loading...

رياضة مصرية

مرتضى منصور: «ممدوح عباس ضحك على الدولة.. وأنا مش هتكسر» (فيديو)

مرتضى منصور

مرتضى منصور



 أكد مرتضى منصور رئيس الزمالك، أن النادي يتعرض لمؤامرة من ممدوح عباس للاستيلاء على أموال النادي المتواجدة في بنك مصر فرع وادي النيل ، حيث تم مجددا تنفيذ حجز جديد لمصلحته من خلال حكم ابتدائي قديم بتاريخ 10 مايو الجاري ، بعد تنفيذ حجز تم بحكم ابتدائي بتاريخ 15 مايو الجاري، وهو ما يكشف التواطؤ المتعمد مع ممدوح عباس لحجز على جميع أرصدة الزمالك بالبنك.

وكشف رئيس الزمالك، أن الموظفة القائم بأعمال المدير المالي ‘ قامت بالذهاب الى بنك مصر فرع وادي النيل، من أجل نقل أموال النادي ، لبنك اخر لمنع عملية الحجز، لكن تم تعطيل الامر بحجة أن السيستم الخاص بالبنك معطل حتى تمت عملية حجز جديده بتاريخ قديم على أخر حجز تم تنفيذه لممدوح عباس.
 
وكشف مرتضى، عن كارثة بانه بعد تنفيذ ، بنك مصر فرع وادي النيل الحجز على أرصده النادي لمصلحة، ممدوح عباس بأحكام ابتدائية ، وهو أمر غير قانوني أصبح رصيد الزمالك حاليا 6 أو 7 مليون فقط لا غير ، في الوقت الذى كان رصيد 205 مليون جنية، وهو ما يكشف عن المؤامرة لتدمير الزمالك ، والخطة المرسومة لعدم وجود سيولة لدى النادي لتدعيم صفوف جميع الالعاب الجماعية والفردية بصفقات سوبر للمنافسة على البطولات.
 
وأكد، بأنه لن يستطيع تدبير مرتبات العمال والموظفين ، والمستحقات المالية للاعبين والاجهزة الفنية، وسيكون من حقهم القيام بإضراب خلال الفترة المقبلة لعدم حصولهم على مستحقاتهم ، في ظل المؤامرة التي تدبر لمجلس إدارة النادي.
 
وأوضح منصور، ان الاتفاق مع مسئولي الدولة والممثلة في المهندس شريف إسماعيل رئيس الوزراء ، لإيداع اموال النادي في البنك مع عدم قيام ممدوح عباس بالحجز على أرصدة النادي من خلال أحكام ابتدائية ، لكن أن ما يحدث حاليا يخالف ما تم الاتفاق عليه ، مطالبا من رئيس الوزراء ومن مسئولي الدولة ضرورة التدخل لإنقاذ الزمالك.
 
واختتم رئيس القلعة البيضاء، بأنه سوف يوجه الدعوة لأعضاء النادي لإقامة جمعية عمومية طارئة ، للرد على عملية الحجز المتكرر من ممدوح عباس على أرصدة النادي بالبنك، والتي تهدف لتدمير الزمالك لأنه ليس من المنطقي والمعقول، أن يكون رصيد النادي حاليا 6 مليون جنية بعد أن كان في خزينة النادي 205 مليون جنية، معلقًا: «ممدوح عباس ضحك على الدولة.. وأنا مش هتكسر».