

9 فنانين اتهموا بإصدار «شيكات دون رصيد».. بوسي عليها 7 سنين حبس

تعبيرية

تعبيرية



ملخص

توقيع «الشيكات دون رصيد» فخ وقع فيه العديد من الفنانين آخرهم تامر عبد المنعم الذي نجح الفنان محمد فؤاد في نيل حكم قضائي ضده.

«الصيت ولا الغنى» مثل شعبي يردده المصريون، وأكثر من يحبونه الفنانون، الذين يبحثون دائما عن الشهرة، لكنها كما هي نعمة، تنقلب في بعض الأحيان إلى نقمة، حينما يتعرضون لأزمات كاتهامهم في قضايا، ليجدوا أضواء الكاميرات مسلطة عليهم، ولكن في آخر مكان يتمنون أن يكونوا فيه، ومؤخرًا شهدت المحاكم المصرية العديد من القضايا والجنح التي يقيمها البعض ضد فنانين وفنانات لقيامهم بالتوقيع على شيكات دون رصيد، وهو ما يضعهم تحت طائلة القانون بل ويتفاجأ بعضهم بصدور أحكامًا غيابية بالحبس والغرامة، ولا يبقى له سوى تطبيق القانون.

بوسي

فبعد نزاع قضائي استمر أكثر من عام ونصف العام بين المطربة الشعبية بوسي وطليقها فطين، أصدرت محكمة جنح النزهة  اليوم أحكاما شبه نهائية تدينها، حسبما أكد المستشار أشرف مسعود، الموكل بالدفاع عن «فطين»، وذلك في 11 قضية شيكات، مقدم منها 7 من طليقها فطين، كل شيك بـ3 ملايين جنيه، بإجمالي 21 مليونا، إضافة إلى شيك مقدم من شخص يدعى محمد فرج بـ3 ملايين و500 ألف جنيه، وآخر من أحمد عادل بـ2 مليون جنيه، وأخيرا شيكين من تامر أبو سريع بـ2 مليون جنيه للشيك الواحد.

وقضت المحكمة بحبسها في 3 قضايا لمدة سنة للقضية الواحدة، وفي 8 قضايا لمدة 6 أشهر للقضية الواحدة، بالإضافة إلى غرامات تصل إلى 55 ألف جنيه نتيجة طعنها بالتزوير على الشيكات، ما يجعل الفنانة «بوسي»، واسمها الحقيقي ياسمين شعبان، معرضة للحبس حال تنفيذ الأحكام، كما قدم زوجها السابق فطين شكاوى للجهات المختصة لوقفها عن العمل منها النقابة والمصنفات الفنية والسياحة والمديرية والوزارة وجهات التنفيذ.

وأكد مسعود أن هذه الأحكام شبه نهائية لأنها أحكام حضورية، مشيرا إلى أن «بوسي» طعنت بالتزوير على كل الشيكات، وهي في الأساس من توقيعها، لذلك حكمت المحكمة عليها بغرامات غير الأحكام الرئيسية.

تامر عبد المنعم 

في فبراير الماضي، قضت محكمة جنح الدقي بالحبس 3 سنوات للفنان تامر عبد المنعم، وكفالة قدرها 5 آلاف جنيه، لإدانته في اتهامه بتحرير شيك بدون رصيد للفنان محمد فؤاد، بالدعوى التي حملت رقم 11233 لسنة 2017، وقال فيها دفاع المطرب، أن المشكو في حقه حرر في 25 يونيو 2017 شيكا لموكله حمل رقم 58881 بمبلغ 2 مليون و150 ألف جنيه، وبعدما توجه «فؤش» إلى أحد البنوك لصرفه حصل على أمر رفض صادر من البنك لعدم وجود رصيد كافٍ في حساب عبدالمنعم.

إيمان البحر درويش
في نوفمبر، قضت محكمة جنح الدقي، بحبس الفنان إيمان البحر درويش، لمدة عام مع إلزامه بدفع كفالة قدرها 500 جنيه، بتهمة إصدار شيك بدون رصيد، في القضية التي اتهمه فيها المحامي محمد عبد الله يوسف وحملت رقم 9586 لسنة 2017.

http://newsadmin1100.tahrirnews.com/uploads/2017/03/1841823004292962626.jpg

عمروسعد 

اتهمت مأمورية ضرائب المهن الحرة بمدينة نصر الفنان عمرو سعد بإصدار شيك دون رصيد للهروب من دفع الضرائب المستحقة عليه، في سبتمبر الماضي، وتحول الأمر إلى جنحة حملت رقم 5191 لسنة 2017، أمام محكمة جنح مصر الجديدة، ولم يصدر فيها حكم باتٍ حتى الآن.

نهلة زكي

أيدت محكمة جنح الهرم برئاسة المستشار أحمد أسامة، في أكتوبر الماضي، الحكم الصادر بحبس الفنانة نهلة زكي ثلاث سنوات مع الشغل وكفالة ألف جنيه وتغريمها مبلغ ألفي جنيه، فى اتهامها بتحرير شيك دون رصيد لصالح المنتج محمد السبكي الذي اتهمها بتحرير إيصالات أمانة له بمبلغ 2 مليون جنيه، فيما تقدمت الأخيرة ببلاغ إلى قسم شرطة الدقى، تتهم المنتج بالتحرش والتعدى عليها.

هيفاء وهبي

حصلت الفنانة اللبنانية هيفاء وهبي على البراءة من تهمة تحرير شيكات بدون رصيد لصالح عاطف محمد كامل، صاحب شركة إنتاج «جايت ميديا جروب»، وذلك في شهر يناير من العام الماضي، إذ قضت محكمة جنح قصر النيل ببراءة الفنانة اللبنانية عقب دفع محاميها المستشار جميل سعيد بكيدية الاتهامات وعدم صحتها.

هشام سليم

لاحقت دعوى «شيك دون رصيد» الفنان هشام سليم، إلا أن المحكمة برأته بعد سلسلة محاكمات طويلة، إذ قضت محكمة جنح قصر النيل، برئاسة المستشار أحمد سمير، ببراءته من تهمة إصدار شيك دون رصيد في القضية رقم 3471 لسنة 2012، واستأنفت النيابة العامة على حكم براءة هشام، وتمت إحالة القضية لمحكمة جنح مستأنف قصر النيل، وطعن الفنان على التوقيع المنسوب له على الشيك بالتزوير، ووافق على الخضوع لاستكتاب الطب الشرعى، ووردت النتيجة فى صالحه، لتقضى المحكمة في نهاية الأمر، بقبول الاستئناف وتبرئته.

هالة فاخر

صدرت أحكام غيابية تقضي بحبس الفنانة هالة فاخر مدة أربعة أعوام ونصف العام، بتهمة النصب وإصدار شيكات بدون رصيد لصالح أحد رجال الأعمال مقابل «فيلا» اشترتها منه بمدينة الرحاب، مما دفعه لتحريك 6 دعاوى قضائية ضدها يتهمها بالنصب والاحتيال، وصدت الأحكام في عامي 2012 و2013. 

وقالت هالة حينها: «القصة بدأت عندما أردت شراء فيلا في مدينة الرحاب، ووكلت محاميا ليسير في الإجراءات وقمت بدفع المبلغ نقديا ولكنى أخطأت حينما قمت بعمل توكيل لمحامى البائع ليسير في إجراءات التسجيل أيضا، وفوجئت بوجود الشيك بمبلغ 40 ألف جنيه قام الخصم برفعه ضدي لابتزازي لدفع المبلغ، ولا أعلم لماذا قام بفعل هذا رغم أنه لو طلبه مني كزيادة في ثمن الفيلا كنت سأدفعه له، الغريب في الموضوع، أنني لم أكن بخيلة معهم أو أننى أبخست من ثمن الفيلا، وربما هذا كان سبب طمعهم، وهذا المبلغ  بسيط جدا، ولا يستحق كل هذه الضجة والحكم الغيابي، ولكنى سأستأنف الحكم وأطعن عليه، لأن الكثيرين يعتقدون أن الفنان فريسة سهلة ويخشى الفضائح ويسهل ابتزازه، ولكنى طالما كنت على الحق فلا أخشى إلا الله».