loading...

جريمة

المُشدد 10 سنوات لتكفيري و5 سنوات لشقيقه في الشرقية

محكمة - أرشيفية

محكمة - أرشيفية



قضت محكمة دائرة إرهاب الشرقية، برئاسة المستشار علاء شجاع، اليوم السبت، بمعاقبة التكفيري «عمار. أ. س» بالسجن المُشدد لمدة 10 سنوات وغرامة 10 آلاف جنيه، ومعاقبة شقيقه «سلمان» بالسجن لمدة 5 سنوات وغرامة ألفي جنيه؛ على خلفية اتهامهما بالانضمام لجماعة إرهابية تكفيرية، ومقاومة السلطات وحيازة سلاح ناري حال القبض عليهما.

كانت معلومات وردت للأجهزة الأمنية، مفادها قيام كل من «عمار. أ. س» 21 عامًا، طالب جامعي، مُقيم بقرية «المطاوعة» التابعة لدائرة مركز ههيا، وشقيقه «سلمان» 19 عامًا، بالانضمام لجماعة إرهابية والاشتراك في خلية إرهابية تستهدف أفراد الشرطة بالشرقية.

وتبين أن المتهمين ابنا التكفيري «الشحات»، والذي تم القبض عليه بتهمة التخطيط لاستهداف رجال الجيش والشرطة بالشرقية، وأنه من قيادات إحدى الجماعات التكفيرية الجهادية، ومحبوس على ذمة القضية رقم 4893 جنايات ههيا لسنة 2014، والمتهم فيها بالاشتراك في تنظيم سري يسعى لقلب نظام الحكم واستهداف ضباط وأفراد الشرطة.

وفور التأكد من صحة المعلومات، وحال القبض على المتهمين، أطلقا عدة أعيرة نارية تجاه القوات، والتي تبادلت معهما إطلاق النيران، ما أسفر عن إصابة الأول بطلق ناري، فيما ضُبط المتهمان وبحوزة الثاني رشاش «بورسعيد» 9 مللي، و20 طلقة لذات العيار، وفرد خرطوش، وبالعرض على النيابة العامة أمرت بإحالتهما محبوسين إلى محكمة دائرة الإرهاب.