loading...

رياضة عالمية

وش السعد على الريال والليفر.. تعرف على حكم نهائي دوري الأبطال

الحكم الصربي ميلوراد مازيتش

الحكم الصربي ميلوراد مازيتش



يقود الحكم الصربي ميلوراد مازيتش، مهمة قيادة نهائي دوري أبطال أوروبا، الذي سيقام اليوم السبت، في تمام الساعة الـ8.45 مساءً، حين يواجه نادي ريال مدريد الإسباني نظيره ليفربول الإنجليزي، على ملعب مجمع أولمبيسكي الوطني الرياضي، بمدينة كييف الأوكرانية، كما سيتولى الصربيان ميلوفان ريستيتش وداليبور ديوردييفيتش مهمة مساعدة مازيتش.

تصدر ليفربول المجموعة الخامسة برصيد 12 نقطة، في مجموعة ضمت كلا من إشبيلية وسبارتاك موسكو وماريبور، ومن ثم تخطي في دور الـ16 عقبة بورتو بنتيجة 5-0 وفي ربع النهائي تخطي مانشستر سيتي بنتيجة 5-1 وفي نصف النهائي تغلب على روما بنتيجة 7-6.

أما ريال مدريد فحل ثانيًا في المجموعة الثامنة برصيد 13 نقطة خلف المتصدر توتنهام ومتفوقًا على كل من بروسيا دورتموند وأبويل نيقوسيا، وتخطي في دور الـ16 عقبة باريس سان جيرمان بنتيجة 5-2، وفي ربع النهائي تغلب على يوفنتوس 4-3، وتفوق بنفس النتيجة على بايرن ميونيخ في نصف النهائي.

اللاعب الصربي السابق، ميلوراد مازيتش صاحب الـ45 عامًا ، الذي حرمته الإصابة من مواصلة مشواره مع "المستديرة"، سيحمل صافرة المباراة النهائية المرتقبة، فيما اعتبره رئيس الاتحاد الصربي لكرة القدم سلافيسا كوكيزا بمثابة "فخر كبير لكرة القدم الصربية ودون أدنى شك أفضل حكم صربي على مر الزمن".

وشكل التحكيم سبيل مازيتش للبقاء في عالم "المستديرة" بعدما انتهت مسيرته الاحترافية في 1992 بعد تعرضه لإصابة خطيرة في الركبة، تطلبت منه الخضوع لخمس عمليات جراحية.

وقال الحكم الذي يعمل في مجال الاقتصاد خارج المستطيل الأخضر، في تصريحات لوسائل إعلام صربية: "كن صريحا مع نفسك، هذا هو شعاري.. هذا هو الأساس الذي بنيت عليه مسيرتي".

وبدأ مازيتش مسيرته كحكم في قرى منطقة فويفودينا التي يتحدر منها في شمال صربيا، وفي عام 1996، نال رخصة التحكيم في دوري الدرجة الأولى في بلاده، وأدار لقاء الديربي بين النجم الأحمر وبارتيزان في 12 مناسبة سابقة، ثم انضم إلى برنامج يرعاه الاتحاد الأوروبي للعبة.

ونال الشارة الدولية عام 2009 وخاض أولى مبارياته، خلال تصفيات كأس أوروبا تحت 17 عامًا، ثم قاد مباريات لأندية عريقة مثل برشلونة الإسباني، ومانشستر يونايتد الإنجليزي، وباريس سان جرمان الفرنسي، وذلك في دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا.

وأدار مازيتش لقاءه الأول في دوري أبطال أوروبا في سبتمبر 2012 بلقاء برشلونة مع سبارتاك موسكو، ومن أبرز المباريات التي أدارها في المسابقة لقاء باريس سان جيرمان مع تشيلسي في 2014 بربع النهائي.

وشارك مازيتش في نهائيات كأس العالم 2014 وأدار مباراتين، الأولى كانت بين ألمانيا والبرتغال وطرد بيبي، مدافع الأخير، وسط احتجاجات كبيرة من طرف كريستيانو رونالدو وفوز ألمانيا برباعية نظيفة، وكان اللقاء الثاني للصربي في مونديال البرازيل هو الأرجنتين وإيران أيضا في الدور المجموعات وفازت الأرجنتين بهدف نظيف.

وأعطيت إدارة ثلاثة لقاءات لمازيتش في أمم أوروبا الأخيرة بفرنسا وهي أيرلندا والسويد، وإسبانيا وتركيا، وبلجيكا والمجر، كما شارك مازيتش في كأس القارات الأخيرة وحكم اللقاء النهائي بين ألمانيا وشيلي والذي انتهى بفوز المانشافت بهدف نظيف، وسبق لمازيتش أن أدار لقاء الديربي بالقاهرة بين الأهلى والزمالك في 2015 وانتهى بفوز الأول بهدفين نظيفين.

وأدار مازيتش في تاريخه لقاءين لليفربول وكانا في الدوري الأوروبي، الأول كان في فبراير 2011 أمام سبارتا براغ وانتهى بفوز الريدز بهدف نظيف، وكان اللقاء الثاني هو التعادل الإيجابي بين ليفربول ومانشستر يونايتد في مارس 2016 بهدف لكل فريق.

وعلى الجانب الآخر، حكم مازيتش ثلاثة لقاءات سابقا لطرف النهائي الثاني ريال مدريد، الأول كان الفوز على بازل في سويسرا بهدف نظيف بدور المجموعات في موسم 2014-2015 وفي نفس الموسم أدار لقاء التعادل السلبي أمام أتليتكو مدريد بذهاب ربع النهائي، وكان اللقاء الثالث هو الفوز على إشبيلية في السوبر الأوروبي لعام 2016 بنتيجة 3-2 بعد الأوقات الإضافية.

وحكم مازيتش هذا العام أربعة لقاءات في دوري الأبطال هي روما وأتليتكو مدريد، وموناكو وبشكتاش، وبازل وسسكا موسكو، ويوفنتوس وبرشلونة، كما أنه سيكون موجودا في مونديال روسيا المقبل.