loading...

ثقافة و فن

نجوم أفلسوا على يد زوجاتهم.. عبد الفتاح القصري سكن البدروم بسببها

عماد حمدي - إسماعيل ياسين - عبد الفتاح القصري

عماد حمدي - إسماعيل ياسين - عبد الفتاح القصري



ملخص

هل تتوقع نهاية مأساوية لكبار النجوم الذين طالما عشقت رؤيتهم على الشاشة، ربما تعتقد أنهم شخصيات أسطورية لا يمكن أن تمس، كما يظهرون في أعمالهم، لكن هذا لا يحدث على أرض الواقع، فعلى سبيل المثال، الفنان الذي لقب بفتى الشاشة، رحل فقيرا مُكتئبا.. ولم يكن سبب هذا سوى الزوجة.

في المأثور الثقافي الشعبي لدى المصريين يقولون إن الزواج «عتبة»، وبعيدا عن جوهر المثل الذي يتطرق للتشاؤم من الزوجات، فالمقصود أنه من المُمكن أن تأخذك زيجة لسابع سماء أو تسقطك إلى أسفل سافلين.. وفي عالم الفن، تسببت زيجات كثيرة في خُسارة كِبار النجوم أموالهم وثرواتهم الطائلة، نرصد لكم منهم ثلاثا وهم إسماعيل يس وعبد الفتاح القصري وعماد حمدي.

عبد الفتاح القصري

في أحد الأيام، وقف الفنان الراحل عبد الفتاح القصري على المسرح يصيح "مش شايف مش شايف"، فضحك الجمهور بشدة، وهو مُستمر بنفس الأداء والصريخ "مش شايف أنا اتعميت"، لم يفهمه أحد سوى صديقه الفنان إسماعيل يس، الذي أخذه من يده وبهدوء شديد أخرجه للكواليس، ليكتشف بعدها أن صديق عمره فقد بصره تمامًا نتيجة ارتفاع شديد في السكر.

بعدما فقد القصري الرؤية، لم تتحمله زوجته الأخيرة والرابعة «سهام»، التي كانت تصغره بسنوات كثيرة، وكانت تعمل مُمرضة بالمستشفى الذي كان يعالج فيه.. فبعدما ظن أنها سترعاه بعد الزواج، خالفت هي ظنه تماما بعد مرضه، بل نصبت شباكها عليه، وأقنعته بطريقة ناعمة أن يكتب لها ثروته، ليتغير أسلوبها بعدما أخذت مُرادها، وطلبت منه الطلاق وتركته وحيدا، وتتزوج من صبي كان يعطف عليه القصري في المنطقة، التي كان يسكنها، ويعتبره ابنه الذي لم ينجبه.

عانى القصري من الفقر الشديد بعدها وازداد الأمر سوءًا بعدما انهار منزله، وعاش في غُرفة تحت السُلم "بدروم"، وظل يُعاني من الاكتئاب والبرد، ولم يتحمل وأصيب بتصلب في الشرايين في المُخ وفقد الذاكرة، وتوفى في أحد المستشفيات فقيرا ووحيدا.

تنزيل (1)

عماد حمدي

في عام 1960، قرر الفنان الراحل عماد حمدي، وقد كان متقدمًا في السن، الزواج من فنانة صاعدة وقتها كانت تبلغ من العمر 16 عاما فقط، حيث أعجب بها بعدما شاركته البطولة في فيلم "زوجة في الشارع"، وكانت هذه الشابة هي الفنانة نادية الجندي، واستمر زواجهما لمدة 12 عاما، قبل أن يطلقها بعد ذلك في واقعة شهيرة، حيث كان قد أنتج لها الفيلم الاستعراضي «بمبة كشر»، وقد كانت تكاليفه عالية جدا من ملابس وديكور وأجور واستعراضات ووضع فيه كل أمواله، وحتى يتجنب الضرائب كتب الفيلم باسمها واتفق معها على أخذ نسبة من الإيرادات، وبعد النجاح الذي حققه الفيلم رفضت الجندي أن تعطيه أي مبلغ من إيراداته.

اضطر بعدها فتى الشاشة الأول أن يعيش في شقة متواضعة مع زوجته الأولى وابنه "نادر"، ما أصابه بالإحباط، ورحل فقيرا مُكتئبا، وأكد ذلك ابنه "نادر" في لقاء تليفزيوني قائلاً إنه أصيب بالاكتئاب بعد أن أصابه الفقر بسبب الجندي، لتعلق الأخيرة قائلة: "هذا الشخص كاذب، والجميع يعلم أن عماد حمدي لم يكن يمتلك ثروات"، واصفة من يروج لتلك الرواية بـ"المرضى النفسيين"، كما نشرت صور تجمعها مع الفنان الراحل، وأكدت أنها كانت على علاقة وثيقة بالفنان الراحل، وكان أبًا بالنسبة لها وليس زوجًا فقط.

إسماعيل يس

كشفت الفنانة القديرة آمال فريد، خلال لقائها الأخير من المستشفى مع الإعلامي عمرو أديب، سر إفلاس إسماعيل يس في أيامه الأخيرة، قائلة: «زوجة إسماعيل ياسين هي السبب الحقيقي وراء إفلاسه وخسارة ثروته وما تعرض له من تدهور».

يقول الدكتور مصطفي محمود، إنه إذا ما أردت اختيار شريكة حياة مناسبة، فعليك بـ"الأخلاق" لأن الحُب "بيروح ويجي"، والعاطفة مُتقلبة، ومن الممكن أن تكره ما كُنت تُحبه اليوم، لكن الشىء الوحيد الذي يجعل العلاقة صحيحة أن يكون العقل مُقتنعا بأن هذا هو الشخص المُناسب، فسر محمود الأخلاق في الزواج هو أن يتنازل الإنسان عن أنانيته.