loading...

أخبار العالم

محاكمة رئيس رومانيا السابق بسبب جرائم إنسانية ارتكبها خلال 5 أيام

رئيس رومانيا السابق إيون إيليسكو

رئيس رومانيا السابق إيون إيليسكو



مثل رئيس رومانيا السابق إيون إيليسكو، اليوم الثلاثاء، أمام محكمة لمواجهة التهم المنسوبة إليه بارتكاب جرائم ضد الإنسانية، لدوره في الثورة ضد الشيوعية في البلاد.

ونقلت شبكة "إيه بي سي نيوز" الإخبارية الأمريكية، عن المدعين العامين قولهم إن إيليسكو الذي كان له سلطة عسكرية خلال الثورة، لم يمنع عدة مواقف لقى فيها أشخاص مصرعهم دون داع.

من جانبه، قال أدريان جورجيسكو محامي الرئيس الروماني السابق، إن إيليسكو كان يعتقد آنذاك أن أفعاله كانت "صحيحة ونزيهة".

اقرأ أيضا: رومانيا: توقيع مذكرة مع إسرائيل بشأن نقل سفارتنا إلى القدس «خطأ» 

يذكر أن التهم الموجهة إلى إيليسكو ترجع إلى فترة امتدت 5 أيام، عندما تولي السلطة بعد محاولة الزعيم الشيوعي السابق نيكولاي تشاوشيسكو الهروب من بوخارست في الـ22 من ديسمبر عام 1989، إلا أنه تمت محاكمة تشاوشيسكو وزوجته وإعدامهما في 25 ديسمبر من نفس العام، وقتل نحو 1100 شخص أثناء الثورة، أغلبهم بعد الإطاحة بتشاوشيسكو. وعقب انتهاء الثورة، تم انتخاب إيليسكو رئيسا لـ3 دورات.