loading...

التحرير كلينك

أطعمة تزيد الخصوبة عند الرجال والنساء.. وأخرى تسبب العقم

صورة أرشيفية

صورة أرشيفية



كثير من الأزواج غارقون بالمشورة حول ما يجب القيام به أو تجنبه للحمل بشكل سليم، ولكن ربما يكمن التغيير الأسهل في النظام الغذائي، ووفقًا لدراسة نشرت في المجلة الأمريكية لأمراض النساء والتوليد بجامعة هارفارد، يمكن أن يكون هناك علاقة بين ما تأكله النساء وفرصهن في الحمل، كما أن هناك بعض الأطعمة التي يمكن للرجال تناولها لزيادة جودة السائل المنوي، وأوضح الدكتور خوسيه شافارو، أحد المؤلفين الرئيسيين للدراسة، لموقع "الدايلي ميل" البريطاني، أنه غالبًا ما يكون البحث مثيرًا للجدل، حيث لا يعتقد الكثيرون أن النظام الغذائي له أي علاقة بفرص الحمل.

وهناك أطعمة ينصح بتناولها لزيادة فرص الحمل:

1- سمك السلمون
سمك السلمون غني بالأحماض الدهنية أوميجا 3، وثبت دوره في تعزيز تدفق الدم إلى الأجهزة التناسلية، كما أنه يزيد من إفرازات عنق الرحم، ويساعد على تنظيم الهرمونات في الجسم وتعزيز التبويض، وتم العثور به على DHA، وهي عضو في عائلة أوميجا 3، ويوجد بتركيزات عالية في الحيوانات المنوية، ما يدل على أن جزيئاته مهمة في تعزيز حيوية الخلية المنوية، كما أن هناك طرقا أخرى للحصول على أوميجا 3، منها تناول البيض والمكملات الغذائية.

احذري.. الشامبو ومساحيق التنظيف تقلل الخصوبة وقد تسبب العقم

2- السبانخ
تلك الأوراق الخضراء تحتوي على نسبة عالية من حامض الفوليك، وهو فيتامين B الذي ثبت أنه يزيد معدل التبويض ويساعد في انقسام الخلايا وإنتاج الحمض النووي، وكلاهما يسهم في حمل صحي، بالإضافة إلى ذلك، تحتوي السبانخ على العديد من العناصر الغذائية المهمة للصحة قبل الولادة مثل الحديد والكالسيوم.

وبشكل عام فالخضراوات الورقية تعمل على زيادة الرغبة الجنسية للمرأة بشكل طبيعي لأنها تحتوي على مادة الكلوروفيل، وهو الصباغ الذي يساعد على زيادة تدفق الدم، فإذا كنت لا تحب السبانخ يمكنك استبدالها بالخس أو الجرجير أو البروكلي.

3- الحبوب الكاملة 
تحتوي الحبوب الكاملة على فيتامينات مثل حمض الفوليك وB12، وهي فيتامينات ضرورية للخصوبة، ويرتبط نقص فيتامين B12 على وجه الخصوص بالعقم وفقًا للعديد من الدراسات، ولأن الألياف العنصر الثاني الموجود بالحبوب الكاملة فهي تساعد على تخليص الجسم من الإستروجين الزائد وكذلك الحفاظ على توازن السكر في الدم.

كذلك تم العثور على مضادات الأكسدة في الحبوب الكاملة، والتي تعمل على حماية الخلايا التي تشكل البويضة، وتحمي الأجهزة التي تنتج هرمونات التكاثر من ضرر الجذور الحرة، وبعض الأطعمة الجيدة التي يجب تناولها تشمل الأرز البني والشوفان والشعير.

4- الفاصوليا
تم ربط الفاصوليا بالخصوبة لأنها غنية بالفولات والألياف العالية ومصدر جيد للبروتين، وكشفت دراسة أجرتها كلية هارفارد للصحة العامة أن العقم أكثر خطرًا بنسبة 39% عند النساء اللاتي يحصلن على أعلى نسبة من البروتين الحيواني، لكن النساء اللواتي تناولن بروتينًا نباتيًا مثل الموجود في الفاصوليا كن أقل عرضة لحدوث مشاكل في الحمل.

5- الشيكولاتة الداكنة 
أثبتت بعض الدراسات أن الشيكولاتة الداكنة تعمل على زيادة جودة السائل المنوي لدى الرجال، حيث تحتوي على حمض الأرجينين الأميني، وقد ثبت أنه يزيد من عدد الحيوانات المنوية وحركتها وحجم السائل المنوي، كما أنه يحتوي على نسبة عالية من مضادات الأكسدة التي تساعد في مكافحة التلوث والسموم المرتبط بالعقم عند الذكور، بالإضافة إلى زيادة صحة القلب.

- أطعمة يجب تجنبها لحمل صحي: 

1- الصويا
على الرغم من أن الصويا جيدة للنساء لأنها تساعد على الخصوبة وتجعل هرمون الأستروجين في نسبته المعتدلة، فإنها تضر بالرجال، حيث قام باحثون من كلية هارفارد للصحة العامة ومدرسة هارفارد الطبية بتتبع 99 رجلاً في عيادة خصوبة مستشفى ماساتشوستس العامة فيما يتعلق باستهلاكهم أطعمة الصويا على مدى ثلاثة أشهر، ووجد الفريق أن الرجال الذين استهلكوا كميات كبيرة من الصويا كان عدد الحيوانات المنوية أقل لديهم بنسبة 41 مليون حيوان منوي لكل ميلليلتر، مقارنة بأولئك الذين لم يستهلكوا منتجات الصويا، ولكن هناك أطعمة عليك تناولها لتنظيم الهرمونات يمكنك معرفتها من هنا.

2- الأطعمة المقلية

الأطعمة المقلية تقلل من تدفق الدم إلى الأعضاء التناسلية، والتي يمكن أن تؤذي الخصوبة، وكذلك تسد الشرايين، ووجد الباحثون في جامعة هارفارد أنه كلما زاد تناول الدهون التي تتناولها المرأة زادت مخاطر مشكلات الخصوبة، كما وجدت الدراسة التي شملت 18000 امرأة أنه مقابل كل 2٪ من السعرات الحرارية الإضافية التي تتناولها النساء من الدهون يزيد خطر العقم بنسبة 73٪.

3- المشروبات الغازية
وجدت دراسة نشرت في مجلة علم الأوبئة أن شرب واحد أو أكثر من المشروبات الغازية والسكر الكامل في اليوم يمكن أن تقلل من فرصك في الحمل، حيث أجريت دراسة بواسطة كلية الصحة العامة بجامعة بوسطن على أكثر من 3800 امرأة تتراوح أعمارهن بين 21 و 45 سنة، وأكثر من 1000 من الرجال، ووجد الباحثون أن مشروبًا محلى بالسكر يوميًا مرتبط بانخفاض الخصوبة بنسبة 20٪ بغض النظر عن الشريك الذي شربه، كما أن المشروبات الغازية قد تصيبك بالسرطان.

وعلى وجه التحديد، كان انخفاض الخصوبة عند النساء بنسبة 25%، وعند الرجال انخفضت الخصوبة بنسبة 33%، وفي بيان صحفي، صرحت إليزابيث هاتش، أستاذة علم الأوبئة والمؤلفة الرئيسية للدراسة: "وجدنا ارتباطات إيجابية بين تناول المشروبات المحلاة بالسكر وانخفاض الخصوبة، والتي كانت ثابتة حتى بعد السيطرة على العديد من العوامل الأخرى، بما في ذلك السمنة وتناول الكافيين والتدخين وجودة النظام الغذائي بشكل عام".

إذا كان الزوجان يريدان حملًا صحيًا بعيدًا عن أي مشكلات، يجب اتباع النظام الغذائي السابق، وتجنب الأطعمة المضرة بالخصوبة.