loading...

ثقافة و فن

مسلسل «أرض النفاق».. انس أحزانك على طريقة مسعود في الحلقة الـ18

أرض النفاق ح18

أرض النفاق ح18



أودت حبوب «الإبداع» بحياة مسعود الأسرية في الحلقة الثامنة عشرة من مسلسل أرض النفاق، بعدما وضعت فكرة الإنجاب في عقله، ولم يتنازل عنها، وهو ما رفضته زوجته جميلة تمامًا، لتترك له البيت بعدما أخبرها مسعود بأنه سيتزوج عليها في حالة رفضها الإنجاب، وأخذت معها والدتها وابنها سامي، وتركت "مسعود" بمفرده في المنزل فريسة لأفكاره.

وفي وسط حالة الشرود التي يعيشها مسعود، يجد من يطرق بابه، وهو الطبيب -سامي مغاوري- صاحب الحبوب التي قلبت حياة مسعود رأسًا على عقب.. يد الطبيب دائمًا ممدوة لمسعود، فبعد حبوب الإبداع، قرر أن يعطيه حبوب «الانتقام» لينتقم من زوجته جميلة والشاعر هشام المُتعلقة به.

التعليقات على الحلقة الـ18:

1- محمد هنيدي لأكثر من مرة يقدم مشاهد سبق أن أدى مثلها في أعمال سابقة، فحينما قرر أن ينسى همومه وأحزانه جلس يستمع إلى أغنية «إللي مني» للمطرب أحمد شيبة، وهو يشرب سيجارة، وأمامه فوارغ كثيرة من زجاجات "سفن أب"، وكأنها بيرة أو خمور، وهو مماثل لمشهد له في فيلم أمير البحار.

2- في تفصيلة من المُمكن أن تغيب عن البعض لكن لم يغفلها صُناع مسلسل أرض النفاق، وهو حينما قرر مسعود الانتقام من مُعلمه في مرحلة الابتدائي، الذي اعتاد ضرب تلاميذه، وعصاه دائما ملازمة له، لم يقو مسعود على ضربه، وقال له «مش هينفع أضربك علشان إنت أستاذي وعلمتني حرفا في يوم من الأيام»، وحرص على توضيح أزمة في المدارس حينما أخبره بأن العصا كانت سببا في تربية عُقدة لدى أجيال بأكملها، لكنه لم "يمد إيده" على معلمه.

34386002_145095706350059_5688728052347961344_n

3- تختتم الحلقة بمفاجأة، حينما تعود جميلة لمنزلها لتجد "مسعود" قد نفذ ما هدد به، وتزوج الخادمة التي كانت تعمل في المنزل.

مسلسل «أرض النفاق» يشارك في بطولته بجانب هنيدي مجموعة من الفنانين، من بينهم سامي مغاوري، دلال عبد العزيز، هنا شيحة، نهى صالح، سلوى محمد علي، نجوى فؤاد ومحمد ثروت، وسيناريو أحمد عبد الله، وإخراج محمد جمال العدل، وهو مأخوذ عن رواية للكاتب الكبير يوسف السباعي، وتم تنفيذها في عمل سينمائي عام 1964 بطولة فؤاد المُهندس وشويكار.