loading...

أخبار مصر

وزير الكهرباء يفتتح محطة طاقة شمسية بالإسكندرية بـ22 مليون يورو

no title

no title



شهد الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، والدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمي، والدكتور محمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا، افتتاح محطة طاقة شمسية نموذجية متعددة الأغراض ببرج العرب بالاسكندرية، كما شارك في افتتاح المشروع عدد من سفراء الاتحاد الأوروبي وإيطاليا وعدد من الدول الأوروبية بالإضافة لرئيس الوكالة الإيطالية للتكنولوجيات الحديثة والطاقة والتنمية الاقتصادية المستدامة.

وأكد وزير الكهرباء، اليوم، أن المحطة تعد الأضخم من حيث التكنولوجيا فى مصر وفي الوطن العربي، وتقوم بتوليد 1ميجا كهرباء وتحلية 250 مترا مكعبًا من المياه يوميا، وذلك من خلال توظيف أحدث التطبيقات التكنولوجية في مجالات الطاقة الجديدة والمتجددة، بتكلفة إجمالية بلغت حوالى 22 مليون يورو.

ويعد مشروع التطبيقات متعددة للأغراض للطاقة، المعروف اختصارا باسم مشروع الماتس والذي بدأ في 2011، أكبر مشروع مدعوم من الاتحاد الأوروبى خارج دول الاتحاد حيث ساهم الاتحاد بمبلغ يصل إلى حوالى 12 مليون يورو.

ويعتبر المشروع ثمرة تعاون حقيقي بين المجتمع الأكاديمي والقطاع الصناعي ونتاج الاستفادة من أحدث التطورات التكنولوجية.

وساهم في تنفيذ المشروع تحالف ضم المؤسسات الرسمية والهيئات البحثية في مصر، أبرزها أكاديمية البحث العلمى والتكنولوجيا وهي المنسق الوطني للمشروع بالإضافة إلى هيئات وبيوت خبرة من أوروبا أبرزها الوكالة الإيطالية للتكنولوجيات الطاقة والتنمية الاقتصادية المستدامة، المنسق العام للمشروع، ومركز فراونهوفر للأبحاث بألمانيا وجامعة كرانفيلد بإنجلتر أو هيئة الطاقة الذرية والطاقة البديلة بفرنسا.

ويهدف مشروع الماتس لمساعدة مصر في اتخاذ خطوات فعلية نحو تحقيق هدفها الاستراتيجي لتوفير 20% من احتياجاتها من الطاقة من خلال مصادر الطاقة الجديدة والمتجددة وخاصة الطاقة الشمسية بحلول عام 2022.