loading...

أخبار مصر

نقيب الصحفيين يكشف كواليس الوساطة مع شيخ الأزهر للعفو عن الخطيب

عبد المحسن سلامة - نقيب الصحفيين

عبد المحسن سلامة - نقيب الصحفيين



كشف عبد المحسن سلامة نقيب الصحفيين عن كواليس الاجتماعات التي يعقدها مع شيخ الأزهر الإمام الدكتور أحمد الطيب، للتوسط للعفو عن الكاتب الصحفي أحمد الخطيب رئيس قسم الإسلام السياسي بالوطن بعد الحكم الصادر ضده بالحبس لمدة 4 سنوات.

وقال نقيب الصحفيين، إنه التقى الإمام الطيب شيخ الأزهر، برفقة الكاتب الصحفي مكرم محمد أحمد رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام مرتين، للتفاهم معه فى تلك القضية والعدول عن تمسكه بقرار تنفيذ الحكم الصادر بالحبس ضد الخطيب، مشيرا إلى أن الطيب لديه شعور وإحساس بالمرارة بشكل كبير، وهو ما تسبب فى اشتداد الأزمة وعدم التوصل إلى حل نهائي بشأنها حتى الآن، قائلا: «نقدر مشاعر شيخ الأزهر، وقررنا اتخاذ الإجراءات النقابية التأديبية ضد أحمد الخطيب».

وتابع عبد المحسن، أننا لدينا تفويض كامل من الخطيب باتخاذ أي إجراء، لأنه يعلم تماما أنه أخطأ، مستطردا: «آن الأوان أن يتسامح شيخ الأزهر لأنه هو من علمنا التسامح وحثنا عليه وعلى ضرورة العفو، وأطالبه من هذا المنطلق أن ينهي تلك القضية».

وبشأن الأقاويل التى أثيرت حول ضم الصحفيين الإلكترونيين للنقابة قال نقيب الصحفيين: «مشروع القانون انتهى، وسأطرحه الشهر المقبل على مجلس النقابة، وسيجيب عن كافة التساؤلات، وسيكون من أهم إنجازات النقابة».

وقال سلامة: «أتحدى أي شخص يقول إنني قصرت طوال الفترة الماضية، وقمت بحل كافة المشكلات التى واجهت النقابة، لأنني أبذل أقصى ما لدي من جهد، ولم أقصر فى حق أي زميل، ويسأل فى هذا خيري رمضان وأحمد الخطيب ومن سبقوهما».