loading...

برلمان

برلماني: وزير التعليم السبب الرئيسي في شائعة «تعريب» المناهج

مجلس النواب

مجلس النواب



شن النائب محمد فؤاد عضو لجنة الخطة والموازنة، هجومًا حادًا على الدكتور طارق شوقي وزير التعليم، بسبب تأكيدات الأخير بعدم وجود قرار بتعريب مناهج المدارس التجريبية.

وقال فؤاد في تصريحات خاصة لـ"التحرير"، إن الوزير سبب الذعر والقلق الغير عادي للمواطنين، بالإضافة إلى حالة البلبلة التي اجتاحت وسائل الإعلام جراء هذا الأمر.

وحمل عضو مجلس النواب، الوزير المسؤولية الكاملة عن ما حدث من تخبط شهده الشارع المصري خلال الفترة الماضية، لافتًا إلى أن أي مسؤول لابد وأن يهتم بالتواصل السليم مع الجمهور لتفادي البلبلة.

وأضاف: "طارق شوقي رجل معملي منغلق على نفسه، ولا يلتفت إلى أن عمله يهم ٣٠ مليون مصري"، مشيرًا إلى أن الوزير كان عليه أن يخرج من بداية الأزمة للرأي العام للتوضيح، خاصة وأن الجميع لم يكن على علم بحقيقة الأمر حتى أعضاء مجلس النواب.

كان الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، قد أكد أنه لا تغيير أو تعديل في نظام الدراسة بالمدارس التجريبية أو اللغات، قائلًا: "لم يحدث كلام عن التعريب ولا يوجد قرار وزاري بهذا المفهوم".

 وشدد الوزير، خلال اجتماع لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، لمناقشة مشروع موازنة وزارة التربية والتعليم للسنة المالية 2018/2019، على عدم حدوث أى تغيير لمن يلتحق بأي مدارس تجريبية أو لغات أو دولية لحين إشعار آخر، وأن المدارس الحكومية واليابانية فقط هى التى ستطبق النظام الجديد، مضيفًا: "لكن يبدو إنه علشان تمسح شائعة فى مصر هنقعد سنين".

 وكشف شوقي، عن خطة لتزويد 800 مدرسة تجريبية بأحدث أنواع الشاشات الإلكترونية الواحدة بتكلفة 30 ألف جنيه للشاشة الواحدة لتمييزها عن المدارس الأخرى.