loading...

أخبار العالم

صحيفة: تصريحات عباس العدائية تجاه حماس «فرصة لإسرائيل»

الرئيس محمود عباس

الرئيس محمود عباس



سلطت صحيفة "تايمز أوف إسرائيل" العبرية، في تقريرها اليوم السبت، الضوء على الوضع في غزة، مشيرة إلى تصريحات الرئيس محمود عباس الأخيرة تجاه حماس.

الصحيفة العبرية قالت إن "وجهة الرئيس الفلسطيني محمود عباس تذهب نحو الانفصال عن قطاع غزة، ما يعني أن الانقسام الفلسطيني آخذ بالتعمق، لكنه قد يضع أمام إسرائيل فرصة تاريخية".

وأضافت الصحيفة أن قطاع غزة والضفة الغربية منطقتان تشهدان حالة عداء بين الفصائل، فضلًا عن تزايد فرضية المواجهة العسكرية بين إسرائيل وحماس.

وأوضحت الصحيفة أنه على الرغم من نجاح "حماس" وتطورها من الناحية العسكرية، فإنها تعاني من أزمات اقتصادية وسياسية نابعة من عدم قدرتها على الإيفاء بمتطلبات الحكم، لأنه منذ بداية الحرب الأولى في 2008-2009 ما زال القطاع يعيش آثار الدمار والخراب بدون إعمار.

وبالتالي فإن قيادة حماس الحالية لا تبدو معنية بالدخول في مواجهة مسلحة، بل إنها تسعى للعثور على طرق بديلة للتخفيف عن الفلسطينيين، خاصة من خلال فتح المعابر الجنوبية مع مصر، وفقا للصحيفة.

ولفتت الصحيفة إلى أنه بالإمكان تحويل هذا التهديد الذي تحياه غزة إلى فرصة، طالما أن فرص نجاح المصالحة تفشل منذ 2011.

واختتمت الصحيفة بالقول: "يبدو أن الوضع في غزة أصبح أكثر خطورة، ومن الواضح أن الحل المرتقب سيأتي من الجهة الإقليمية، بحيث ستدخل على الخط مصر ودول خليجية وأطراف دولية تسهم في مشاريع بعيدة المدى لإعادة إعمار قطاع غزة".

يذكر أن التهديدات العقابية الأخيرة لرئيس السلطات الفلسطينية محمود عباس، تجاه قطاع غزة، أثارت الغضب بين الفصائل الفلسطينية والتي اعتبرتها إعلانًا صريحًا من عباس بفشل المصالحة بشكل متعمد.

وهدد الرئيس عباس في خطاب له، باتخاذ مزيد من العقوبات والإجراءات القانونية والمالية ضد قطاع غزة، متهماً حركة "حماس" بالمسؤولية عن التفجير الذي استهدف موكب الحمد الله شمال القطاع.