loading...

ثقافة و فن

«عوالم خفية» يحكي قصة حياة سعاد حسني.. 4 أسباب تؤكد ذلك

مسلسل عوالم خفية - سعاد حسنى

مسلسل عوالم خفية - سعاد حسنى



ملخص

هل انتحرت سعاد حسنى أم قتلت؟ هذا اللغز الذى حيَّر الجميع لمدة طويلة، ويسعى لحله «الزعيم» عادل إمام خلال مسلسله «عوالم خفية»، فهل سيصل إلى القاتل الحقيقي؟

مع عرض الحلقات الأولى من مسلسل «عوالم خفية» بطولة عادل إمام، بدأ الجميع يربط بين القضية التي يحقق فيها الصحفى «هلال كامل» وموت سندريلا الشاشة العربية سعاد حسني، وهو اللغز الذي لم يُحل إلى الآن، وسط نفى من القائمين على العمل وتأكيدهم أن المسلسل بعيد كل البعد عن قصة وفاة سعاد حسني، لكن كل محاولاتهم باءت بالفشل، بعد أن أكدت نجاة شقيقة الفنانة، أن المسلسل يتناول مقتل أختها، وقالت خلال مداخلة لها أمس الأربعاء، ببرنامج «العاشرة مساءً» مع الإعلامي وائل الإبراشي، إن أحداث العمل مقتبسة من كتابها (أسرار الجريمة الخفية)، التى تحدثت خلاله عن موت شقيقتها، مؤكدة أنها لو وجدت مع اكتمال الأحداث أنها نفس قصة سعاد حسنى ستتخذ إجراءً قانونيًا ضد صناعه.

بينما أخذ الجمهور يربط بين قصة موت «مريم رياض» -التي تجسدها الفنانة رانيا فريد شوقي- ولغز «السندريلا»، بل وزاد الأمل لديهم في إجابة العمل عن السؤال الذى طرح منذ 17 عاما، وهو: هل سعاد حسنى قتُلت أم انتحرت؟

بالطبع لسنا على يقين من أن المسلسل سيجيب عن هذا السؤال المحير، لكننا متأكدون من أن هناك 4 تشابهات تدعم نظرية أن القصة واحدة.

1- المذكرات

الجميع يعلم أن السندريلا شرعت فى كتابة مذكراتها أثناء تواجدها فى لندن من أجل العلاج، والتي تفضح فيها العديد من الأسرار السياسية المرتبطة برجال مهمين فى الدولة، وكانت أملها الوحيد لكي تحصل على أموال تكيفها لتكمل عالجها، بعد أن فشل طريق العلاج على نفقة الدولة.

نجد أن مسلسل «عوالم خفية» تدور أحداثه حول صحفى يقع لديه مذكرات خاصة بفنانة مشهورة تدعى «مريم رياض»، كان أيضًا موتها لغزًا للجميع، وتكشف المذكرات فساد رجال مهمين بالدولة، ما جعلها سببا في قتلها، حتى تموت معها تلك الأسرار.

2- طريق الموت

قبل خبر وفاة الفنانة سعاد حسنى، كانت هناك أخبار كثيرة عن تحسن حالتها الصحية وعودتها إلى مصر قريبًا، لكن فى 21 يونيو عام 2001، فوجئ الجميع بخبر وفاتها إثر سقوطها من شرفة شقة في الدور السادس من مبنى ستيوارت تاور في لندن، وكان هناك شكوك حول قتلها وليس انتحارها، كما يؤكد مقربون منها.

أما فى مسلسل «عوالم خفية»، فقد بدأت الحلقة الأولى بواقعة الفنانة «مريم رياض»، وذلك عام 2010، على يد مجهول، ألقى بها من شرفة منزلها؛ لتموت فى الحال، لكنها نجحت في اللحظات الأخيرة وهي تحاول الخلاص من قاتلها، أن تلقي بكتاب احتوى على مذكراتها من الشرفة.

ربط المشاهدون بين مشهد موت «مريم»، (الفنانة رانيا فريد شوقى)، ووفاة الفنانة سعاد حسنى، التي قيل إنها ألقت بنفسها من الدور السادس، وكان محمود حمدان أحد مؤلفي المسلسل قد أشار في حواره مع «التحرير»، إلى هذا حيث قال: «الحلقة الأولى تحمل مفاجأة كبرى، نتوقع أن مصر كلها ستتحدث عنه، والمشاهدون سيربطون بين أحداثها وبين ما يحدث فى الواقع» (لقراءة الحوار كاملًا اضغط هنا).

عوالم خفية - سعاد حسنى

3- الابتعاد عن الأضواء

التأكيد الثالث هنا أن مسلسل «عوالم خفية» عن قصة موت سعاد حسنى، هو أن بطلة الرواية بالمسلسل «مريم رياض» كانت تعانى فى آخر أيامها من ابتعاد الجميع عنها، حيث غابت الأضواء عنها، ولم يعد هناك منتج يريد أن يعمل معها، ما أصابها بحالة من اليأس وجعلها تعتزل الناس وتعيش بمفردها، ونجد أن «السندريلا» أيضًا فضلت أن تبتعد عن الأضواء والظهور فى أى لقاءات صحفية، بسبب مرضها والذى غير ملامحها وتسبب فى زيادة وزنها بشكل كبير، فكان آخر أعمالها هو فيلم «الراعى والنساء» الذي شاركها بطولته الفنان الراحل أحمد زكي، عام 1991، أى قبل وفاتها بـ10 سنوات.

4- علاقات سياسية

ونجد مع تصاعد الأحداث بمسلسل «عوالم خفية»، أن مذكرات «مريم رياض» تدين رجالا مهمين فى الدولة، وتفضح قضايا فساد أغلقت منذ سنوات طويلة، مثل صفقة «الأنسولين المغشوشة»،  والتي تسببت في موت أكثر من 300 شخص، ووجهت فيها أصابع الاتهام إلى وزير الصحة، وستستمر المفاجآت التي سيفجرها «الزعيم» خلال مشواره مع تلك المذكرات.. وهنا نجد تشابه آخر بين مريم وسعاد حسنى، وهي علاقاتهما المجهولة مع رجال مهمين للغاية في الدولة.

 

فى النهاية، ستكتشف الحقيقة بمرور الأحداث والحلقات بمسلسل «عوالم خفية»؟ هل العمل يحل لغز وفاة سعاد حسنى، أم مجرد تشابه من وحى خيال المؤلف، فها قد مر الأسبوع الأول من رمضان، وظهرت العديد من التشابهات بين القصتين، والحكم فى النهاية للمشاهدين، حتى لو لم يعترف صناع العمل بأن المسلسل يحاكي «السندريلا».