loading...

رياضة مصرية

شحاتة والبدري والسعيد.. تعرف على ضحايا رامز تحت الثلج من الرياضيين

4162

4162



كتب: علي الزيني

يعد أحد أهم البرامج الرمضانية، وأكثرها مشاهدة، بسبب المقالب التي يقوم بها مع ضيوفه، ليتربع رامز جلال على عرش البرامج الكوميدية دون منازع، خاصة أن الجماهير تنتظر ردود أفعال النجوم من الضيوف رامز أمام الخدع التي يتعرضون لها، بمن فيهم نجوم الكرة الذين يعتمد عليهم البرنامج للترويج له أكثر.

قلب الأسد

كانت بداية رامز مع المقالب من خلال برنامج «رامز قلب الأسد» وهو عبارة عن استضافة النجوم لإجراء حوار ببرنامج يدعى «ناتالي» وأثناء ركوب المصعد يفتح الباب بأحد الأدوار، ويفاجأ الفنان بوجود أسد أمام الباب تنتابه لحظات من الخوف والذهول والرعب، وبعد محاولات لإغلاق باب المصعد، إذا به يفتح في دور آخر وأمام قفص به أسد آخر، حيث لاقت هذه الفكرة رواجا كبيرا.

قلب

ثعلب الصحراء

ثاني تجربة كانت «رامز ثعلب الصحراء» وأثارت موجة من الغضب عام 2012 نظرًا للأوضاع السياسية والأمنية التي كانت تمر بها مصر في ذلك الوقت، حيث تم بناء فكرة البرنامج على الخلل الأمني الذي عانى منه المصريون حينها، فكان المقلب عبارة عن استضافة النجوم لعمل لقاء تليفزيوني مع الفنان عزت أبو عوف بالغردقة، وعند وصول الضيوف للمطار وفي أثناء اتجاههم إلى مكان التصوير يتم اعتراضهم من قبل مجموعة من الملثمين ويتم تهديد الركاب بالأسلحة الثقيلة، ويقومون بعمل تفجير وهمي حتى يتوقف الأتوبيس، ويقتل فيه السائق، ومن ثم يتم خطف الفنان وتكبيل يديه وسط حالة من الرعب حتى يكتشف المقلب.

عنخ أمون

وفي برنامج «رامز عنخ آمون» ظهر رامز جلال بدور مومياء، فقامت فكرة المقلب على استضافة النجوم لافتتاح إحدى المقابر التي تم اكتشافها مؤخرًا وذلك ضمن مبادرة لتنشيط السياحة بمصر، ويتم نزول المقبرة للتصوير داخلها، وعند دخول المقبرة يتم إغلاق بابها ويبدأ الصراع بينه وبين الخفاش والثعبان المومياء التي يفاجأ الضيف بأنها رامز جلال.

قرش البحر

وفي ثالث مواسم البرنامج بعد رامز عن الصحراء والبر وذهب إلى البحر، في برنامج "رامز قرش البحر" ، وفي عام 2015، قدم برنامج رامز واكل الجو.

بيلعب بالنار

وفي الموسم التالي وجهت لفكرته الكثير من الانتقادات لما يتضمنه المقلب الذي يعد من أشد المقالب خطورة على ضيوفه، نظرا لاحتوائه على حريق، في رامز بيلعب بالنار.

بيلعب

تحت الأرض

أما الموسم الماضي، فقدم برنامج رامز تحت الأرض، وتم تصويره في صحراء "أبو ظبي"، قام خلاله بارتداء زي سحلية ضخمة، تهاجم الضيف بعد أن تغرق السيارة في الرمال المتحركة، مما يثير رعب الضيوف.

وشارك في آخر مواسم البرنامج الكثير من نجوم الرياضة، مثل، عصام الحضري، مؤمن زكريا، محمود عبدالمنعم "كهربا"، رمضان صبحي.

تحت الأرض

تحت الثلج

أما هذا الموسم فقام جلال بتصوير العديد من حلقات برنامجه "رامز تحت الثلج"، المقرر عرضه فى رمضان 2018 والذي يجري تصويره بروسيا تزامنا مع إقامة كأس العالم، في بلاد الدب الروسي، والذي يشارك فيه المنتخب المصري بعد غياب 28 عاما، ونال نجوم الرياضة نصيب الأسد من ضحايا البرنامج وهم:

حسن شحاتة المدير الفني للمنتخب الوطني الأسبق، والمحلل الفني لإحدى القنوات الرياضية المصرية، سيكون هو أيضا أحد الضيوف الذين يظهرون في برنامج المقالب.

حسام البدري المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بنادي الأهلي، كان أيضا ضمن الرياضيين الذين يحلون ضيوفا على البرنامج الذي يعرض في شهر رمضان القادم.

مجدى عبد الغني عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة، كان مساعدا في جلب نجوم الرياضة للذهاب لروسيا من أجل الترويج للمشاركة في كأس العالم، ويقعون في فخ المقالب، وسيكون ضمن الضيوف الذين يظهرون.

عبدالله السعيد لاعب الأهلي، والمعار إلى فريق كوبيون بالوسيورا الفنلندي، بعد أزمته الأخيرة بالتوقيع للزمالك.

شريف إكرامي حارس مرمى الأهلي ومنتخب مصر، ولم ينجوا سعد سمير زميله في الفريق، من ضحايا البرنامج.

محمود حسن تريزيجيه، لاعب فريق قاسم باشا، ومنتخب مصر، وأحمد الشناوي حارس مرمى فريق الزمالك، الذي أصيب مؤخرا بقطع في الرباط الداخلي للركبة، وسيغيب عن الملاعب من 4 إلى 6 أشهر، وهو ما يمنعه من المشاركة في مونديال روسيا.

في المقابل رفض حسام حسن المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بنادي المصري البورسعيدي المشاركة في البرنامج وتراجع عن ترحيبه في بداية الأمر.