loading...

إقتصاد مصر

مصر وبريطانيا تبحثان زيادة الاستثمارات المشتركة في البترول

طارق الملا وزير البترول

طارق الملا وزير البترول



عقد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، اليوم الثلاثاء، جلسة مباحثات مع جراهام ستيوارت وزير الاستثمار البريطاني، الذي يزور القاهرة حاليا، بحضور السفير البريطاني بالقاهرة جون كاسن، والوفد المرافق، بحثا خلالها سبل مواصلة دعم وزيادة الاستثمارات المشتركة بين البلدين في مجال البترول والغاز.

كما بحث الجانبان تعزيز علاقات التعاون في هذا المجال من خلال تحفيز الشركات البريطانية العاملة في مصر على التوسع في ضخ الاستثمارات في المشروعات البترولية الكبرى، ودخول شركات جديدة في السوق المصري لاستثمار الفرص الجيدة في قطاع البترول.

وقال الملا إن اللقاء شهد استعراضا للإصلاحات الاقتصادية التي نفذتها الحكومة المصرية وأسهمت في خلق مناخ جاذب للاستثمار ودفع عجلة الاقتصاد، خاصة مع إقرار بعض التشريعات لجذب المستثمرين وتحفيزهم وفى مقدمتها قانوني الاستثمار وتنظيم أنشطة سوق الغاز، كما تم بحث الفرص الاستثمارية المتاحة لتشجيع استثمارات الشركات البريطانية في أنشطة البحث عن البترول والغاز وتنمية الحقول، باعتبارها لاعبا رئيسيا في هذا النشاط في مصر، وساهمت من خلال شراكتها الاقتصادية المتميزة مع قطاع البترول في تحقيق العديد من قصص النجاح في اكتشاف وتنمية العديد من الحقول الكبرى بالبحر المتوسط وخليج السويس، ومساهمتها في استراتيجية تنمية موارد مصر من البترول والغاز.

وأضاف أن الشراكة المتميزة والعلاقات الاقتصادية التاريخية التي تربط قطاع البترول بالشركات البريطانية تمثل حافزا قويا لدعم التعاون بين الجانبين في المشروعات القائمة والدخول في مشروعات جديدة خلال الفترة المقبلة، في ظل الفرص المتاحة للعمل في مناطق بترولية يتم طرحها من خلال مزايدات عالمية للبحث عن البترول والغاز.

وتناول الجانبان، خلال الجلسة، فرص الاستثمار في مجالات صناعة البتروكيماويات ومشروعات تطوير معامل التكرير والبنية الأساسية للبترول والغاز والتي تمثل مجالات واعدة للاستثمار أمام الشركات البريطانية، كما تطرق اللقاء إلى استعراض استراتيجية قطاع البترول لتنفيذ مشروع مصر القومي الطموح للتحول إلى مركز إقليمي لتداول وتجارة الغاز والبترول.

من جانبه، أكد وزير الاستثمار البريطاني حرص بلاده على تعزيز العلاقات الاقتصادية والاستثمارية بين البلدين، مشيدا بالنتائج التي تحققت على الصعيد الاقتصادى في مصر بعد تنفيذ حزمة من الإصلاحات المهمة.

وأشار إلى اهتمام بلاده بتشجيع الشركات البريطانية على دعم استثماراتها القائمة في مجال البترول والغاز في مصر، والتي تعد أحد المقاصد الاستثمارية الواعدة في هذه الصناعة خاصة بعد تحقيقها لاكتشافات مهمة خلال السنوات الأخيرة.