loading...

علوم و تكنولوجيا

5 أخطاء تجنبها عند شراء جهاز جديد.. انتظر التخفيضات

صورة أرشيفية

صورة أرشيفية



الجميع يشجع الآن التقنيات الجديدة التي جعلت حياتنا أسهل وأفضل، خاصة مع الأجهزة الذكية المنتشرة، لكن هل الأمر يعتمد فقط على غريزة الشراء والتملك؟ أم الاحتياج؟، حسبما ذكر موقع Field Guide فإن هناك 5 أخطاء يقع فيها المشترون، ما يؤدي لإهدار المال والحصول على تقنية أقل من المتوقعة، ومع ذلك فهذه الأخطاء بسيطة ويمكن حلها بسهولة من خلال تجنبها واتباع بعض نصائح الشراء البسيطة التي تؤكد حصولك على جهاز إلكتروني هو الأفضل سعرا وتقنية، ومن الأخطاء التي يقع فيها البعض عند شراء جهاز جديد:

1- عدم معرفة مواعيد الإصدارات الجديدة
إذا كنت تريد شراء موبايل جديد مثلا، فعليك معرفة موعد الترقية للحصول على آخر تقنية مناسبة لميزانيتك، خاصة أن مع كل إصدار جديد تظهر تقنيات جديدة وسعر أفضل أيضا، ولذلك إذا كنت من محبي آيفون مثلا فعليك الإنتظار لشهر سبتمبر إذا كنت تريد الشراء في شهر أغسطس مثلا، أما إذا كنت في شهر نوفمبر أو يناير فيمكنك أن تتمتع بموبايلك حتى سبتمر، وهكذا، والأمر كذلك مع باقي الموبايلات التي يمكنك توقع مواعيد ترقيتها من خلال مراقبة المجلات التكنولوجية والمواقع التقنية للتمتع بأفضل سعر وأعلى تقنية موجودة على الساحة.

2- عدم التحقق من توافق الجهاز
عند شراء أجهزة جديدة وخاصة الكمبيوتر، إذا كنت تريد العمل بقيام ترقية لنظام جديد، فعليك دراسة التوافق بين الجهاز القديم والجهاز الجديد، الأمر يبدو بديهيا لكن الكثيرين يقعون في هذا الخطأ حيث يقوم البعض بشراء جهاز ماك على سبيل المثال، بعد أن كان يستخدم جهاز ويندوز ثم يقع في معضلة كيفية نقل البيانات والتطبيقات وبيانات العمل، أحيانا تريد الحصول على أدابتر أو دونجل للربط بين الجهازين، وأحيانا يدعم الكمبيوتر الجديد الربط مع الجهاز القديم، لذلك عليك أن تتحقق من التوافق قبل القدوم على الشراء.

3- القيام ببحث دقيق وشامل
نحن الآن في عام 2018 وما زال هناك الكثير ممن يذهب لمعارض الإلكترونيات وينتظر أن يعجبه جهاز ليشتريه دون القيام بأي بحث عنه أو عن مميزاته وعيوبه، فإذا كنت تريد شراء تلفزيون جديد مثلا بتقنية الـ4K، فعليك أولًا أن تعرف عيوب الجهاز ومميزاته وما هو عدد المنافذ والوصلات التي يدعمها الجهاز، وهل تتوافق مع باقي أجهزتك المنزلية أم لا، فالقيام ببعض البحث البسيط عن معلومات الجهاز وإمكانياته سيكشف لك الكثير، خاصة مع معرفة آراء المشترين في مواقع التقييم والعرض.

4- الميزانية
أغلبنا يود أن يشترى الجهاز الإلكتروني الأقل ثمنا والأعلى جودة في نفس الوقت، وهو ما يجعلنا نعتقد أن السعر ربما يكون الأهم في عملية الشراء لكن أحيانا تكون في حاجة حقيقية لبعض الخصائص التي ستوفر عليك الكثير من المال مستقبلا، مثل أن تقوم بشراء موبايل يحتوي على ذاكرة إضافية ليوفر عليك شراء ذاكرة جديدة، إذا كنت من محبي التحميلات أو تشتري جهاز بمعالج بيانات قوي لمشاهدة الأفلام والألعاب بدلا من الحصول على ترقية جديدة بسعر مضاعف، وهذه ليست دعوى لدفع الكثير من المال لكن القيام بعمل مقارنة حقيقية لاحتياجاتك توفر عليك دفع الكثير من المال في المستقبل.

5- عدم مقارنة الأسعار
شبكة الإنترنت جعلت مقارنة الأسعار ومعرفة الخيارات المتاحة عند البائعين الآخرين في منتهى السهولة، مع إمكانية الحصول على تخفيضات جيدة، والإنترنت أيضا يجعلك قادرا على مقارنة السعر خلال مدة زمنية معينة لمعرفة توجه الشركة في تخفيض سعر المنتج أو زيادته، ولعل أكثر العوامل التي تريد مراقبتها للمنتج هو تغييرات الثمن خلال المواسم، مثل يوم الجمعة السوداء وأيام التخفيضات، ما يوفر عليك ما يزيد على نصف ثمن المنتج تقريبا.