loading...

محليات

عميد تجارة أسيوط: مصر دفعت ثمنا باهظا بسبب عروبتها

ندوة حول مستقبل العلاقات المصرية العربية الإفريقية

ندوة حول مستقبل العلاقات المصرية العربية الإفريقية



كتب - مدحت عرابي

قال الدكتور عصام زناتي أستاذ القانون الدولي، إن الرئيس عبد الفتاح السيسي نجح في استعادة مصر لزعامتها الإفريقية، وهو ما يعد ثمرة لجولاته منذ توليه الرئاسة.

أضاف "زناتي" أن القوى الدولية تسعى إلى تحجيم دور مصر الريادي، وتخشى تجاوزها حدود القوى المحددة لها، متناولا بعض التحديات خلال الفترة الراهنة، وفي مقدمتها الإرهاب وأزمة المياه، ومحاولات الدول الخارجية لإعادة تقسيم الدول العربية، وهو ما تسعى مصر للتصدي له.

DSC_6144

جاء ذلك خلال مشاركته في حلقة نقاشية بعنوان "مستقبل العلاقات المصرية العربية الإفريقية"، ضمن فعاليات منتدى التثقيف السياسي لطلاب الجامعات المصرية، والذي نظمته مبادرة طلاب من أجل مصر بالتعاون مع أكاديمية طيبة للتدريب، بحضور الدكتور أحمد عبده جعيص رئيس جامعة أسيوط، والدكتور عباس منصور رئيس جامعة جنوب الوادي، والكاتب علاء ثابت رئيس تحرير الأهرام.

من جانبه، أكد الدكتور عبد السلام نوير عميد كلية التجارة بجامعة أسيوط، أن مصر دفعت ثمنا باهظا في وقوفها بجانب بعض الدول العربية ودورها التاريخي في حماية الوطن العربي، مشددا على أن ثوابت الدستور والتاريخ والثقافة تؤكد عروبة مصر، إلى جانب ما تبذله حاليا من دفاع عن أمن واستقرار دول الخليج وهو ما يمثل لها مسألة أمن قومي.

DSC_6135

وأشار "نوير" إلى حرص مصر على دعم العراق وحمايتها من خطر التفكك، إضافة إلى دور مصر التاريخي في الدفاع عن الدولة الليبية ومساعدة الجيش الليبي في حربه ضد الإرهاب، موضحا أن أرض الكنانة في العصور كلها تتجه بسياستها ومواقفها صوب الدول العربية، وعندما كانت تواجه مصر أزمات وأوقاتا عصيبة كانت الدول العربية تتجه صوب مصر لدعمها ومساندتها.

ودارت حلقة نقاشية أجاب خلالها الدكتور عصام زناتي، والدكتور عبد السلام نوير عن أسئلة الطلاب حول بعض القضايا والمشكلات في المنطقة العربية والقارة الإفريقية.