loading...

علوم و تكنولوجيا

أسرع بنسبة 12%.. OPPO تطور نسخة هاتفها A71 للفئة المتوسطة

A71

A71



يبدو أن شركة أوبو المتخصصة في صناعة الهواتف الذكية اكتشفت أن هاتفها A71 الذي يستهدف الشريحة المتوسطة من المستخدمين في حاجة إلى مزيد من التطوير في ظل المنافسة الشرسة التي تواجها في هذه الشريحة، فأعلنت عن طرح الهاتف مرة أخرى في الأسواق بعد تدعيمه ببعض الخصائص والمكونات التي تحسن من أدائه وخاصة على مستوى الكاميرا الأمامية والمعالج، وذلك بخلاف النسخة الأساسية التي كانت قد طرحتها في سبتمبر الماضي.

وتدعم نسخة الهاتف الجديدة ذاكرة عشوائية 3GB مع معالج كوالكوم الجديد Qualcomm Snapdragon 450، وهو ما يجعل تجربة استخدام الهاتف أكثر سلاسة وخاصة مع تشغيل عدد من التطبيقات في نفس الوقت، حيث إن سرعة فتح التطبيق الآن وتشغيلة 12.5% أسرع مما سبق، وذلك لأن المعالج الجديد ثماني النواة مزود بمعالجة 64 bit- 1.8 GHz.

كما يضم الهاتف مساحة تخزين داخلية قابلة للتوسعة بإضافة كارت ذاكرة حتى XX GB، حيث إن الهاتف مزود بفتحتين Sim وفتحة لكارت الذاكرة microSD، ويأتي الهاتف ببطارية سريعة الشحن 3000 mAh، وهو ما يمكن الهاتف من الصمود بدون شحن لمدة يوم متواصل من العمل، حيث طورت OPPO تكنولوجيا المعالجة 14 نانومتر التي توفر طاقة الهاتف حتى مع تشغيل عدد من التطبيقات في نفس الوقت.

وقد أضافت OPPO تقنية الذكاء الاصطناعي إلى الكاميرا الأمامية للهاتف التي تدعم خاصية التجميل المسبقA.I. Beauty Recognition Technology ، التي تمكن الكاميرا التي تبلغ دقتها 5 جيجا بايت بفتحة عدسة 1.4 um بيكسيل، من التعرف على الوجوة ومقارنتها مع قاعدة بيانات عالمية لتحديد خصائص الوجة والبشرة وتقوم بإضافة تعديلات على الصورة لتبدو طبيعية أكثر ومحسنة في نفس الوقت.

كما يأتي الهاتف بكاميرا خلفية 13 MP مدعومة بخاصية إلغاء الضوضاء لصور أكثر تركيزًا ووضوحًا حتي في الإضاءة المنخفضة، كما تأتي الكاميرا مدعومة بمؤثرات بوكية Bokeh Effects وتقنية Ultra HD والتي تلتقط عدة صور متتالية وتجمع أفضل الأجزاء من كل صورة في صورة واحدة لتبلغ دقة الصورة 50 MP بعد التعديل.

أما بالنسبة لشكل الهاتف وأبعاده الخارجية، فإن الهاتف يمتلك شاشة كبيرة تشغل 5.2 بوصة من واجهة الهاتف، وبدقة 2160x1080بكسل مع نسبة بعدية 18:9، ويأتي بنظام تشغيل Color OS 3.2 وAndroid 7.1 الذي يدعم أداء الهاتف الذكي في نقل الملفات وخاصية تقسيم الشاشة إلى جزئين لتشغيل أكثر من تطبيق في نفس الوقت.