loading...

4 عجلات

منها الشاشات.. هكذا يمكنك مشاهدة المسلسلات في سيارتك

شاشة في السيارة

شاشة في السيارة



يرتبط شهر رمضان دومًا بالعديد من الأمور الخاصة والتي تمنحه نكهة مميزة عن باقي أشهر العام، ولعل أبرز تلك العلامات هي المسلسلات والبرامج الترفيهية، وهو الأمر الذي قد يصعب على البعض متابعته، لا سيما أن العديد من الأشخاص يقضون أوقات طويلة في السيارة، إلا أن التقنيات الحديثة الخاصة بتلك الصناعة سهلت من مهام أصحاب السيارات في مشاهدة المسلسلات والبرامج أو حتى متابعتها بشتى الوسائل، وفي هذا السياق نستعرض أهم الوسائل التي قد يتابع من خلالها أصحاب السيارات المسلسلات والبرامج المختلفة سواء عبر الإنترنت أو بشكل مباشر.

التليفزيون

ترتبط تلك التقنية بالسيارات الحديثة للغاية والتى تستطيع التقاط الإشارات اللا سلكية من الجو والاعتماد على أطباق مستقبلة لها فى السيارة، وهى وحدات متطورة للغاية تستطيع أن تنقل البث المباشر لمختلف القنوات الفضائية على الشاشة الخاصة بالسيارات، وهو الأمر الذى يمكن أن يكون أحد أهم الوسائل الخاصة لمتابعة المسلسلات والبرامج التليفزيونية، غير أن تلك التقنية قد تكون مقتصرة على عدد قليل من السيارات والموديلات المتطورة فى الأسواق العالمية بشكل رئيسى، وهى بالطبع تنتمى للطراز الفاخر من السيارات، والتى يوجد بعضها فى الأسواق المصرية.

الراديو

هى الوسيلة الأكثر تداولًا، حيث تعد الأكثر استخدامًا فى السيارات المختلفة، لا سيما أن الراديو يعد جزءا رئيسيا من إمكانات أى سيارة فى العالم، ولذلك فإن الاعتماد على مثل هذه الإمكانات القليلة قد يكون كافيًا لمتابعة المسلسلات الإذاعية أو حتى البرامج الترفيهية والحوارية الموجودة بشكل مستمر على الترددات المختلفة لقنوات الراديو، وبلا شك هى إحدى أهم الوسائل التى يمكن أن تسلى السائقين والركاب أثناء الزحام والطرق المتوقفة وحركة السير البطيئة، لا سيما أنها تعتمد فى بعض الأحيان على أسئلة خاصة بالجمهور وتفتح باب المشاركة بشكل رئيسى فى البرامج الحوارية.

شاشات العرض بالسيارات

تغلبت العديد من البلدان المتخصصة فى الصناعات الترفيهية والكماليات الخاصة بالسيارات على مشكلات نقص بعض الإمكانات الخاصة بتشغيل المواد المرئية والصوتية فى السيارات القديمة، عن طريق طرح أجهزة لوحية تقبل التعامل مع وحدات التخزين المحمولة مثل الذاكرة "فلاشة" والاتصال عبر سلك "AUX" الشهير، وجميعها قدرات وإمكانات يمكن من خلالها مشاهدة المسلسلات والبرامج الإذاعية ولكن ليس بشكل مباشر، حيث يحتاج قائد السيارة إلى وحدات تخزين إلكترونية محمولة لتشغيل الأفلام والمسلسلات والأغانى، ومن ثم تشغيلها بشكل يسير فى السيارة، وفى الغالب يضعون هذه الشاشة فى الواجهة الأمامية للسيارة وقد يربطها البعض بأداة حساس الركنة الخلفية المتصل بالكاميرا.

كمبيوتر الرحلات

هو اسم تستخدمه العديد من الشركات العالمية من أجل تعريف وسائل العرض الموجودة فى ظهر المقعدين الأماميين، كما توجد بعض الشركات تفضل أن يكون لها شاشة رئيسية فى واجهة السيارة الأمامية، وهى ليست وحدات منفصلة بل تظل جزءا من التكوين الرئيسى للسيارة، حيث يمكن استخدامها لعرض المسلسلات والأفلام والبرامج وغيرها من المواد، وذلك عن طريق وحدات التخزين المحمولة مثل الذاكرة "فلاشة" والاتصال عبر سلك "AUX" الشهير، وهو الأمر الذى تضعه العديد من الشركات ضمن كماليات الفئات الأحدث والأغلى فى سياراتها بالأسواق العالمية، ما يعنى أن كمبيوتر الرحلات يكون فى الغالب مقتصرًا على عدد بسيط من الموديلات فى الأسواق العالمية.

وتبقى الإمكانات المتطورة التى تصدر كجزء رئيسى من قدرات السيارة هى الأفضل للمستخدمين حول العالم، إلا أن ذلك يبدو غير متوافر للجميع نظرًا لثمن تلك الإصدارات الفاخرة غير المناسب للعديد من الشرائح.