loading...

4 عجلات

هوندا تستعين بوايمو لتصنيع سيارة ذاتية القيادة

هوندا نيوف

هوندا نيوف



تتعاون شركة هوندا اليابانية المنتجة للسيارات، مع نظيرتها الأمريكية المتخصصة في التكنولوجيا وايمو، وذلك لإنتاج سيارات ذاتية القيادة بشكل ثنائي، وذلك في الوقت الذي تسعى فيه شركة السيارات اليابانية الدخول بقوة في سباق تصنيع الموديلات المتطورة خلال الفترة المقبلة، ومن ثم توسيع نطاق مشاركتها في الأسواق العالمية، لا سيما في الوقت الذي بات يُنظر إلى الموديلات التي تعتمد على تقنيات القيادة الآلية على أنها واحدة من أهم ملامح التطوير في صناعة السيارات بشكل رئيسي.

ووفقا لما ورد على موقع مجلة "ذا فيرج" الأمريكية، فإن الشركتين تتعاونا في الوقت الحالي من أجل تطوير السيارات ذاتية القيادة لشركة هوندا، وذلك في الوقت الذي يُنظر إلى الموديلات التي تعمل بتقنية القيادة الآلية على أنها التطور الأحدث في صناعة السيارات، وتتسابق العشرات من الشركات العالمية، سواء المتخصصة في إنتاج السيارات أو حتى عمالقة التكنولوجيا في العالم، لتصنيع سيارات ذاتية القيادة.

وتتفاوض وايمو مع هوندا لعمل شراكة بين الجانبين منذ أواخر عام 2016، وذلك منذ أن كانت الشركة تحت إمرة شركة جوجل بشكل رسمي، وهي الكيان الأبرز والأكثر اهتمامًا بعملية تصنيع سيارة ذاتية القيادة على مستوى العالم بشكل رئيسي.

وعلى الرغم من كون العشرات من الشركات المصنعة للسيارات حول العلم، أعلنت بشكل فعلي عزمها خوض تجربة إنتاج السيارات ذاتية القيادة في الوقت الحالي، فإن شركتي وايمو وجنرال موتورز هما الأقرب لقيادة السباق الضخم، والذي انضمت إليه العديد من الشركات العالمية، سواء التي تتخصص في التكنولوجيا أو تلك التي تتعلق بالسيارات، وعلى رأسها أوبر وبي إم دبليو وأبل وغيرها من الكيانات حول العالم.

 واستطاعت وايمو خلال الآونة الأخيرة أن تضع قدميها على بداية الطريق بتصنيع شاحنة تعمل بنظام نصف القيادة الذاتية خلال الفترة الماضية، لتكون بداية فعلية لعملية تطوير الأنظمة المستخدمة في عملية الاستشعار، إضافة إلى الحساسات القادرة على التعامل مع مختلف الأخطار.