loading...

أخبار مصر

تفاصيل اجتماع 21 حزبا بـ«الوفد» للخروج بوثيقة وطنية لتوحيد الأحزاب

حزب الوفد

حزب الوفد



كتب- أحمد سعيد حسانين وباهر القاضى 

عقد حزب الوفد، برئاسة المستشار بهاء أبو شقة، الاجتماع الثاني للأحزاب السياسية ببيت الأمة، لتفعيل مبادرة الرئيس حول توحيد الأحزاب مساء أمس "الثلاثاء"، وانتهى الاجتماع إلى تشكيل اللجنة التنسيقية بين الأحزاب والحكومة، حيث تشكلت من عضوية 11 حزبا ممثلا تحت قبة البرلمان و10 أخرى من خارجه.
قال المستشار بهاء الدين أبو شقة رئيس حزب الوفد خلال اللقاء، إن من ثنايا الكلمات الوطنية المفعمة بالرأي الصادق والرغبة المؤكدة، أن نصل إلى ديمقراطية حقيقية من بلورة هذا الحديث نقترح والرأي للجميع في النهاية من خلال المناقشات التي جرت اليوم، موضحا أن هذه الأحزاب عليها أن تتقدم من خلال من يمثلها بإخطار من لجنة شئون الأحزاب ويكون الوفد منسقا عاما لهذه اللجنة التي تضم 21 عضوا.

وأشار إلى ضرورة الاستعانة بالخبراء القانونيين والفقهاء الدستوريين لما لهم من خصوصية وقدرات خاصة في فن وعلم الصياغة، لافتا إلى أن تكوين اللجنة التنسيقية التي تعمل على إعداد الوثيقة الوطنية للأحزاب، يكون من 21 حزبا، على أن تتكون من 10 أحزاب ضمن الأحزاب الممثلة في البرلمان، وذلك وفقا للعدد الذي يُمثل هذه الأحزاب في البرلمان، و10 من الأحزاب غير الممثلة في البرلمان، وفي حالة زيادة الطلبات تُجرى قرعة لاختيار الـ10 المحددين.

وأضاف رئيس حزب الوفد، أن هناك اقتراحا بإضافة 7 أخرى من الأحزاب تشارك في وضع الوثيقة، لتكون اللجنة مكونة من 21 + 7، بالإضافة إلى الخبراء القانونيين المشار إليهم سابقا والذين يشاركون بآرائهم في هذه اللجان.

وأوضح أبو شقة أنه على اللجنة الثلاثية المعنية بهذا الأمر في حزب الوفد، بدء تلقي طلبات ترشح الأحزاب في اللجنة التنسيقية، بدءا من يوم السبت المقبل لتفتح أبوابها من الساعة 12 وحتى الساعة 4 عصرا، لتجتمع الأحزاب الثلاثاء المقبل، لإعلان التشكيل النهائي وبدء العمل.

وحرص رئيس حزب الوفد على تجديد الدعوة للرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، لتحديد موعد للقاء الأحزاب، حتى يستمع لوجهات نظرهم ويجري التحاور على النسق الذي تم به الحوار مع الشباب، والعمل على التعاون الحقيقي بين الدولة والأحزاب.

بدوره أكد الدكتور ياسر الهضيبي المتحدث باسم حزب الوفد، أنه فيما يخص إعداد الوثيقة الوطنية فسيتم تشكيل لجنة تضم 8 أعضاء من الأحزاب المجتمعة بالإضافة إلى 3 أساتذة قانون دستوري من الجامعات المصرية.

وأعلن أيمن عبد العال نائب رئيس الحزب وعضو الهيئة العليا لحزب الوفد، أن بيت الأمة حريص أشد الحرص على أن تشهد الفترة المقبلة للبلاد عملا حزبيا قائما على الوطنية ومواجهة التحديات التى تحاط بالوطن فى الداخل والخارج، ومن أجل النهوض بمشكلات المجتمع.

وأضاف أيمن عبد العال، أن الوفد يسعى وبقوة من خلال التنسيق بين الأحزاب والقوى السياسية للخروج بوثيقة عمل وطنية التفت حولها العديد من المنابر السياسية، من أجل تقوية العمل الحزبي، وأن الوثيقة سيشارك بها خبرات فى كل المجالات القانونية والسياسية.

وتابع بأن بيت الأمة نجح فى توحيد كلمة القوى السياسية، وذلك بحضور الأحزاب إلى الوفد من أجل الخروج بوثيقة عمل وطنية تجتمع من حولها كل الأحزاب والقوى السياسية، وأن اللجان المشكلة ستجتمع خلال الساعات المقبلة للإعداد للوثيقة.