loading...

رياضة عالمية

روما في مهمة مستحيلة وليفربول يتسلح بثلاثي الرعب

برشلونة وروما

برشلونة وروما



كتب: علي الزيني

تقام غدا الثلاثاء مباراتان في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم ضمن إياب دور الربع النهائي، حيث يلتقي فريق مانشستر سيتي الإنجليزي مع مواطنه فريق ليفربول على ملعب استاد "الاتحاد"، ويحل فريق برشلونة الإسباني ضيفا على نظيره فريق روما الإيطالي على ملعب "الأوليمبيكو" في روما، وسيكون الأخير على موعد مع أمل تحقيق معجزة لإقصاء الفريق الكتالوني.

هل تتحقق الريمونتادا؟

على الرغم من الفوز العريض الذى حققه ليفربول على مانشستر سيتى بثلاثية نظيفة فى مباراة الذهاب التي أقيمت الأربعاء الماضي بملعب "أنفيلد"، إلا أن فريق محمد صلاح يسعى جاهدا لتحقيق الفوز الثالث على التوالى على مانشستر سيتى فى جميع المسابقات، تفاديا لحدوث أية مفاجآت وتأكيد جدارته بالصعود للدور نصف النهائى بمسابقة دورى الأبطال على حساب البطل المنتظر لمسابقة الدورى الإنجليزى الممتاز "البريميرليج" هذا الموسم.

ويعاني مانشستر سيتي من تراجع أداء لاعبي الدفاع، حيث استقبلت شباكه 6 أهداف في آخر مباراتين، عندما خسر أمام ليفربول بثلاثية نظيفة فى مباراة الذهاب قبل أن يخسر بثلاثة أهداف لهدفين، في ديربي مانشستر أمام جاره مانشستر يونايتد السبت الماضى بملعب "الاتحاد"، ضمن منافسات الجولة الـ33 من عمر مسابقة الدورى الإنجليزى الممتاز "البريميرليج".
ويدخل فريق السيتى المباراة وسط ضغوط كبيرة يتعرض لها لاعبوه بعد الخسارة فى المباراتين الماضيتين أمام ليفربول ومانشستر يونايتد، ويحتاج الفوز بأربعة أهداف دون رد، وهو ما قد يكون صعبا على رفقاء دي بروين، خاصة أنهم يواجهون فريق يتمتع بخط هجومي ناري، وهو ما يجعل مهمة السيتي صعبة للغاية في الحفاظ على شباكه خالية من الأهداف. 
ويمتلك فريق الريدز ثلاثي هجومي مميز يتكون من محمد صلاح ، ساديو ماني، فيرمينو، جعل الفريق الأكثر تهديفا بين الأندية الإنجليزية المشاركة فى دورى أبطال أوروبا هذا الموسم برصيد 31 هدفا، ويحتاج لهدفين من أجل لتحطيم الرقم القياسي الخاص بفريق مانشستر يونايتد الذى سجل 32 هدفا بموسم 2002 – 2003.
ويسعى يورجن كلوب المدير الفني للفريق ليفربول مواصلة تفوقه على بيب جوارديولا مدرب مانشستر سيتى، حيث تقابل المدربين 13 مرة، حقق كلوب تفوقه في 6 مباريات وفاز بيب في 5 مباريات وتعادل في لقاءين.

مهمة شبه مستحيلة

سيكون أبناء العاصمة الإيطالية في مهمة شبه مستحيلة أمام برشلونة الإسباني، بعد أن خسر بأربعة أهداف لهدف في مباراة الذهاب التي أقيمت على ملعب "كامب نو".
ولكن الفريق الإيطالي سيكون بحاجة إلى الدفاع عن كبريائه في مباراة الغد، ومصالحة جماهيرة، خاصة بعدما خسر بثنائية نظيفة، أمام فيورنتينا في الدوري الإيطالي السبت الماضي.
ويحتاج البارسا فقط للتعادل أو حتى الخسارة بفارق هدفين للوصول إلى دور الـ4، أما روما الإيطالى فيحتاج للفوز بثلاثية نظيفة. 
ومن الصعب أن يبدأ الفريق الإيطالي هجوميا ولا يستقبل أي هدف في ظل وجود ليونيل ميسي ولويس سواريز وعثمان ديمبلي.