loading...

أخبار العالم

«إحنا رجالك يا بشار».. سوريون يهتفون لرئيسهم بعد القصف الثلاثي

الجيش السوري

الجيش السوري



تجمع مئات السوريين في ميادين العاصمة السورية، اليوم السبت، في مشهد تحدي عقب غارات جوية غير مسبوقة شنتها الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا، ورفعوا إشارات النصر ملوحين بالأعلام السورية حسبما ذكرت "سكاي نيوز" عربية.

وقبل ذلك بساعات قليلة، قبل شروق الشمس، هزت انفجارات مدوية دمشق، وتحولت السماء إلى اللون البرتقالي عندما أطلقت وحدات الدفاع الجوي السورية صواريخ أرض جو ردا على 3 موجات من الغارات الجوية كان الهدف منها معاقبة الرئيس بشار الأسد على استخدامه المزعوم للأسلحة الكيماوية.

اقرأ أيضًا: فرنسا: 3 فرقاطات ومقاتلات ميراج ورافال شاركت في ضرب سوريا 

ووفقا لـ"الأسوشيتد برس"، تصاعد الدخان من شرق دمشق وما بدا أنها ألسنة لهب تتصاعد السماء، وبدت الصواريخ الأمريكية، التي ضربت ضواحي العاصمة مثل الرعد.

وعقب انتهاء الهجوم، الذي استمر ساعة واحدة، جابت سيارات حاملة مكبرات الصوت شوارع دمشق تذيع الأناشيد الوطنية.

اقرأ أيضًا: واشنطن ودمشق.. 75 عامًا من التنافر و«الضربات» 

وعقب الهجوم مباشرة، بدأ مئات السكان بالتجمع في ساحة الأمويين التاريخية في العاصمة السورية، ولوح كثيرون بالأعلام السورية والروسية والإيرانية، ورقص البعض، وقاد آخرون السيارات في قوافل، وأطلقوا أبواق السيارات تحديا للغارات، وأطلقوا هتافات مؤيدة للرئيس السوري كان من أبرزها: "إحنا رجالك يا بشار".

وبث التلفزيون الحكومي السوري مباشرة من الساحة حيث تجمع حشد كبير من المدنيين برفقة رجال أمن، بينهم فنانون ونواب وشخصيات أخرى.

اقرأ أيضًا: صحف الإمارات تبرز تفاصيل الضربات الأمريكية لسوريا.. وجمعة «حرق العلم» 

وكان التلفزيون السوري ذكر في وقت سابق أن الهجمات استهدفت مركزا للأبحاث العلمية في برزة بالقرب من دمشق ومستودعا للجيش قرب حمص، فيما أفادت وسائل الإعلام السورية بأن الدفاعات الجوية أصابت 13 صاروخا جنوب دمشق.