loading...

التحرير كلينك

الأطعمة الغنية بالألياف الأفضل لمرضى السكر من النوع الثاني

مرض السكر - صورة أرشيفية

مرض السكر - صورة أرشيفية



أظهر باحثون بكلية الطب جامعة نيويورك أن تناول مزيد من الألياف الغذائية يعزز نوعا من بكتيريا الأمعاء المفيدة قد تساعد في مكافحة مرض السكر النمط الثاني.

وأظهرت الأبحاث أن النظام الغذائي المتنوع عالي الألياف، يمكن أن يعزز 15 سلالة من البكتيريا المعوية التي تنتج أحماضا دهنية قصيرة السلسلة SCFAs، والتي توفر الطاقة لخلايا الأمعاء، والحد من الالتهابات وتساعد في تنظيم الجوع.

وقال الدكتور ليبينج تشاو، أستاذ الأمراض الباطنة بكلية الطب جامعة نيويورك: "تضع دراستنا إمكانية أن تستهدف الألياف هذه المجموعة من البكتيريا في الأمعاء لتصبح جزءا أساسيا في النظام الغذائي والعلاج".

ويعيد استهلاك الألياف الغذائية توازن الجراثيم في الأمعاء، أو النظام الأيكولوجي للبكتيريا في الجهاز الهضمي الذي يساعد على هضم الطعام؛ ما يعد أمرا ضروريا للإنسان بشكل عام.

وقال الباحثون إن تعزيز مجموعة مختارة من بكتيريا الأمعاء عن طريق اتباع نظام غذائي مرتفع في الألياف المتنوعة أدى إلى تحسين السيطرة على نسبة الجلوكوز في الدم وتحسين مستويات الدهون بين مرضى السكر النمط الثاني.