loading...

إقتصاد مصر

ارتفاع حجم التبادل التجاري بين مصر والاتحاد الأوروبي إلى 28 مليار يورو

وزير الصناعة طارق قابيل

وزير الصناعة طارق قابيل



ارتفع حجم التبادل التجاري بين مصر ودول الاتحاد الأوروبي، خلال العام الماضي، ليبلغ نحو 28 مليار يورو مقابل 27.3 مليار يورو خلال عام 2016، وأرجع طارق قابيل وزير التجارة والصناعة هذا الارتفاع إلى الزيادة الكبيرة في الصادرات المصرية لهذه الأسواق، حيث حققت زيادة كبيرة خلال عام 2017 لتبلغ نحو 8.1 مليار يورو مقارنة بنحو 6.7 مليار يورو خلال عام 2016 بنسبة زيادة بلغت 21%.

وأضاف قابيل، في بيان له، اليوم الجمعة، أن الاتحاد الأوروبي يعد الشريك الاقتصادي والتجاري الأول لمصر، حيث يمثل الاتحاد الأوروبي سوق التصدير الأهم لمصر، ويستحوذ على نسبة 22.7% من الصادرات المصرية للأسواق الخارجية.

من جانبه، قال أحمد عنتر وكيل أول وزارة التجارة والصناعة رئيس جهاز التمثيل التجاري، إن المكاتب التجارية في دول الاتحاد الأوروبي قامت خلال عام 2017 بالترويج للمشاركة المصرية في المعارض الدولية المتخصصة المقامة في الدول المعتمدين لديها، وإتاحة العديد من الفرص التصديرية والدراسات التسويقية للشركات المصرية، فضلا عن الإعداد لبعثات المشترين الأجانب لمصر والبعثات التجارية والترويجية المصرية للخارج.

وأشار عنتر إلى أن أهم دول الاتحاد الأوروبي المستوردة من مصر خلال العام الماضي تضمنت: إيطاليا، ألمانيا، إسبانيا، المملكة المتحدة، بلغاريا، لافتا إلى أن بنود الصادرات المصرية التي حققت زيادة خلال عام 2017 إلى أسواق دول الاتحاد الأوروبي تشمل: الحديد والألومنيوم ومنتجاتهما، الأسمدة، السلع الكيماوية، الحاصلات الزراعية، السلع الهندسية، البلاستيك ومنتجاته، مواد البناء، المنسوجات، الملابس الجاهزة، المنتجات الجلدية.