loading...

التحرير كلينك

احذر.. الاستخدام المتزايد للمكملات الغذائية يعرضك لمخاطر صحية

مكملات غذائية

مكملات غذائية



تحدثنا من قبل عن أهمية وجود المكملات الغذائية بمنزلك بعد وصف الطبيب لها، حيث إنها تعوض نقص الفيتامينات والمعادن الموجودة بالجسم، مما يساعد على الوقاية من الأمراض وزيادة المناعة، ولكن ليس كل شيء كاملًا، فرغم فوائدها واستخدام الجميع لها بطريقة آمنة، فإن لها بعض الآثار الجانبية المساوية لفاعليتها، ويُقدم موقع "Harvard Health" أبرز الآثار الجانبية للمكملات الغذائية حتى تأخذ احتياطاتك ولا تكثر من استخدامها.

1- كشفت دراسة في مجلة "نيو إنجلاند جورنال أوف ميديسين" أن الآثار الضارة للمكملات الغذائية كانت مسؤولة عن حوالي 23000 زيارة لقسم الطوارئ في العام بسبب ظهور أعراض إجهاد وتعب وآلام في المعدة، وهذا رقم كبير جدا، لكن هؤلاء الأشخاص كشفوا أنهم تناولوها بكميات كبيرة.

(اقرأ أيضًا: 6 فوائد للمكملات الغذائية.. تحسن الهضم وتقوي المناعة)

2- بعد 10 سنوات، نظر الباحثون في بيانات الترصد من 63 قسما للطوارئ في المستشفيات لتقدير العدد السنوي لزيارات قسم الطوارئ المرتبطة بالتأثيرات الضارة الناجمة عن المكملات الغذائية، ووجدوا مرضى يعانون من الضعف الجنسي كعرض يتعلق باستخدام المكملات في المتوسط ​​32 سنة، وتشكل النساء أكثر من نصف جميع الزيارات. 

اضرار المكملات
3- كشفت الدراسة أن بعض الحالات التي تناولت مكملات غذائية تساعد على فقدان الوزن، تضررت فيها النساء بشكل أكبر، أما عن المكملات الخاصة ببناء الجسم والعضلات وتعزيز الصحة الجنسية، فكان الرجال هم الضحية. 

(اقرأ أيضًا :المكملات الغذائية تعزز قوة العضلات لدى كبار السن)

4- لم يكن الشبان هم الوحيدين المتضررين، فالعديد من الأطفال الأقل من 4 سنوات يعانون من الحساسية أو أمراض تخص الجهاز الهضمي كالغثيان والقيء وآلام البطن، بسبب ابتلاع غير مقصود من الفيتامينات،  والمرضى الذين تزيد أعمارهم على 65 كانوا أكثر عرضة لمشكلات في البلع بعد تناول الفيتامينات أو المغذيات من حجم حبوب منع الحمل الكبيرة.


5-  على الرغم من أن النتائج التي توصلت إليها الدراسة هي تقديرات سنوية تعتمد على زيارات قسم الطوارئ في عدد صغير نسبيا من المستشفيات، فإنها تعكس الاستخدام المتزايد للمكملات الغذائية، كما أن هذه المنتجات متاحة على نطاق واسع بدون وصفة طبية ويتم الإعلان عنها كبدائل أو مكملة للعقاقير الصيدلانية الموصوفة علاجيا.

(اقرأ أيضًا: المكملات الغذائية الغنية بزيت السمك قد لا تحمي قلبك من الأمراض)

- ما تحتاج إلى معرفته قبل أن تتناول المكملات الغذائية
1- في حين أن إدارة الغذاء والدواء (FDA) مكلفة بالإشراف على المكملات الغذائية، لا يوجد اختبار للسلامة أو موافقة إدارة الأغذية والأدوية (FDA) المطلوبة قبل طرح ملحق جديد في السوق، وقد يتجاهل مقدمو الرعاية الصحية أيضًا سؤال المرضى عن استخدام المكملات الغذائية التي لا تستلزم وصفة طبية أو المكملات الغذائية الطبيعية.

(اقرأ أيضًا: لهذا السبب احذر من الإفراط في تناول المكملات الغذائية والفيتامينات)

مكملات

2- من المؤكد أن بعض المكملات الغذائية يمكن أن تكون مفيدة، لأنها تحتوي على مكونات نشطة -جزيئات تتفاعل في المستقبلات في أجسادنا وتسبب تغيرات فيسيولوجية- ومع ذلك، فإنها تحتوي على مكونات نشطة، قد تسبب أيضًا آثارًا غير مرغوب فيها، مثل ارتفاع ضغط الدم أو عدم انتظام ضربات القلب أو الصداع أو الدوار أو الأعراض الهضمية.

إذا كنت تتناول الفيتامينات والمكملات الغذائية أو المنتجات العشبية، فقم دائمًا بقراءة أي علامات سلامة متضمنة في العبوة، اطلب من الصيدلي أو طبيبك أو ممرضة مراجعة كل ما تتناوله للتأكد من أن المكملات الغذائية لن تسبب أي آثار ضارة، إما بمفردها أو بالاشتراك مع الأدوية المنتظمة أو التي لا تستلزم وصفة طبية، وإذا تطورت الأعراض بعد تناول مكمل غذائي، توقف عن تناوله واتصل بطبيبك.