loading...

ثقافة و فن

الأفضل والأسوأ في مسلسلات رمضان.. المشاهدات ليست المقياس

مسلسلات رمضان 2018

مسلسلات رمضان 2018



ملخص

في الأسبوع الأول من السباق الرمضاني المعتاد، نجحت أعمال في إثبات نجاحها جماهيريًا، وأخرى لم يحالفها الحظ..إليكم الأسوأ والأفضل من الأعمال والممثلين.

أسبوع أول مضى من شهر رمضان المبارك، عُرضت خلاله العديد من الأعمال الدرامية، بواقع 25 مسلسلًا تقريبًا، حقق بعضها نجاحًا ولاقى ردود فعل كبيرة، وأبرزهم "كلبش 2"، "رحيم"، "نسر الصعيد"، و"أيوب"، والبعض الآخر لم يكتب له نفس القدر من النجاح، رغم جودته، الأرقام، مثل "بالحجم العائلي"، "ليالي أوجيني"، و"اختفاء"، إلى جانب هذا تأخذ الأعمال الكوميدية نصيبها من النجاح، وفي مقدّمتها "ربع رومي"، "أرض النفاق"، و"الوصية"، فضلًا عن أعمال أخرى تسقط من الحسابات إلى الآن.. ونستعرض معكم الأفضل والأسوأ في الأعمال بعد الأسبوع الأول من رمضان.

المسلسلات الأفضل

- الفنان عادل إمام تخلى أخيرًا عن كتابات يوسف معاطي، واستعان بسيناريو جيد في "عوالم خفية" للثلاثي أمين جمال، محمد محرز، محمود حمدان، وذهب معهم إلى آفاق جديدة، حيث يسير المسلسل في خطى ثابتة، يبدع خلالها الزعيم، وأيضًا يترك مساحة للوجوه الشابة لتعبر عن فنها.

- "بالحجم العائلي" كوميديا عائلية بامتياز، وضحكة صافية يخرجها منّا بسهولة ويسر القدير يحيى الفخراني، في تجربة إبداعية أجاد اختيارها مع السيناريست الشاب محمد رجاء والمخرجة هالة خليل.

- "الرحلة" تجربة فنية جديرة بالإشادة، وفيه مغامرة على مستوى النص والصياغة، يواصل خلاله باسل الخياط إبداعه، وإلى جواره المتوهجة ريهام عبد الغفور.

- "أيوب" تجربة ناجحة للغاية يعود بها الفنان مصطفى شعبان لجمهوره، ورغم احتوائه على جرعة كبيرة ولا تنتهي من الكآبة إلا أنه يحقق نجاحًا كبيرًا، والأداء التمثيلي به جيد للغاية من جميع أبطاله، وقصته محكمة الحبكة.

- "رحيم" يُثبت موهبة الفنان ياسر جلال الذي غاب عن الأضواء لسنوات مقابل بزوغ نجم أنصاف موهوبين آخرين، ويعيش بطله حاليًا في قمة المجد للعام الثاني على التوالي، بعد نجاح عمله السابق «ظل الرئيس»، وهو بالفعل يستحق، ويقدّم عملًا جيدًا للغاية، وأداء تمثيليا رزينا يستحق الثناء.

​– "ليالي أوجيني" فيه لمحة تميز على مستوى الإخراج والصورة البصرية، وُفق المخرج هاني خليفة في إبرازها، وهو في مجمله خلطة من جمال وسحر الماضي، وهو من أفضل المسلسلات المصرية هذا العام،

- "أبو عمر المصري" عمل جيد يعود به الفنان أحمد عز لجمهوره، ورغم البطء في الأحداث، إلا أن الأداء التمثيلي لأبطاله، على رأسهم عز وفتحي عبد الوهاب ومحمد سلام، جيد للغاية.

- مسلسل "أرض النفاق" للفنان محمد هنيدي يستحق المشاهدة على الرغم من الأزمات التي تعرض لها، حيث أن به جرعة كوميديا كبيرة، ومجموعة قنوات ON هي الخاسر الأكبر لعدم عرضه على شاشتها في رمضان.

- "ربع رومي" هو عمل كوميدي يستحق المشاهدة هو الآخر، وبالفعل يُحقق نجاحًا، وبه يثبت مصطفى خاطر أنه كوميديان بطابع خاص، وبصحبته بيومي فؤاد ومحمد سلام وميرنا جميل التي يكشتفها الجمهور من خلال دور "ليلى مراد".

المسلسلات الأسوأ

- "لعنة كارما" لا ندرى هو لعنة تُصيب بطلته هيفاء وهبي أم أنها تطاردنا كل عام بحلول البطلة ضيفةً ثقيلة علينا كل عام فقط لاستعراض ملابسها وأزيائها، وأفضل ما في المسلسل هو تترا المقدمة والنهاية لآدم ومحمد عدوية.

- بعلاقات الهضبة عمرو دياب، تُقدم الفنانة دينا الشربيني بطولتها الأولى في عالم الدراما "مليكة"، ودون هذا، نرى العمل حتى الآن من بين الأعمال الأسوأ.

- "ممنوع الاقتراب أو التصوير" تحاول زينة من خلاله العودة إلى صدارة المشهد الفني، إلا أننا نرى أن محاولتها في طريقها للفشل، بطء كبير يسيطر على العمل يجعلك حينما لا تشاهد أكثر من حلقة وتعود للمشاهدة تشعر وكأنه لم يفوتك أي شيء.

- "عزمي وأشجان" هو عمل كوميدي من بطولة حسن الرداد وزوجته إيمي سمير غانم، إلا أننا لا نرى بطليه يُحققان الغاية من العمل، وهو نسخة سيئة من فيلم "عصابة حمادة وتوتو" 1982.
 
- "سك على إخواتك" من بطولة الفنان علي ربيع، والذي لا نلحظ تغييرًا إيجابيًا واحدًا على أدائه منذ ظهوره على مسرح "تياترو مصر" منذ عدة سنوات، يعتمد فقط على إيفهات لا نعلم أنها تُضحك أحدًا غيره.

الممثلون الأفضل

- الفنانة القديرة عبلة كامل بلا أدنى شك هي الأفضل بين كل نجمات جيلها من الممثلات في شهر رمضان الحالي بالجزء الأخير من "سلسال الدم"، هي بالفعل غول تمثيل مهما نظن أنها قدمت الأفضل، تفاجئنا.

- فتحي عبد الوهاب متألق للغاية في 3 أعمال، الأول في "عوالم خفية"، وأضفى وجوده نوعا من الكوميديا رغم جدية الشخصية التي يُجسدها، وفي مسلسلي "أبو عمر المصري" و"ممنوع الاقتراب والتصوير"،حيث يلقى أداؤه التمثيلي إشادة كبيرة يستحقها بالفعل.

- الفنان عمرو عبد الجليل يقدّم أداءً مبهرًا كعادته في "طايع"، ولا نرى أننا ظالمون إن قولنا إنه الأقوى في المسلسل على الرغم من الإجادة الكبيرة من عمرو يوسف لدوره.

- الفنان محمد سلام نجم استطاع أن يثبت نفسه على مدار أعوام في الكوميديا، وهذا العام أيضًا من خلال مسلسلي "ربع رومي" و"خفة يد"، فيما أضاف جديدًا باكتشاف نفسه تراجيديان جيد للغاية في "أبو عمر المصري".

- الفنان محمد ثروت كوميديان بطعم خاص في رمضان 2018، من خلال مشاركته في 3 أعمال وهي "خفة يد"، "أرض النفاق"، و"عزمي وأشجان".

- الفنان رشدي الشامي، والذي يُقدّم دور "العمدة" في مسلسل "طايع" يقدم أداء تمثيليا كبيرا يُبشر بأنه سيُعلى من تواجده في الأعمال بالفترة المقبلة، وذلك بعد أن تميز العام الماضي في "واحة الغروب".

- الفنان محمود الليثي من خلال دور ليس كبيرًا حتى الآن في "أبو عمر المصري" يُثبت أنه أكثر شباب "snl بالعربي" موهبةً وحضورًا.

- الفنان الشاب إسلام إبراهيم له طلة كوميدية مُبهجة منذ ظهوره على الشاشة، وأكد ذلك من خلال مشاركته هذا العام في مسلسل "الوصية".

– الفنانة آيتن عامر تُعيد اكتشاف نفسها في "أيوب".

​– الفنانة الشابة ياسمين غيث تُثبت ثقل موهبتها في "رحيم".

- الفنان محمد دياب يظهر هذا الموسم في "أيوب" و"ضد مجهول" ليؤكد أنه سيتواجد لأعوام مقبلة بفضل موهبة تزداد توهجًا.

- الطفل أحمد داش يُبرز موهبته للغاية في "طايع"، ويؤكد أنه يكبر سنًا وموهبةً.

الممثلون الأسوأ

– يشارك الفنان محمد لطفي هذا العام بمسلسل "أيوب"، في دور تشعر وكأنه لا يُجسد إلا هو، لا جديد، هو "المعّلم المفتري الظالم"، يبدو أن الشخصية التبسته أو هو من التبسها حتى صار لا يُطل علينا إلا من خلالها.

​– الفنان إيهاب فهمي يبدو أنه ليس في أفضل حالاته هذا الموسم، على الرغم من أن مشاركاته ثلاث من خلال مسلسلات "رحيم"، "قانون عمر"، و"فوق السحاب" إلا أن أداءه باهت، والأخير هو الأسوأ له.

الكتابة والإخراج والديكور

- "اختفاء" للفنانة نيللي كريم هو أحد أصعب المسلسلات من حيث الكتابة والإخراج، وهو للأخوين أيمن وأحمد مدحت، وتدور الأحداث حول دكتورة جامعية في روسيا، وتعيش مع زوجها هناك، لكن فجأة وبدون مقدمات يختفي زوجها، لتبدأ رحلة البحث عنه، ويصل بها الأمر للعودة إلى مصر في إطار رحلة بحثها، لكن هذه الرحلة تفاجئها بالكثير من الأمور التي لم تكن على علم بها.

- "طايع" من المسلسلات التي كُتبت بحرفية وجمال كبير من الثلاثي "خالد ومحمد وشيرين دياب"، على الرغم من أننا نرى أن الأفضل لها كانت من خلال فيلم سينمائي وليس عملا تليفزيونيا.

- "ليالي أوجيني" هو عمل لا يستحق منّا إلا أن نوجه الشكر لمصممة الأزياء ياسمين القاضي، ولمهندس الديكور يحيى علام، ولمخرجه هاني خليفة.

هذه هي قائمة مبدأية لا تعبر فقط سوى عن ما رأيناه من أعمال في الأسبوع الأول من رمضان، وسنرصد لكم تباعًا قوائم أخرى عن الأفضل والأسوأ من أعمال تُعرض عبر الشاشات في الشهر الكريم باعتباره الموسم التليفزيوني الأهم.