loading...

أخبار العالم

بيان مشترك لبريطانيا وأمريكا بشأن «الكيماوي السوري»

الهجمات الكيماوية

الهجمات الكيماوية



ذكرت وكالة أنباء "رويترز" أن وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون أجرى اتصالا هاتفيا مع جون سوليفان القائم بأعمال وزير الخارجية الأمريكي.

وقال بيان لوزارة الخارجية البريطانية إن بريطانيا والولايات المتحدة اتفقتا يوم الاثنين على أن الهجوم الذي وقع في سوريا باستخدام ما يُشتبه بأنه غاز سام يحمل نفس سمات هجمات كيماوية شنتها في السابق الحكومة السورية.

وقالت في أعقاب اتصال هاتفي بين وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون وجون سوليفان القائم بأعمال وزير الخارجية الأمريكي "وزير الخارجية والقائم بأعمال وزير الخارجية الأمريكي اتفقا على أن هذا الهجوم يحمل سمات هجمات سابقة بالأسلحة الكيماوية شنها نظام (الرئيس السوري بشار) الأسد وذلك بناء على التقارير الحالية لوسائل الإعلام وتقارير من الموجودين على الأرض.

"وأكدا التزامهما باتفاقية الأسلحة الكيميائية وضمان محاسبة المسؤولين عن هذا الهجوم المروع".

ويشار إلى أن ترامب قال في تغريدات تلت تقارير حول هجوم كيماوي في دوما بسوريا: "مات الكثيرون، من ضمنهم نساء وأطفال، بهجوم كيماوي بلا عقل في سوريا، الرئيس بوتين وروسيا وإيران مسؤولون عن دعم الأسد الحيوان،" لافتا إلى أن "ثمنا كبيرا سيدفع".

ووقع هجوم يشتبه أنه كيماوي يوم السبت الماضي في منطقة دوما، وهي معقل للمعارضة السورية خارج العاصمة دمشق، مما أسفر عن مقتل سبعين شخصا على الأقل من بينهم أطفال.