loading...

ثقافة و فن

خطة «mbc مصر» لإنقاذ موسمها الرمضاني بعد خسارة الزعيم.. الرهان على هؤلاء

ام بي سي

ام بي سي



ملخص

نظرًا للشعبية الكبيرة التي تتمتع بها قناة «أم بي سي مصر»، وبعدما خسرت نجومها من الصف الأول خلال موسم رمضان المقبل، تبقى للقناة 4 بدائل لتواجه بها منافسيها.

بدأت قناة «mbc مصر» ناجحة، فلم تحتاج فترة طويلة لتكتسب شعبية جعلتها من بين أبرز القنوات الفضائية؛ والسر في نجاحها يعود إلى بثها مجموعة قوية من البرامج، التي تجمع بين السياسة والترفيه، بجانب استحوذها على أعمال نجوم لامعين في مواسم رمضان الماضية، لكن هذه السنة هي الأصعب على القناة منذ انطلاقها عام 2012، بعدما فقدت أبرز كروتها الناجحة.

الزعيم عادل إمام والفنان محمد رمضان لن يظهرا على شاشة القناة، لكن الأمر لا يعني الكثير بالنسبة للقائمين عليها، الذين أكدوا خلال مؤتمر أقيم أمس، أنهم لا يمرون بأي أزمات، وأنهم لم يخسروا برحيل أحد من النجوم.. قد يجد البعض أن هذا الكلام ضرب من الخيال، لكن القائمين على «إم بي سي مصر» يثقون في إحصائياتهم، التي استخدموها لإعداد خطة المنافسة مع الفضائيات الأخرى، كما دللوا على بقاء المكانة المعهودة للقناة، بإشارتهم إلى تلقيهم عروضا عديدة لبث مسلسلات رمضانية؛ وقد رفضوها جميعًا بناءً على قرارات إدارية.

1- الموازنة بين الحصرى والخليجي

ووفقًا محمد عبد المتعال، رئيس شبكة «mbc مصر»، ومازن حايك المتحدث الإعلامي للشبكة، فإن القناة لم تتورط في منافسة على أى من المسلسلات فى رمضان 2018، إذ وجدت أنها تصرف ميزانية ضخمة دون عائد، لذلك اختارت 5 أعمال فقط لتعرضها على شاشاتها بشكل حصري، وهم: «قانون عمر» بطولة حمادة هلال، «سلسال الدم 5» بطولة عبلة كامل، «خفة يد» بطولة بيومي فؤاد، «ممنوع الاقتراب أو التصوير» بطولة زينة و«سك على إخواتك» بطولة علي ربيع، وعوضت قلة المسلسلات بالأعمال التي ستعرض على مستوى الخليجي بقنوات MBC وهم: «أبو عمر المصري» بطولة أحمد عز، «أهو ده اللي صار» بطولة روبي و«رسايل» بطولة مي عز الدين.

اقرأ أيضًا.. 20 تصريحًا لرئيس شبكة mbc: نحترم الزعيم و استبعدنا عرض مسلسل محمد رمضان

2- مسرح مصر

أما المحتوى الثاني، الذي تنافس به قناة «إم بي سي مصر» هو 30 عرضًا مسرحيًا لـ«مسرح مصر»، ستذاع طوال أيام شهر رمضان، وهو أمر جديد على الساحة الفنية، بتواجد عمل مسرحي في رمضان، لكن يبدو أن القناة قررت أن تلعب على ما يحبه الجمهور، إذ يحظى «مسرح مصر» بشعبية وجماهيرية كبيرة، ما جعله أحد البدائل لتعويض النجوم الراحلين.

«مسرح مصر» بطولة على ربيع، محمد عبد الرحمن، حمدي الميرغني، مصطفي خاطر، أوس أوس، كريم عفيفي، ويزو، إسراء عبد الفتاح، سارة درزاوي، إبرام سمير، حامد محمد، بيشوي طاهر، محمد توب، وائل العوني، مصطفى بسيط ومحمد أنور، بقيادة الفنان أشرف عبد الباقي، تأليف وإخراج نادر صلاح الدين.

مسرح مصر

3- برامج من روسيا

وتحتكر قناة «mbc مصر» النجم رامز جلال، وترصد له ميزانية إنتاجية ضخمة من أجل تقديم برنامج المقالب خلال موسم رمضان من كل عام، الذي يحظى بقاعدة جماهيرية كبيرة فى الوطن العربي، رغم الانتقادات الكثيرة التي توجه له كل عام، لكنه يعد مكسبا كبيرا للقناة كونه يحظى بمساحات إعلانية ضخمة، ويأتى المعلن على اسمه (لو فاتك.. «رامز تحت الصفر».. نجم المقالب يخرج من السحلية ويرتدي عباءة الدب).

كما تنافس ببرنامج «من روسيا مع التحية»، وهو تقديم اللبنانية رزان مغربي والإعلامي مهيب عبد الهادي، ويُشارك في حلقاته التي تم تصويرها داخل المُدن التي سيلعب فيها منتخب مصر مبارياته، ويشهد تواجد الفنانين بيومي فؤاد ومصطفى أبو سريع، بجانب استضافة مجموعة كبيرة من النجوم على الهواء مباشرة، لدعم الفراعنة في كأس العالم.

رامز جلال

4- الصعيدي يكسب

لا أحد ينكر نجاح سلسلة «سلسال الدم» بطولة عبلة كامل ورياض الخولي، الذي انطلق عرضه على شاشة قناة «mbc مصر» قبل 4 أعوام، وحقق نجاحًا كبيرًا خلال مواسمه الأربعة، والجديد هذا العام أن القناة قررت أن تدفع بالجزء الخامس للمنافسة في السباق الرمضاني، وليس خارجه كما هو المعتاد، وذلك لتلبية رغبة المعلنين؛ لأنه يحقق نحو 15 نقطة في نسب المشاهدة، في حين أن أفضل مسلسل في رمضان لا يتجاوز الـ9 نقاط؛ وفقًا لتصريحات القائمين على القناة (اقرأ أيضًا.. عملان «مش في الحسبان» ينضمان لقائمة مسلسلات رمضان 2018).

تدور أحداث «سلسال الدم» في إحدى قرى نجع حمادى عام 1980 قبل مقتل الرئيس السادات بفترة قصيرة، حيث كان هناك عمدة ظالم وامرأة تدافع عن الحق وتقف في وجه الظلم والمسلسل يدور حول الصراع بين الخير والشر.

سلسال الدم

قد يهمك أيضًا.. هل تنجح MBC مصر في تعويض خسارتها لـ«الزعيم» و«الأسطورة»؟

فى النهاية، قد تكون قناة «إم بي سي مصر» لديها وجهة نظر في خطتها، التي اتخذتها من أجل رمضان 2018، لمواجهة ارتفاع أسعار الدراما والإنتاج، قد نختلف على كونها أصابت أو أخطأت، لكن العبرة بالنهاية، والجمهور سيحكم خلال أيام.