loading...

ثقافة و فن

عادل إمام يستعين بأطفال فيلم Trash في «عوالم خفية».. بعض المشاهد منقولة

عوالم خفية - Trash

عوالم خفية - Trash



ملخص

عادل إمام ليس الوحيد الذي وقع في فخ اقتباس أعمال أجنبية؛ فيحيى الفخراني فعلها أيضًا في مسلسله "بالحجم العائلي"، ويبدو أن نجومنا الكبار وجدوا في السينما العالمية خلطة النجاح.

لم يمنحه الجمهور لقب الزعيم اعتباطًا؛ فالجمهور يحب عادل إمام ولا يمل منه أبدًا، والدليل التفاف الكثيرين حول أعماله الرمضانية حول إن كانت بها شبهة تكرار، لكن هذا العام الوضع مختلف؛ فالزعيم جدد دماءه عندما استعان بالثلاثي أمين جمال، محمد محرز ومحمود حمدان في كتابة قصة مسلسله "عوالم خفية"، بدلًا من شريكه الدائم يوسف معاطي، محققًا نجاحًا كبيرًا يوحي بأن خلطة الثلاثي ناجحة، لكنها تتشابه في أحداثها مع الفيلم البرازيلي Trash.

عوالم خفية ضد Trash

تدور أحداث مسلسل "عوالم خفية" في إطار تشويقي عن صحفي شريف -يقوم بدوره عادل إمام- تقع في يده مذكرات سرية تخص فنانة شهيرة تدعى "مريم رياض" -تقوم بدورها رانيا فريد شوقي- وتحتوي هذه المذكرات على معلومات سرية تكشف تورط مسئولين كبار بالدولة في قضايا فساد، ولمنع هذه المذكرات من الوقوع في أيدي أي شخص بالخطأ تم قتل هذه الفنانة  إلا أن عادل إمام يحقق في مقتل "مريم" ويكتشف ما تحتويه المذكرات ويقرر كشفها، وفي الطريق يواجه ضغوطا كثيرة لمنعه من فضح هذه المعلومات السرية.

بداية مسلسل "عوالم خفية" تتجاوز حدود التشابه مع بداية فيلم Trash لأنه يبدو منقولا بالمللي؛ فمشهد مطاردة "مريم رياض" تم استبداله بمطاردة "خوزيه" - قام بدوره واجنر مورا-، وكذلك مشهد إلقاء الكتاب في مقلب القمامة لنجده "منحوتا" أيضًا، وحتى المشهد الذي يجد فيه صبي صغير الكتاب ويقرر أن يخفيه نجده متطابقا في الفيلم والمسلسل، الاختلاف الوحيد الذي نلاحظه هو أن الأبطال في Trash هم 3 صبيان صغار وليس نجما كبيرا مثل عادل إمام، إلا أنهم بطريقتهم يحاولون أيضًا إنقاذ الكتاب الذي وجده أحدهم في مقلب قمامة، وفي نفس الوقت مقاومة ضغوط الشرطة وتعذيبها لهم من أجل الحصول على الكتاب.

مغامرة عادل إمام

حتى الآن تبدو مغامرة عادل إمام مع الكتاب الجدد في محلها؛ فمسلسل "عوالم خفية" من أعلى مسلسلات رمضان 2018 مشاهدةً، ليس فقط بسبب فكرته الجديدة والدور المختلف الذي يؤديه الزعيم، ولكن بسسب النجوم الشباب الذين اعتمد عليهم الزعيم مثل هبة مجدي، وكذلك الوجوه الجديدة أمثال خالد أنور، بعدما كان قد اعتمد عادل إمام على تكرار طاقم عمل معين معه في معظم أعماله، ربما لأنه لا يحب التغيير، فيما جاء هذا التغيير واعتماده على دور درامي مشابه لنفس فكرة فيلم Trash وفي نفس الوقت يتخلله بعض الكوميديا، مثل مفاجأة للجمهور الذي اشتاق إلى حبكات مختلفة من الزعيم.

الزعيم vs أطفال Trash

اقتباس "عوالم خفية" من الفيلم البرازيلي Trash، أي القمامة، نسبة إلى عمل الأبطال في مقلب قمامة، يضع العملين في مقارنة لابد منها؛ ففي الوقت الذي نشاهد فيه نجما بثقل عادل إمام، نجد أن من يقوم بدوره هم أطفال صغار يشاركون بأول أعمالهم في Trash في صراع ما بين العفوية والخبرة، والحكم هو الجمهور؛ فأداء عادل إمام الهادئ لشخصية الصحفي المناضل الذي يدرك ما الذي يفعله جيدًا وما الذي تحتويه المذكرات وكيف سيحقق هدفه وينصر الخير على الفساد، حتى لو واجهته صعاب، نرى على الجانب الآخر تخبط أطفال لا يجيدون الإنجليزية ولا يعرفون ما الذي يوجد بالكتاب أصلًا، فقط يكرهون الشرطة ولا يريدون أن يساعدوها، والصدفة وحدها تقودهم لفعل الصواب، رغم تعذيب واحد منهم عمره لم يتجاوز 14 عاما، ليتحول الأطفال إلى أبطال.


مسلسل "عوالم خفية" جذب انتباه الجمهور بمختلف أعماره، بسبب قصته المشوقة، والقضايا الحساسة التي يتطرق إليها، مثل انتحار سعاد حسني، وقضايا فساد وزارة الصحة، كل هذه الأفكار التي تأتي من صلب المجتمع المصري جعلت المسلسل من الأعلى مشاهدةً عبر موقع «يوتيوب»، لكن السؤال هنا هل يحتاج الزعيم إلى سرقة فيلم أجنبي كي يلقى نجاحًا من جديد؟!