loading...

أخبار مصر

الإحصاء: تراجع معدل البطالة إلى 11.8% خلال عام 2017

البطالة

البطالة



كشف الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، اليوم الإثنين، عن تراجع معدل البطالة ليبلغ 11.8% خلال عام 2017 مقابل 12.5% عـام 2016. وذكر الإحصاء، في النشرة السنوية المجمعة لنتائج بحث القوى العاملة عام 2017، أن معدل البطالة بين الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين (15- 29 سنة) بلغ 24.8%، حيث بلغ معدل البطالة بين الشباب الذكور 20% وبين الشباب الإناث 36.5% من إجمالي قوة العمل في نفس الفئة العمرية عام 2017.

وبين أن معدل البطالة للفئة العمرية (15-19 سنة) بلغ 18.2%، ونحو 34.0% للفئة العمرية (20- 24 سنة) و18.6% معدل للفئة العمرية (25- 29 سنة)، مشيرا إلى أن معدل البطالة للشباب في الفئة العمرية (15-29 سنة) من حملة المؤهلات المتوسطة وفوق المتوسطة والجامعية وما فوقهـا بلغ 31.8% خلال عام 2017.

وأكد أن حجم قوة العمل بلغ 29.474 مليون فرد عام 2017، مقابل 28.934 مليون فرد عام 2016، بزيادة قدرها 540 ألف فرد بنسبة 1,9%. وبلغ حجم قوة العمل من الذكور 22.473 مليون فرد عام 2017، مقابل 21.934 مليون فرد عام 2016، بزيادة قدرها 539 ألف فرد بنسبة 2,5%، وبلغ حجم قوة العمل من الإناث 7.001 مليون فرد عام 2017، مقابل 7 ملايين فرد عام 2016، بزيادة قدرها واحد من ألف.

وبين الجهاز أن عدد المتعطلين بلغ 3.468 مليون عام 2017، مقابل 3.603 مليون متعطل عام 2016، بانخفاض قدره 135 ألف متعطل بنسبة 3.7%، مشيرا إلى أن معدل البطالة بين الذكور بلغ 8.2% عام 2017 مقابل 8.9% عام 2016، في حين بلغ معدل البطالة بين الإناث 23.1% عام 2017 مقابل 23.6% عام 2016.

وأكد الإحصاء أن معدل البطالة في الحضر بلغ 14.5% مقابل 9.8% في الريف، وذلك نتيجة توافر فرص العمل بصورة أكثر في الريف، وبلغ معدل البطالة بين ذكور الحضر 9.9% وبين ذكور الريف 7.1%، بينما بلغ معدل البطالة بين إناث الحضر 28,7% مقابل 18.8% بين إناث الريف نتيجة مشاركة الإناث في الأنشطة الزراعية في الريف.

وسجلت أعلى معدلات للبطالة في محافظة السويس حيث بلغ المعدل 22,3% يليها محافظة البحر الأحمر 18.5% وسجلت أقل معدلات بطالة في محافظة المنوفية بمعدل 6,9% من إجمالي قوة العمل بالمحافظة.

ولفت الجهاز إلى أن نسبة المتعطلين الذين سبق لهم العمل بلغت 27% من إجمالي المتعطلين، بينما بلغت تلك النسبة 28,9% في عام 2016. وعن المشتغلين، أوضح الإحصاء زيادة عدد المشتغلين إلى 26.006 مليون مشتغل عام 2017، مقابل 25.331 مليون مشتغل عام 2016 بزيادة قدرها 675 ألف مشتغل بنسبة 2.7%. وبلغ عدد المشتغلين من الذكور 20.620 مليون مشتغل عام 2017 مقابل 19.986 مليون مشتغل عام 2016 بزيادة قدرها 634 ألف مشتغل بنسبة 3,2%. كما بلغ عدد المشتغلات من الإناث 5.386 مليون مشتغلة عام 2017 مقابل 5.345 مليون مشتغلة عام 2016 بزيادة قدرها 41 ألف مشتغلة بنسبة 0.8%. وبلغ عدد المشتغلين في الحضر 10.625 مليون مشتغل عام 2017 مقابل 10,391 مليون مشتغل عام 2016 بزيادة قدرها 234 ألف مشتغل بنسبة 2.3%.

ولفت الجهاز إلى أن عدد المشتغلين في نشاط الزراعة وصيد الأسماك بلغ 6.510 مليون مشتغل بنسبة 25% من إجمالي المشتغلين، وبلغ عدد المشتغلين بنشاط التشييد والبناء 3.358 مليون مشتغل بنسبة 12,9% من إجمالي المشتغلين. كما بلغ عدد المشتغلين في تجارة الجملة والتجزئة 3.280 مليون مشتغل بنسبة 12,6% من إجمالي المشتغلين، وبلغ عدد المشتغلين في نشاط الصناعات التحويلية 3.125 مليون مشتغل بنسبة 12% من إجمالي المشتغلين، كما يعد نشاط المنظمات والهيئات الدولية والإقليمية والسفارات والقنصليات الأجنبية أقل الأنشطة من حيث عدد المشتغلين حيث بلغ عدد العاملين به 3600 مشتغل.

وبين الجهاز أن معدل المساهمة في قوة العمل 45% من إجمالي عدد السكان (15 سنة فأكثر)، مقابل 46.6% في عام 2016، مشيرا إلى أن معدل المساهمة في قوة العمل بين الذكور بلغ 66.8% عام 2017 بينما بلغ 69.6% في عام 2016، وأن معدل المساهمة في قوة العمل بين الإناث 21.9% عام 2017، بينما بلغ 22.9% في عام 2016، ما يشير إلى أن معدل المساهمة في قوة العمل بين الذكور يمثل أكثر من 3 أضعاف مثيلاتها بين الإناث، وأن معدل المساهمة في قوة العمل في الحضر بلغ نحو 43.6% عام 2017، مقابل 45.1% في عام 2016، بينما بلغ في الريف 46.0% عام 2017 مقابل 47.8% عام 2016.