loading...

أخبار مصر

الداخلية تكرم أمهات شهداء الشرطة.. والأهالي يروون اللحظات الأخيرة للأبطال

احتفالية عيد الام لأمهات الشهداء تصوير دعاء السيد‎ (5)

احتفالية عيد الام لأمهات الشهداء تصوير دعاء السيد‎ (5)



كتب- محمد عبد الجليل ويونس محمد:

أقامت وزارة الداخلية، اليوم السبت، احتفالية لأمهات وأسر شهداء ضباط وأفراد الشرطة بمناسبة «عيد الأم» فى نادى الشرطة بالجزيرة، وتكريم الأم المثالية، تحت رعاية اللواء مجدى عبد الغفار، وزير الداخلية، بحضور اللواء خالد حمدى مساعد وزير الداخلية لقطاع الإعلام والعلاقات، واللواء علاء الأحمدى مدير إدارة العلاقات الإنسانية وعدد كبير من القيادات الأمنية وبعض الفنانين وممثلى المجتمع المدنى.

احتفالية عيد الام لأمهات الشهداء تصوير دعاء السيد‎ (17)

وبدأ الاحتفال بكلمة اللواء خالد حمدى مساعد وزير الداخلية، أكد فيها أن الحفل يمجد ذكرى الشهداء فى عيد الأم، الذين ضحوا بأرواحهم من أجل رفعة الوطن وسلامة أراضيه.

احتفالية عيد الام لأمهات الشهداء تصوير دعاء السيد‎ (12)

 وأضاف اللواء حمدي أن وزير الداخلية يشدد على تقديم كل السبل والرعاية والدعم لأسر الشهداء، فكان واجبا فى وزارة الداخلية تكريم أمهات وزوجات الشهداء ليكونوا فخرا وعزة لجميع المصريين، موجها شكر وتقدير اللواء مجدى عبد الغفار وزير الداخلية لجميع الأسر وأمهات الشهداء فى عيدهم.

من جهته قال اللواء نبيل أبو زيد، والد البطل الشهيد عبد الخالق، في كلمته المؤثرة «أتشرف بالوقوف معكم فى هذا الحفل، لتوجيه التحية للرئيس عبد الفتاح السيسي وهو من أول قدم نفسه للشهادة لمصر»، كما تضمن الحفل فقرة غنائية من الفنان على الحجار، وتوزيع بعض الهدايا الرمزية لأمهات الشهداء وزوجاتهم.
احتفالية عيد الام لأمهات الشهداء تصوير دعاء السيد‎ (17)
والدة شهيد المفرقعات: قاللي يوم استشهادي قرب
 نجاة سيد، والدة الشهيد ضياء فتحى، قالت إن ابنها استشهد يوم ٦ نوفمبر ٢٠١٥، خلال تفكيك عبوة ناسفة بجوار محطة وقود موبيل بشارع الهرم بالجيزة، بعدما علم بصعوبة تفكيكها عن طريق الروبوت، فقرر تفكيكها يدويا وذلك لخطورة الموقف نظرا لوضعها أمام محطة الوقود.

وأضافت والدة الشهيد لـ«التحرير»، أن ابنها كان يعمل بقطاع الحرائق، ونظرا لانتشار العمليات الإرهابية فى تلك الفترة أخذ دورة تدريبية في تفكيك القنابل.

احتفالية عيد الام لأمهات الشهداء تصوير دعاء السيد‎ (3)

وعن يوم استشهاده قالت أم البطل: «قال لي قبل استشهاده بأيام: يا أمى أنا قلبى حاسس إنى فى مرة هاروح فى واحدة منهم، بس ماتزعليش، أنا هابقى فى مكان حلو قوى».

واختتمت حديثها: «أنا مش زعلانة إنه استشهد، بس عايزة أقول لكل المصريين يا ريت مايضيعوش دماء الشهداء، واعرفوا إنه فيه ناس ضحت بنفسها علشان نعيش».

احتفالية عيد الام لأمهات الشهداء تصوير دعاء السيد‎ (10)

والدة شهيد الواحات: غاب ٣ أيام عن البيت قبل العملية
بدت فاطمة إسماعيل والدة النقيب الشهيد أحمد جاد الله ضابط الأمن الوطنى، الذى استشهد فى اشتباكات الواحات بالجيزة، قوية متماسكة خلال الحفل، وقالت إن ابنها تغيب عن المنزل ٣ أيام متواصلة، وفى تلك الأيام اتصل بها عدة مرات وقال لها «ادعيلى يا أمى علشان محتاج دعوتك قوى».

وأضافت والدة الشهيد أنها كانت تشاهد التليفزيون كل يوم لمعرفة الأخبار والاطمئنان على أحوال البلد، ولكن فى ذلك اليوم لم تشاهده ولكن قلبها شعر بخطر تجاه ابنها وعندما حاولت الاتصال به فشلت وفى آخر اليوم تلقت مكالمة من أحد أصدقائه وقال لها «شد حيلك يا أمى أحمد استشهد».

الدكتورة ماجدة: البطل استشهد وهو بيجيب حق أبو شقرة
الدكتورة ماجدة حسن، الحاصلة على الأم المثالية لعام ٢٠١٦، والدة الرائد الشهيد أحمد سمير الكبير، الذى استشهد عام ٢٠١٣، أثناء مواجهة مع مجموعة تكفيريين فى شمال سيناء، المتورطين فى اغتيال الشهيد محمد أبو شقرة، قالت إن ابنها شهيد لحق بشهيد.

وأوضحت والدة بطل الشرطة لـ«التحرير» أنه قبل استشهاده بيوم واحد أصر على لقاء شقيقه رائد بالجيش لتوديعه، قائلة: «فضلت أقوله أصبر ليوم أجازتك وروح شغلك، ولكنه رفض علشان يودعنا كلنا.. ربنا يرحمه».

 

 

احتفالية عيد الام لأمهات الشهداء تصوير دعاء السيد‎ (4)احتفالية عيد الام لأمهات الشهداء تصوير دعاء السيد‎ (6)