loading...

حكايات

في يوم السعادة العالمي.. 7 نصائح لتتخلص من الطاقة السلبية

اليوم العالمي للسعادة

اليوم العالمي للسعادة



"السعادة قرار" عليكَ أن تتخذه قبل أن يمر العمر بك، وتحيط بك الأفكار السلبية، فهناك الكثير من الأشياء القادرة على إسعادك، وتجعلك تعيش لحظات من الفرح، بعيدًا عما يحدث في الحياة اليومية، وفي يوم السعادة العالمي، الذي يوافق 20 مارس من كل عام، قدم موقع Life Hacking نصائح عليك البدء بها من اليوم، واجعلها روتينا يوميا لتحظى بالسعادة دائمًا.

1- تمرين لـ7 دقائق

قد تكون قد شاهدت بعض الحديث في الآونة الأخيرة عن التمرين العلمي لمدة 7 دقائق المذكورة في صحيفة نيويورك تايمز، فإنك في الغالب عليكِ التجربة، حيث إن ممارسة الرياضة لها تأثير عميق على سعادتنا ورفاهيتنا، وثبت بالفعل أنها استراتيجية فعالة للتغلب على الاكتئاب.

وفي دراسة وُرد ذكرها في كتاب شون آشور The Happiness Advantage، أوضح أنه عالج 3 مجموعات من المرضى اكتئابهم، إما بالأدوية أو التمارين الرياضية أو مزيج من الاثنين، وكانت نتائج الدراسة مفاجئة بالنسبة له، حيث شهدت الـ3 مجموعات تحسينات في مستويات السعادة الخاصة بهم.

2- قضاء بعض الوقت مع العائلة

البقاء على اتصال مع الأصدقاء والعائلة هو واحد من أهم الأشياء التي تجعلك سعيدًا وفقًا لما أثبتته الكثير من الأبحاث، فالوقت الاجتماعي هو قيمة عالية عندما يتعلق الأمر بتحسين سعادتنا، حتى بالنسبة للانطوائيين، حيث وجدت العديد من الدراسات أن الوقت الذي يقضيه مع الأصدقاء والعائلة يُحدث فرقًا كبيرًا في سعادتنا، بشكل عام.

وقال خبير السعادة، هارفارد دانيال جيلبرت: "نحن سعداء عندما تكون لدينا عائلة، ونحن سعداء عندما يكون لدينا أصدقاء، وتقريبًا كل الأشياء الأخرى التي نعتقد أنها تجعلنا سعداء هي في الواقع مجرد طرق للحصول على المزيد من العائلة والأصدقاء".

771137

3- الذهاب للخارج

كشفت إحدى الدراسات أن قضاء 20 دقيقة في الخارج يعزز المزاج بطريقة إيجابية، ويحسن الذاكرة ويساعد على التفكير الجيد، كما وجدت دراسة بريطانية من جامعة ساسكس 12 أن التواجد بالخارج جعل الناس أكثر سعادة، ونشرت الجمعية الأمريكية للأرصاد الجوية 13 بحثًا في عام 2011 وجد أن درجة الحرارة  لها تأثير أكبر على سعادتنا من المتغيرات مثل سرعة الرياح والرطوبة، أو حتى متوسط ​​درجة الحرارة على مدار اليوم.

4- مساعدة الآخرين

من أكثر الأشياء التي تجعلك تشعر بالمساعدة هي مساعدة الآخرين، فقد أظهرت أبحاث أن تخصيص ساعتين في الأسبوع لمساعدة الآخرين يشعرنا بطاقة إيجابية، كما نشرت مجلة دراسات السعادة 14 دراسة كشفت عن أن إنفاق المال على أشخاص آخرين يجعلنا أكثر سعادة من شراء الأشياء لأنفسنا أيضًا.

5- ممارسة الابتسام تخفف الآلام

الابتسام في حد ذاته يمكن أن يجعلنا نشعر بتحسن، لكنه أكثر فعالية عندما ندعمه بأفكار إيجابية، حيث تشير دراسة جديدة قادها أحد الباحثين في جامعة ولاية ميشيغان إلى أن العاملين في خدمة العملاء، الذين يتصنعون الابتسامة يُفسد مزاجهم، وينسحبون من العمل، مما يؤثر على الإنتاجية، لكن العمال الذين يبتسمون نتيجة لزرع أفكار إيجابية - مثل قضاء عطلة استوائية أو حفل طفل - يحسنون مزاجهم وينسحبون أقل.

elbashayer_image_1395260399

6- الشعور بالامتنان

هذا الشعور يحدث فارقا في حالتك النفسية، حيث يشعرك بالسعادة مثل الاحتفاظ بدفتر ما، أو مشاركة المقربية منك أشياء تحبها، أو التحدث مع الآخرين، وتعبيرك لك عما تشعر تجاههم، وفي تجربة قام بها العلماء، حيث أحاط بعض المشاركين علمًا بالأشياء، التي كانوا ممتنين لكل يوم، تم تحسين مزاجهم فقط من هذه الممارسة البسيطة.

7- التأمل

التأمل حرفيًا يزيح التفكير عن عقلك، فقد ثبت أنه أكثر الطرق فعالية لتعيش حياة أكثر سعادة، بالرغم أنه عادة مهمة لتحسين التركيز والوضوح ومدى الانتباه ، فضلا عن المساعدة في الحفاظ على الهدوء، كما اتضح أنه مفيد لتحسين سعادتك من خلال دراسات قامت بها العلماء وجدوا فيها تقلص الأجزاء المرتبطة بالضغط النفسي بعد ممارستهم التأمل.

وبعد اطلاعك على مصادر السعادة، ابحث عن المناسب لك، بل من الأفضل القيام بها جميعًا كعادة وستشعر بالفرق في حياتك.