loading...

التحرير كلينك

خدعة الكافيين والوجبات الصغيرة.. 9 طرق طبيعية لتجنب الصداع

صورة أرشيفية

صورة أرشيفية



الصداع لا يترك أي شخص، فهو يصيب 90% من سكان العالم كما تتراوح شدته ما بين مزعج أو منهك لا يحتمل، النوع الأكثر شيوعًا هو صداع التوتر، والشعور الخفيف والضيق حول رأسك والذي يحدث غالبًا بسبب وضع رقبتك في موضع ضيق، ومن ناحية أخرى، فإن الصداع النصفي يميل إلى أن يكون شديدًا ومتكررًا، والدواء هو أحد الطرق لعلاج انزعاجك، كما أن هناك الكثير من الطرق الطبيعية التي تقدمها مجلة "التايم" الأمريكية لاتباعها حتى تتخلص من هذا الألم المزعج.

1- الراحة

الصداع غالبًا ما يكون علامة على أن جسمك يحتاج إلى راحة، كما تقول إليزابيث لودر، مديرة قسم الصداع والألم في مستشفى بريجهام والنساء في بوسطن ورئيس جمعية الصداع الأمريكية: "كثير من الناس مشغولون للغاية ويترددون في أخذ راحة، ولكن إذا كنت تفكر في التخلص من الصداع عليك إغلاق الستائر، والاستلقاء، والاسترخاء عندما تشعر بوجود الصداع، كما ينصح مارك دبليو جرين، مدير مركز علاج الصداع والطب في مركز ماونت سيناي الطبي في مدينة نيويورك، بالاستلقاء في غرفة مظلمة وجيدة التهوية إذا كان بإمكانك.

2- تناول وجبات صغيرة 

إذا لم تأكل شيئًا ما من حين لآخر، فقد يكون هذا الشعور المؤلم أو الغامض نتيجة لانخفاض نسبة السكر في الدم، وبعض الأبحاث تشير إلى أن الأطعمة الغنية بالمغنيسيوم، مثل السبانخ، التوفو، زيت الزيتون، أو بذور عباد الشمس أو اليقطين قد تكون مفيدة بشكل خاص للصداع، وينصح دكتور جرين مرضاه الذين يعانون من الصداع بتناول وجبات صغيرة على مدار اليوم، بدلاً من تناول ثلاث وجبات كبيرة في وجبات الإفطار والغداء والعشاء، وبهذه الطريقة يبقى السكر في الدم أكثر اتساقًا ولن تعاني من أنواع الصداع المختلفة.

SmallMeal

3- الضغط البارد على الجبين

إن الاستلقاء بمنشفة مبللة باردة على جبينك أو عينيك قد يوفر راحة مؤقتة من الصداع المزعج، وربما يساعد على اختفائه تمامًا، كما تقول الدكتور لودر: "يمكنك  صنع القليل من القطع الجليدية في الثلاجة وفرك الجبين لمدة تصل إلى 10 دقائق"، حيث يعتقد العديد من الناس أن الجليد يقلل الألم بتقلص الأوعية الدموية.

(اقرأ أيضًا: زيت البرافين.. يعالج التهاب المفاصل وتشنج العضلات)

4 - دش ساخن

يميل الناس إلى تفضيل الحرارة الباردة عندما يتعلق الأمر بالعلاجات الموضعية للصداع، ولكن في بعض الأحيان قد يكون الدش البخاري مجرد ما تحتاج إليه، كما يقول الدكتور جرين: "غالبًا ما يحاول الأشخاص الذين يستيقظون بألم في الرأس -وهذا نادر الحدوث- أن يظلوا في السرير ويدعون أنه ليس حقيقيًا، أو يأملون في أن يختفي، ما يمكن أن يساعدك هو أن تبدأ يومك بفنجان قهوة، وقليل من الفطور، ودش ساخن لإيقاظك.

دش ساخن

5- الضغط على مناطق معينة في اليدين

يمكن أن يساعد الضغط على نقطة على اليد بين الإبهام والسبابة في تخفيف آلام الصداع، كل ما عليك فعله الضغط على المسافة البادئة بإصبع الإبهام والسبابة في يدك المعاكسة وتدليكها في حركة دائرية لمدة خمس دقائق، ثم التبديل بين يديك، ويقول الدكتور لودر، الذي يضيف أنه من المفيد أيضًا أن يفرك الثلج في هذه البقعة لبضع دقائق.

6- حافظ على رطوبتك

الصداع هو واحد من أولى علامات الجفاف، وللتأكد من شرب ما يكفي من السوائل، حاول تناولها على مدار اليوم، بدلاً من الاكتفاء بها في أوقات الوجبات أو أثناء فترات النشاط البدني المكثف، وتقول إرشادات معهد الطب إن البالغين يجب أن يستهلكوا ما بين 11 و15 كوبًا من الماء يوميًا، بالإضافة إلى الفواكه والخضروات. (اقرأ أيضًا: 13 عادة خاطئة تفعلها أثناء الاستحمام)

شرب الماء

7- تناول بعض الكافيين (ولكن ليس كثيرًا)

تقول الدكتور لودر: "إن تناول فنجان من القهوة في أول بادرة للصداع هو خدعة قديمة، لأن مادة الكافيين لها تأثير خفيف، ويمكن أن تكون مفيدة للغاية في المراحل المبكرة ولكن من المهم عدم المبالغة في ذلك حيث إن الكافيين سيف ذو حدين، وتشرح: إذا كنت تستهلك أكثر من اللازم، بشكل منتظم للغاية، فسوف تواجه الانسحاب في الأيام التي لا تلتزم بها".

8- الابتعاد عن الكمبيوتر

قضاء ساعات طويلة أمام الكمبيوتر يمكن أن يجعل الناس أكثر عرضة للصداع، وتقول لودر: "لم يتم دراستها بشكل جيد، ولكن بعد أن تحدثت مع العديد من المرضى، أعتقد أن فترات طويلة للغاية ومركزة من التركيز العقلي يمكن أن تسهم في الصداع".

الجلوس امام الكمبيوتر

9 - الحفاظ على مواعيد منتظمة

يقول الدكتور جرين: "إن الصداع النصفي لا يحب التغيير، وغالبًا ما يحدث عند انحرافك عن روتينك المعتاد"، ووجدت دراسة كبيرة نُشرت في عام 2005 في مجلة هيداتش أن الأشخاص الذين ينامون بمعدل ست ساعات في الليلة يميلون إلى أن يكون لديهم نوبات أكثر حدة وتكرارًا من أولئك الذين يحصلون على المزيد من القيلولة بشكل روتيني.

إذا كنت تعاني من الصداع بشكل متقطع أو متكرر عليك النظر إلى عاداتك اليومية التي تسبب ذلك، بالإضافة إلى تناول بعض السوائل المهدئة مثل الماء، والنعناع الذي لديه القدرة على تهدئة الألم، بالإضافة إلى الليمون ذي العناصر الفعالة.