loading...

ثقافة و فن

أزمات فنية انتهت بالتصالح.. آخرها «تامر عاشور ومحسن جابر»

أزمات فنية انتهت بالصلح

أزمات فنية انتهت بالصلح



ملخص

كثير من الأزمات التي شهدها الوسط الفني انتهت بالتراضي بين أطرافها مؤخرًا، وبل وعاد أغلبهم إلى التعاون مجددًا، وبعض هذه الأزمات كانت بين فنانين وغيرهم، وبعضها كان مع أرباب المهنة من المخرجين والمنتجين.

دائمًا ما تشتعل الكثير من الخلافات بين فنانين وبعضهم، أو مع أحد الأطراف الأخرى التي تقوم عليها المهنة كالمخرجين والمنتجين، ومن آن إلى آخر تصعد إحدى تلك الأزمات لتكون مثار جدل وتعكر صفو الوسط الفني، وبعضها ينتهي سريعًا، وأزمات أخرى لا تهدأ نارها لعدة سنوات، وكثيرةٌ هي الأزمات التي تنتمي للنوع الأخير، بينما شهدت الساحة مؤخرًا الوصول لحل لبعض الأزمات الفنية التي أدت إلى خروج أطرافها في تصريحات مهاجمة للآخرين تارة، ولفراق فني بينهما تارة أخرى، وهي متنوعة بين عالم الغناء والتمثيل.

تامر عاشور ومحسن جابر

بعد شهور عديدة من الخلافات والقضايا المتبادلة في ساحات المحاكم والقضاء، قرر المنتج محسن جابر، مالك شركة "مزيكا"، التنازل عن القضايا التي رفعها ضد الفنان تامر عاشور، بعدما جمعت بينهما بالأمس، جلسة صلح، بمقر الشركة بالدقي، بحضور المهندس هشام الجزار العضو المنتدب للشركة، ومحمد جابر مدير التطوير، والمستشار إبراهيم الحسيني مدير الشؤون القانونية، والمستشار سامح المنياوي.

وأكد جابر، أثناء الجلسة، أنه طوال مشواره في المعارك الفنية دائمًا كان يحصل على الأحكام القضائية لصالحه ولم ينفذها نظرًا لتدخل أطراف أخرى من الأصدقاء أو تدخل الفنان نفسه بعمل خطوة إيجابية، مشددًا على أن أزمته مع "عاشور" لم تكن تعنتا، واعدًا إياه والجمهور بطرح ألبوم "خيالي" بشكل رسمي في وقت قريب، كما تم الاتفاق مع "تامر" على تصوير أكثر من أغنية في الألبوم.

«تامر عاشور» في 18 معلومة.. أهان «شيرين» وشارك في ثورة «يناير»

ومن جانبه؛ نشر "عاشور"، عبر حسابه بـ"إنستجرام"، صورة له مع "جابر"، معلّقًا: "الصلح خير".

 

الصلح خير ❤️❤️

A post shared by Tamer Ashour (@tamerashourofficial) on

 

كان "عاشور" بعد فترة اختفاء طويلة، قد تعاقد مع شركة "مزيكا"، التي طرحت له ألبومه الثالث "عشت معاك حكايات"، عام 2015، وصوّر منه أغنيتين "أنا راجع"، والأولى باعتبارها الأغنية الرئيسية، بينما في مطلع عام 2017، سُرب لتامر عاشور معظم أغاني ألبومه الثاني مع الشركة "خيالي" عبر الإنترنت، واتهم "تامر" شركة الإنتاج بأنها وراء ذلك، إلا أن "مزيكا" أوضحت في بيان لها، أنها لم تقم بطرح الألبوم في الأسواق، وقامت إدارة الشئون القانونية بالشركة باتخاذ الإجراءات القانونية تجاه المواقع التي قامت بتسريب أغنياته، معلنةً أنها قد أقامت عدة دعاوى قضائية ضد "تامر"، وذلك لمخالفته بنود التعاقد مع الشركة، فيما تعاقد هو الآخر مع شركة "All About Arts" ورئيسها كريم الحميدي.

عمرو دياب ونادر حمدي وطارق مدكور

وبعد سنوات من الفراق الفني، يعود الفنان عمرو دياب للتعاون من جديد مع الموزعين الموسيقيين نادر حمدي، وطارق مدكور، ضمن ألبومه الجديد الذي يتم التحضير له، والمقرر طرحه في صيف 2018.

ونشر "حمدي"​، صورة جديدة، عبر حسابه بـ"إنستجرام"، جمعته بـ"دياب"​ أثناء التحضير للألبوم، ويعود الثنائي للتعاون مجددًا بعد غياب 14 عامًا من آخر ألبوم "ليلي نهاري" الذي تم طرحه عام 2004.

كما أعلن الشاعر الغنائي أيمن بهجت قمر عن التعاون الجديد الذي سيجمع بين "الهضبة ومدكور" بنشر صورة له معهما، من داخل الاستوديو الخاص بالأخير في القاهرة، معلّقًا: "والله زمان".

ومن المعروف أن آخر تعاون جمع طارق مدكور مع عمرو دياب كان من خلال ألبوم "كمل كلامك" الذي طرح عام 2005، وقدم من خلاله طارق مدكور 7 أغنيات من توزيعه هي: "كمل كلامك" و"وماله" و"وحكايتك إيه" و"أيام وبنعيشها" و"الله لا يحرمني منك" و"معاك بجد" و"بتخبي ليه".

ومن قبلها تعاون عمرو دياب مع طارق مدكور، في أكثر من ألبوم من أهمها "قمرين" 1999 و"تملي معاك" 2000 و"أكتر واحد بيحبك" 2001، حيث إن التعاون بينهما بدأ و"مدكور" في عمر الـ16 عامًا، وهو من قام بتعريفه بباقي الملحنين والنجوم.

وقبل عودة "الهضبة" للتعاون مع "نادر ومدكور" كان قد تصالح "دياب" مع الشاعر أيمن بهجت قمر، أغسطس الماضي، وضمّ أغنية "نغمة الحرمان" والتي كتبها الأخير، لألبوم "معدي الناس"، والتي تشهد على عودة التعاون الفني بينهما، بعد غياب 5 سنوات.

نبيل ونصر محروس

مطلع مارس الجاري؛ أعلن المطرب نبيل عن فسخ تعاقده مع شركة الإنتاج "فري ميوزيك"، المملوكة للمنتج نصر محروس، متوجهًا بالشكر لهاني محروس لمجهوده في حل الأزمة بينه وبين مالك الشركة، ولكل من سانده في أزمته خلال الفترة الماضية.

وتعود الأزمة بين نبيل ونصر محروس إلى تقدم نبيل بشكوى رسمية إلى نقابة المهن الموسيقية ضد المنتج بسبب إخلال الأخير ببنود العقد المبرم بينهما، وصرّح بأنه واجه تعسفًا كبيرًا من "محروس"، أثناء فترة التعاقد بعد قيام الشركة المنتجة بحذف ألبوم "قلبي حبك" بالكامل من القناة الرسمية للشركة على موقع "يوتيوب"، بعد وصول عدد مشاهدات أغاني الألبوم لأكثر من 15 مليون مشاهدة.

غادة عبد الرازق وخالد يوسف

مع اتخاذ المخرج خالد يوسف قرارًا بالابتعاد عن السياسة، والعودة للمجال الذي يعشقه وهو الإخراج السينمائي، وتقديم فيلمه الجديد "كارما"، قرر أيضًا إنهاء خلافاته مع الفنانة غادة عبد الرازق، بعدما تسببت خلافات سياسية في تدهور العلاقة بين النجمة والمخرج، حيث راح كل منهما ليرد على الآخر ردودًا قاسية، نتج عنها توقفهما عن التعاون فنيًا، رغم أن "غادة" كانت بطلة في عدد من أعمال خالد يوسف، منها "الريّس عمر حرب" مع خالد صالح، وهاني سلامة، وسمية الخشاب، وكذلك فيلم "حين ميسرة" مع عمرو سعد، ووفاء عامر.

واستعان يوسف بـ"غادة" لتقديم أحد الأدوار الرئيسية في أحدث أعماله "كارما"، وهو ما لاقى ترحيبا منها، لتنضم إلى نجوم العمل، منهم عمرو سعد، زينة، وفاء عامر، حسن الرداد، مجدي كامل، وآخرون، وتم الانتهاء من تصوير وأعمال مونتاج الفيلم، وتم تسليمه للجهة الموزعة، ومن المنتظر عرضه في عيد الفطر المقبل.

ياسمين صبري ومحمد رمضان

بعد أزمة التصريحات الحادة بين الفنانة ياسمين صبري، والمخرج محمد سامي، والتي أدت إلى انسحابها وعدم إكمال دورها في مسلسل "الأسطورة"، عام 2016، والتي كانت سببًا في أن تضع بطل العمل الفنان محمد رمضان في موقع لا يُحسد عليه بين أطراف العمل التليفزيوني، لا سيما أنه هو من رشح "ياسمين" واستعان بها لأداء الدور؛ إلا أن ذلك لم يمنع النجم الشاب من الاستعانة بـ"صبري" مجددًا في أحدث أعماله السينمائية "الديزل"، والذي انتهى من تصوير نصف مشاهده.

من «ابن حلال» لـ«نسر الصعيد».. محمد رمضان والأزمات «عرض مستمر»

وكانت "ياسمين" قد اتهمت مخرج "الأسطورة" بحذف مشاهد من شخصيتها ضمن أحداث المسلسل، مجاملةً لزوجته الفنانة مي عمر، وتزامن ذلك مع تصريحات مشابهة للفنانة نسرين أمين، ولكن بعد مرور عامين على هذه الأزمة، تم ترشيح "ياسمين" لتشاركه بطولة فيلمه الجديد "الديزل"، بعد أن كانت اللبنانية هيفاء وهبي مرشحة لبطولته، لكن تم استبعادها على خلفية أزمتها مع المنتج محمد السبكي، التي كانت سببًا في منعها من التمثيل بمصر.