loading...

أخبار مصر

مكاوي لـ«التحرير»: لم نرصد أي انتهاكات إعلامية في العملية الانتخابية

الدكتور حسن عماد مكاوي

الدكتور حسن عماد مكاوي



(لا خروقات أو انتهاكات لضوابط العملية الانتخابية)، هكذا قال الدكتور حسن عماد مكاوي، رئيس لجنة تقييم الأداء الإعلامى لمتابعة الانتخابات الرئاسية بالهيئة الوطنية للإعلام، تعقيبا على تساؤل «التحرير» بشأن ما انتهت إليه اللجنة فى رصد المخالفات الإعلامية، موضحا أن اللجنة أصدرت تقريرين خلال الأيام الماضية بشأن العملية الانتخابية، وانتهت إلى عدم وجود أي شكل من أشكال خرق الدعاية الانتخابية أو الصمت الانتخابي، مستطردا: «العملية الانتخابية مرت بسلام».

وأضاف مكاوي لـ«التحرير»، أن اللجنة مختصة فقط بتقييم الأداء الإعلامى للقنوات الخاصة بماسبيرو والشبكات الإذاعية، منوها بأن العملية الانتخابية تمت بشكل سلس وبسيط ودون وجود أي مظهر من مظاهر الخروج عن القواعد والضوابط المقررة، منوها بأن اللجنة لم تتلق أى شكاوى حتى الآن.

وتابع مكاوي: اللجنة أخطرت الهيئة الوطنية للانتخابات فى التقريرين السابقين أنها لم تلاحظ أي خروقات أو انتهاكات لمبادئ الدعاية التى وضعتها الهيئة.

وأضاف رئيس لجنة متابعة الأداء الاعلامي لـ«التحرير»، أن اللجنة ستصدر تقريرها الثالث غدا أو بعد غد، موضحا أن عمل اللجنة مستمر حتى يوم إعلان النتيجة.

وأضاف مكاوي، أن القنوات الفضائية والتليفزيون المصري كانا معتدلين في تغطيتهما للعملية الانتخابية، ولم تفضل مرشحا عن الآخر، وأعطت كل واحد منهم حقه في مرحلة الدعاية.

شارك في لجنة الأداء، الدكتورة ماجي الحلواني والدكتورة هويدا مصطفى والدكتورة حنان يوسف وإسماعيل الششتاوي من الوطنية للإعلام، وخالد مهني، رئيس قطاع الأخبار، وأمجد فتحي ممثل عن المجلس القومي لحقوق الإنسان والسيد الحراني ممثل عن المجلس القومي للمرأة، ومجدي لاشين رئيس التليفزيون.