loading...

إقتصاد مصر

«إيني» تبدأ تشغيل وحدة الإنتاج الثانية بحقل ظهر

حقل ظهر

حقل ظهر



بدأت شركة إيني الإيطالية، اليوم الخميس، تشغيل وحدة الإنتاج الثانية بحقل الغاز المصري ظُهر، ومن المقرر مواصلة زيادة الإنتاج بنفس الأداء الاستثنائي للوصول إلى 1.2 مليار قدم مكعبة يوميا في مايو المقبل، و2 مليار قدم مكعبة يوميا بنهاية عام 2018، ثم رفع سقف الإنتاج إلى 2.7 مليار قدم مكعبة يوميا في عام 2019.

ويضم حقل ظُهر الذي اكتشفته إيني عام 2015 احتياطيات تقدر بنحو 30 تريليون قدم مكعبة من الغاز، وسيساعد مصر على تجاوز النقص الحاد في إمدادات الطاقة، ويوفر على البلاد مليارات الدولارات من العملة الصعبة التي كانت ستنفقها على الاستيراد، وتسعى مصر لجذب المزيد من الاستثمارات في قطاع الطاقة وزيادة إنتاج الاكتشافات الجديدة لكي تصل إلى الاكتفاء الذاتي من الغاز بنهاية 2018.

وأكد ميجيل أرياس كانييتي مفوض الاتحاد الأوروبي للطاقة والمناخ، في تصريح له، أول من أمس الثلاثاء، أن الاتحاد يدعم تحويل مصر إلى مركز إقليمي للطاقة باختلاف مصادرها، لما تتمتع به مصر من مقومات تؤهلها لذلك، مضيفا أن الاتحاد الأوروبي سيدعم مصر في مجال الطاقة بكافة الصور الممكنة سواء بتوفير التمويل أو الدعم الفني ونقل الخبرات والتكنولوجيات الأوروبية في مشروعات الطاقة، خاصة المشروعات الرامية إلى التوسع في الطاقات النظيفة والمتجددة.