loading...

أخبار مصر

آلاف الصوفيين يحيون الليلة الكبيرة لمولد السيدة زينب

مولد السيدة زينب

مولد السيدة زينب



تحت شعار حب آل البيت، تجمع الالاف من محبى آل البيت والسيدة زينب، مساء اليوم احتفالا بالليلة الكبيرة لمولد السيدة زينب، فى أجواء مليئة بالفرحة والسعادة، وسط حضور كثيف من الشباب والرجال والنساء، التى ملات المقاهي والشوارع الجانبية للمسجد.

على سور مسجد السيدة زينب انتشر بائعو مختلف أنواع الحلويات، من بلح الشام والحمص، مستغلين حرص الأسرة المصرية على شراء الحلوى من مولد السيدة، الأمر الذى جدعل من بائعي الحلوى يشعرون بالفرحة من شدة الاقبال على الشراء خلال احتفالات الليلة الكبيرة مساء اليوم الثلاثاء.

وحرص الرجال على إحياء الليلة الكبيرة لمولد السيدة زينب، بأنتشار الرقص بالعصي على أنغام المزمار البلدى والصعيدى، الأمر الذى جعل من الشوارع الجانبية لمسجد السيدة زينب يشهد ازدحام شديد من المارة وزوار أم هاشم.

وتزين مسجد السيدة زينب بمختلف الإضاءات من الألون المبهجة التى وضعت من قبل إدارة المسجد على مئذنة مسجد السيدة وعلى جميع مداخل المسجد وفى ساحة الميدان فرحة بقدوم المولد

وتحسبا لأى أعمال إرهابية تقع خلال المولد والذى يشهد حضورا كثيفا، انتشرت الأكمنة الشرطية على جميع مداخل ومخارج المسجد وميدان السيدة، والذى يقع على بعد أمتار بسيطة من قسم شرطة السيدة زينب، والذى كلف أفراده بالانتشار فى جميع أرجاء المولد، ووضع الامن الحواجز الحديدية على مداخل المسجد لمنع وصول الدراجات البخارية للمسجد.

حى السيدة زينب منح مشايخ الطرق الصوفية تصاريح لإقامة سرادق بساحة المسجد أو الميدان، الأمر الذى جعل المشايخ تتجه إلى استئجار بيوت فى الشوارع الجانبية للمسجد والميدان، لإقامة ت السرادقات لها لتقديم المأكولات.

وشدا المنشد محمود التهامى، نقيب المنشدين والمبتهلين العديد من القصائد فى حب آل البيت، فرحا بالليلة الكبيرة للمولد.