loading...

أخبار مصر

لماذا اختفى مشايخ الدعوة السلفية فى رمضان؟

محمد حسان، الداعية السلفي

محمد حسان، الداعية السلفي



كتب- باهر القاضى ومؤمن عبد اللاه:

ظلت الدعوة السلفية تطل بمشايخها على الجمهور عبر الفضائيات المختلفة، خاصة فى شهر رمضان المبارك من كل عام، بالكثير من البرامج التليفزيونية لفترة طويلة طالت لسنوات عدة، الأمر الذى جعل مشايخ السلفية يكتسبون شهرة عالية، وذلك لحرص المواطنين على مشاهدة البرامج الدينية فى رمضان.

وشهدت الساحة الإعلامية عقب ثورة الخامس والعشرين من يناير، غزوا للبرامج الدينية لمشايخ السلفية، الأمر الذى غاب تماما فى الوقت الراهن، فخلت الفضائيات المصرية من ظهور مشايخ ودعاة السلفية.

محمد حسان.. من الظهور إلى التعتيم 

قدم الشيخ محمد حسان، على مدار السنوات الماضية، بالأخص فى شهر رمضان، العديد من البرامج الدينية، ومن أبرز البرامج التى قدمها "حسان" خلال السنوات الماضية "إنا عاملون، أزمة أخلاق، كلمة، فتاوى الرحمة، جبريل يسأل والنبي يُجيب، برنامج في العقيدة، تفسير القرآن، من بيوت الله، أئمة الهدى ومصابيح الدجى، أمراض الأمة، سلسلة أحداث النهاية، القضية".

واقتصر ظهور محمد حسان، على تقديم الجزء الثانى من برنامج "منهج النبي صلى الله عليه وسلم، في معاملة الآخر" فى شكل حلقة الأسبوع على قناة الرحمة، وبالمقارنة بين الماضي والحاضر بالنسبة لحسان، فإن الأخير يعيش حالة من التعتيم الإعلامي.

أبو إسحاق الحوينى.. على فراش المرض

كما سجل الشيخ أبو إسحاق الحوينى، أحد مشاهير مشايخ السلفية، العديد من الخطب والبرامج الدينية والدروس العلمية، خلال السنوات الماضية، ومن أشهر البرامج التى قدمها الشيخ أبو إسحاق الحوينى "بالحق نزل" وبرنامج "فضفضة"، كذلك برنامج "النبلاء" وفى رمضان قبل الماضى قدم الحوينى برنامج "زاد الغريب".

ويعاني الشيخ أبو إسحاق الحوينى، الكثير من الأمراض والشيخوخة، الأمر الذى جعله يلتزم المنزل والفراش، غير أنه فى حالة صحية لا تسمح له بممارسة أى عمل دعوي.

حسين يعقوب "عزلة"

وقدم الشيخ محمد حسين يعقوب، العديد من الدروس والبرامج التليفزيونية، سواء المتعلقة بالفتوى أو بأمور العبادات وتعاملات الناس مع بعضها وبعض، فاشتهر بتقديم الكثير من دروس العلم على الفضائيات المختلفة خلال السنوات الماضية.

ويعد الشيخ محمد حسين يعقوب، أحد الرموز السلفية التى اختفت عن الفضائيات، حيث خلت الساحة الإعلامية عقب نشوب ثورة الثلاثين من يونيو من ظهور يعقوب وغيره من كبار مشايخ السلفية، بعدما قبضت الأوقاف يدها على مساجد السلفية فى المحافظات، الأمر الذى أسهم وبشكل كبير فى انخفاض ظهور أمثال هؤلاء.

اختفاء أحمد عبده عوض

واحتلت قناتا "الندى والرحمة" نصيب الأسد من البرامج الدينية، وصدارة ظهور السلفية على منابر الفضائيات، وقدم الشيخ مصطفى العدوى، عضو مجلس شورى علماء السلفية، برنامجا بعنوان "أهل الذكر" فى قناة "الندى" ويختص بالفتوى والأسئلة الفقهية، وأذيع عصر كل يوم، كذلك برنامج "فليتفقهوا في الدين"، إلا أن رمضان هذا العام خلى من ظهوره على الشاشة.

وقدم الداعية السلفى الشيخ أحمد عبده عوض، العديد من البرامج خلال السنوات الماضية، منها "المجلة الإسلامية" القناة الأولى، وبرنامج "مع الله" و"فضفضة إيمانية" عبر قناة الناس، وبرنامج "كيف بدأ الخلق" قناة الفتح الفضائية، وبرنامج "مناجاة"، وبرنامج "مساء الإيمان" على قناة البركة، بالإضافة إلى برنامج "فقه المرأة المسلمة"، غير أنه فى رمضان هذا العام لقي نفس مصير كبار مشايخه من السلفية.